قصص حب

قصص حب كورية حزينة قصة مين جون وصدمة الحب

الحب ليس مجرد علاقة بين طرفين الحب اقل ما يقال عنه انه حياة ، الحب يخلق منا اشخاصا افضل تتطلع الى عيش حياة سعيدة رفقة من نحب ، وعلى الرغم من ان الحب هو مفتاح السعادة الا انه في بعض الاحيان قد يكون هو الطريق نحو الشعور بالالم و الحزن ، ومن هنا يمكننا تشبيه الحب بالعمله التي لها وجهان ، وجه السعادة و السرور وهو يمثل الحب الحقيقي ، ووجه الالم و الحزن وهو يمثل الحب المزيف ،موعدنا اليوم مع قصص حب كورية حزينة جدا تُبكي الحجر ، وهي قصة بعنوان قصة مين جون وصدمة الحب ، فنتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم.

 

 

قصة مين جون وصدمة الحب

 

تدور احداث هذه القصة بين شاب و فتاة ، الشاب اسمه مين جون وهو موظف في احدى شركات القطاع الخاص ولكن مرتبه ليس بذلك المرتب المرتفع ، فمين جون مازال في بداية حياته ، على الطرف الآخر نجد محبوبته التي يعشقها الى حد الجنون واسمها هيوناي ، تربط مين جون و هيوناي قصة حب عاطفية ، على الرغم من ان المستوى الاجتماعي والمادي لعائلة هيوناي كان افضل من مين جون الا ان هيوناي كانت موافقة على الزواج من مين جون ، تمكنت هيوناي من اقناع مين جون بالتقدم لخطبتها بعد ان كان مين جون خائفا من رفض عائلة هيوناي له ، فمين جون مازال في بداية حياته وهو لا يمتلك بعد المال الوفير الذي سيسمح له بشراء الشقة التي سيعيش بها رفقة حبيبته هيوناي.

 

اقرأ ايضا : 5 قصص حب رومانسية حزينة

 

تقدم مين جون لخطبة هيوناي ، في البداية رفضت اسرة هيوناي هذا الزواج ولكن هيوناي تمكنت من اقناع اسرتها بانها تحب مين جون كثيرا ، وافق والد هيوناي على خطبة ابنته لمين جون ولكنه لم يعطه الكثير من الوقت ، اضطر مين جون للعمل في وظيفة اخرى ، فقد كان مين جون ينهي عمله في الشركة ومن ثم يتجه الى احد المتاجر للعمل فترة اضافية ، كان كل ذلك من اجل توفير المال اللازم لشراء الشقة ، مر عام ونصف ومين جون لم يتمكن من توفير المال اللازم ، هنا غضب والد هيوناي كثيرا وكاد ينهي هذه الخطبة ، ولكن هيوناي كانت تتوسل الى والدها ان يمهل مين جون بعض الوقت ، فهما يحبان بعضهما البعض كثيرا ولا يمكن لهيوناي ان تتخيل انها ستتزوج من رجل آخر غير مين جون.

 

قصص
قصة مين جون وصدمة الحب

 

بعد بضعة اشهر لم يتغير الحال فبدأت والدة هيوناي تقنعها بان مين جون ليس مناسب لها ، ليست الام فقط بل ان اصدقاء هيوناي ايضا ، بدأ حب هيوناي لمين جون يتأثر بكل ما يحدث من حولها ، حتى جاء اليوم الذي تغيرت فيه هذه العلاقة بين مين جون وهيوناي ، حيث اعرب احد الاثرياء عن رغبته في الزواج من هيوناي في حال وافقت على ترك مين جون ، بالطبع استغلت اسرة هيوناي تعثر مين جون وعدم قدرته على توفير المال وشراء الشقة فحاولت اقناع هيوناي بالزواج من هذا الشخص الثري ، كان هذا الشخص قد عرض على هيوناي منزلا فخما وسيارة حديثه بالاضافة الى تلبية كل ما تحتاج اليه من اجل تحقيق السعادة لها ، كانت هيوناي رافضة للفكرة ولكن بعد الحاح من والدتها وتدخل من اصدقائها واقاربها قررت هيوناي التخلي عن مين جون.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص حب رومانسية يوتيوب قصة حب في غاية الحزن

 

تزوجت هيوناي من ذلك الرجل الثري وعاشت في مدينة اخرى ، اما مين جون فلم يتماسك نفسه عندما علم بان من يعمل ليل نهار من اجلها قد تخلت عنه ، اصيب مين جون بحالة من الاكتئاب ، كان الحزن مسيطرا على مين جون الذي كان لا يفكر سوى في هيوناي ، مرت الايام و الشهور ومين جون في غرفته يبكي كل ليلة لان حبيبته هجرته من اجل المال ، بعد عامين اصبح مين جون افضل حالا ، فهو الآن لا يهتم سوى بالعمل ، اما هيوناي فقد كانت تعيش الكثير من المشاكل في ذلك الوقت مع زوجها الثري ، في النهاية حدث الطلاق ما بين هيوناي و زوجها الثري ، حاولت هيوناي التحدث مع مين جون ولكن مين جون رفض كل الطرق للتحدث مع هيوناي مرة اخرى ، فقلب مين جون تم اغلاقه بلا عودة.

 

 

من هذه القصة نعلم ان الحب في حالات كثيرة قد لا يكون حبا حقيقيا ، ففي البداية هيوناي كانت تحب مين جون ولكن حب مين جون تجاه هيوناي كان هو الحب الحقيقي ، فمن خلال متابعة مجريات القصة نجد ان مين جون لم يدخر اي جهد في سبيل تحقيق هدفه وهو احضار المال اللازم للزواج من هيوناي ، اما هيوناي فقد استسلمت لحديث والدتها و اقاربها واصدقائها وفضلت المال على الحب ، المال الذي ادى في النهاية الى طلاقها من زوجها الذي اشتراها بالمال ، ولتحاول مجددا العودة الى مين جون الذي تحطم قلبه ولم يعد الى ماكان عليه مرة اخرى .. نتمنى ان تكون هذه القصة قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من قصص الحب الحزينة و المؤلمة من خلال موقع قصص واقعية.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا قصص واقعية : قصص حب عنيفة نهايتها مؤلمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى