قصص نجاح

قصص النجاح في الحياة قصة نجاح اندريا بوتشيلي وقصة نجاح مادلين ستيوارت

من منا لا يحب تحقيق النجاح في هذه الحياة ، بل اننا نستيقظ كل يوم باحثين عن حلمنا الذي نسعى بكل جهدنا لتحقيقه ، في الحقيقة النجاح لا يأتي بسهولة فهو عبارة عن طريق مليء بالعقبات و الصعوبات ، احيانا كثيرة قد نشعر باليأس والهزيمة ولكن في نفس الوقت يجب ان تكون اعيننا على الهدف المنشود ، يجب ان نتحلى بالعزيمة و الاصرار ، فاقوى سلاح يمتلكه الشخص هو الثقة في النفس ، ومن المهم جدا معرفة ان تعرضك للفشل في بعض الاوقات لا يعني نهاية الطريق بل علينا اعتبار الفشل خطوة من خطوات الوصول الى الحلم الذي نرغب في تحقيقه ، موعدنا اليوم من خلال موقعنا قصص واقعية مع مجموعة مميزة من اجمل قصص النجاح في الحياة ، فنتمنى ان تنال هذه القصص اعجابكم.

 

 

قصة نجاح اندريا بوتشيلي

 

ولد اندريا في ايطاليا وبالتحديد في عام 1952م ، منذ اللحظة الاولى واندريا يعاني من بعض المشاكل في البصر ، تمر الايام و الاعوام ويكبر اندريا وفي يوم من الايام وبينما كان الطفل اندريا يمارس كرة القدم تعرض لاصابة خطيرة في عينه ، ادت هذه الاصابة لفقد بصره ، على الرغم من ذلك فبوتشيلي كان يحب الغناء و الموسيقى كثيرا بل انه كان شغوفا بهما ، تعلم اندريا الموسيقى وهو صغير ، في الحقيقة كان والده هو المحرك و المحفز له في تعلم الموسيقى و الغناء ، تعلم اندريا بوتشيلي الغناء من بعض اشهر المغنيين في العالم ولكن لعدم توفر الامكانيات المالية لم يكمل اندريا تعلمه للموسيقى.

 

اقرأ ايضا : قصص فشل تحولت لنجاح بعنوان ثق بنفسك وحسب!

 

استغل اندريا شغفه و حبه للموسيقى وبدأ يعزف في المقاهي من اجل الحصول على المال بهدف اكمال دراسته ، بالفعل تمكن اندريا في النهاية من الحصول على الدكتوراة في مجال القانون واتجه للعمل كمحامي ، بالرغم من ذلك لم يشعر اندريا ان المحاماة هي وظيفة احلامه فقرر العودة الى الموسيقى والتي كانت هي التي تسكن قلبه ، قام اندريا بعمل اغنية رفقة الفنانة ( سارة برايتمان ) ، لتصبح هذه الاغنية واحدة من انجح والمع الاغاني حول العالم ، لم يكن هذا فقط هو النجاح الذي حققه اندريا بوتشيلي بل قام بعمل الكثير من الالبومات والتي حصد بسببها مجموعة كبيرة من الجوائز حول العالم.

 

قام اندريا بعمل جولة حول العالم حقق خلالها بوتشيلي نجاحا باهرا لم يكن يتوقع ان يحققه في يوم من الايام ، الجميل في الامر هو ايمان اندريا بوتشيلي في قدراته وفي نفسه فبالرغم من تعرضه لاعاقة بصرية الا انه لم يأبه لذلك وواصل القتال من اجل تحقيق هدفه ، الوصول الى الهدف لم يكن بالامر السهل ابدا بالنسبة لاندريا بوتشيلي الذي كان يمتلك عزيمة فولاذية لا تُقهر ، ففي النهاية ما يجعلنا عاجزين عن محاولة الوصول الى اهدافنا هي اعاقة العقل وليس الاعاقة الجسدية ، فاذا كان الشخص يتحلى بالثقة في النفس فامكانه دائما صنع المستحيل ، الامر فقط يحتاج الى الاصرار و العزيمة.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص إيجابية عن النجاح بعنوان نقطة التحول في حياة محمد متولي الشعراوي

 

قصص
قصص نجاح محفزة

 

قصة نجاح مادلين ستيوارت

 

في صغرها كانت مادلين تعاني من متلازمة داون ، هذه المتلازمة التي يظن الكثير من الاشخاص حول العالم انها عائق يقف امام الشخص ويمنعه من الوصول الى مبتغاه في هذه الحياة ، مادلين لم تكن تؤمن بهذا الاعتقاد الخاطئ تماما ، فهذا المرض لم يمنع مادلين ستيوارت من تحقيق الهدف التي سعت لتحقيقه ، حلم مادلين هو ان تصبح عارضة ازياء شهيرة ، ولكن الوصول الى هذا الهدف لم يكن سهلا ابدا ، ففي البداية كان على مادلين الوصول الى الوزن المثالي المناسب لعارضة الازياء ولذلك بدأت في خسارة الوزن ، ليس هذا فقط بل كان على مادلين ايضا الاهتمام بمظهرها الخارجي.

 

في البداية قامت مادلين بتقيدم نفسها لكثير من دور الازياء الشهيرة و المعروفة في العالم ولكن للاسف لم يقبلها اي احد ، بالرغم من ذلك فمادلين لم تستسلم وقررت العودة و المحاولة مرات و مرات ، كانت عزيمة مادلين كبيرة وطموحها لا حدود له ، رفض دور الازياء لمادلين كان بمثابة تحدي بالنسبة لها ، بعد محاولات كثيرة تمكنت مادلين اخيرا من التوقيع مع واحدة من الشركات المتخصصة في مجال الملابس الرياضية النسائية في الولايات المتحدة الامريكية ، كما شاركت مادلين في اسبوع الموضة الذي يتم اقامته في نيويورك ، لتحقق اخيرا مادلين ستيوارت حلمها بعد ان حطمت قيود الفشل و الاحباط.

 

وللمزيد يمكنكم ايضا قراءة : 3 قصص تحفيزية للنجاح من أقيم ما ستقرأ يوما

 

الى هنا اعزائي متابعي موقع قصص واقعية نكون قد وصلنا الى ختام قصصنا لهذا اليوم ، قصص نتعلم منها الكثير من الدروس المهمة في الحياة ، فاذا كان لديك هدف في حياتك فاياك ان تتخلى عن هدفك لان الحياة دون وجود هدف كالجسد عندما يكون بدون روح ، العزيمة و الاصرار و الثقة في النفس تعتبر هي السلاح الاقوى في العالم الذي لديه القدرة على نقلك من مرحلة اليأس و الهزيمة الى مرحلة النصر ، نماذج النجاح في الحياة كثيرة و متنوعة في عالمنا ، هذه النماذج نتعلم منها ان الاعاقة الوحيدة في هذا العالم هي اعاقة العقل وليس اعاقة الجسد .. نتمنى ان تكون هذه القصص قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من قصص النجاح في الحياة من خلال موقعنا قصص واقعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى