قصص أطفال

قصة الضفدع الذي كان اميرا من اجمل القصص المعبرة

قصص الاطفال من اجمل القصص المنتشرة بكثرة ، فلا يوجد طفل لا يحب سماع القصص ، ولكن يجب ان تكون هذه القصص في النهاية قصص مفيدة ، قصص نتعلم منها الدروس المفيدة في حياتنا ، وقصتنا اليوم هي قصة نتعلم منها احد اهم الدروس في الحياة وهو الوفاء بالعهد ، فاذا وعدنا شخص ما بشيء فعلينا ان نتأكد من قدرتنا على الوفاء بهذا العهد ، هذه القصة التي نقدمها لكم بعنوان قصة الضفدع الذي كان اميرا ، فنتمنى ان تستمتعوا بقراءة هذه القصة و نتمنى ان تنال اعجابكم.

 

قصة الضفدع الذي كان اميرا

 

تدور احداث هذه القصة حول امير وسيم و جميل ، كان هذا الامير يعيش في قصر تابع للملك ، وفي يوم من الايام كان هذا الامير يحارب احدى الساحرات الشريرات في البلدة ، كانت لهذه الساحرة قدرة على تحويل الانسان الى حيوان ، فقامت هذه الساحرة الشريرة بتحويل الامير من انسان وسيم جميل الى ضفدع صغير ، ولم تكتفي هذه الساحرة بذلك بل قامت برميه في احدى الآبار المنتشرة في حديقة القصر ، وكان المطلوب من اجل التخلص من التعويذة هو ان يأكل الضفدع و يشرب في قصر الملك وينام به لمدة 4 ايام.

 

اقرأ ايضا : قصص اطفال العربية قصة الماعز الثلاثة

 

ظل الجميع يبحث عن هذا الامير دون جدوى فلا احد رأى ما قامت به الساحرة الشريرة ، لحسن حظ الامير المسحور انه كان يستطيع التحدث مثل البشر ، فقط كانت هيئته فقط هي التي تغيرت ، كان للملك في القصر ابن صغير ، هذا الابن ابن لعوب يحب اللهو كثيرا هنا و هناك ، وفي يوم من الايام بينما كان هذا الابن يلعب بكرته المطاطية الصغيرة رمى الكرة بقوة ، سقطت الكرة في البئر الذي يوجد به هذا الضفدع.

اقترب الطفل من البئر ليرى مدى عمقه ولكن البئر كان عميقا جدا ومليئا بالمياه ، سمع الصبي صوتا صادر من الاسفل ، كان الصوت هو صوت الضفدع ، حاول الضفدع ان يبرم اتفاقا مع الصبي الصغير ، مفاده انه سوف يحضر اليه الكرة التي سقطت في البئر مقابل ان يأخذ الصبي الضفدع معه الى القصر ويأكل و يشرب وينام الضفدع به لمدة 4 ايام ، وافق الصبي على ذلك ، حصل الضفدع على الكرة من اعماق البئر المليء بالمياه وصعد بواسطة غصن شجرة قد وضعه الصبي في البئر حتى يساعد الضفدع على التسلق.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص معبرة وجميلة بعنوان الطمع يعمي البصر

 

ما ان خرج الضفدع حتى اخذ الصبي كرته وانصرف مسرعا باتجاه القصر ، حزن الضفدع حزنا شديدا ولكنه قرر عدم الاستسلام ، توجه الضفدع الى القصر وكان الصبي الصغير يتناول الطعام برفقة والده الملك ، قال الضفدع : انا ذلك الضفدع الذي خدعته ايها الصبي ، سأل الملك : من صاحب هذا الصوت ؟ ، عندها اعترف الصبي بكل ما حدث في حديقة القصر ، حينها اخبر الملك ابنه بان عليه ان يوفي بوعده تجاه هذا الضفدع وان يجعله يأكل و يشرب وينام في القصر لمدة 4 ايام.

 

قصص
قصة الضفدع الذي كان اميرا

 

بالفعل مر اليوم الاول فالثاني ثم الثالث و الرابع ، ومع شروق شمس اليوم الاخير تفاجئ الصبي بان الذي كان نائما في غرفته ليس مجرد ضفدع صغير وانما هو امير ، هنا تفاجئ الجميع بصفة خاصة ان الجميع في القصر بالاضافة الى سكان البلدة كانوا يبحثون عن هذا الامير الضائع ، اخبرهم الامير بكل ما حدث معه ، وعن هذه الساحرة الشريرة التي حولته الى ضفدع ، وفي النهاية اعد الملك وليمة كبيرة احتفالا بعودة الامير مرة اخرى.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصص اطفال مفيدة وقصيرة قصة الكنز والكلب الوفي

 

نتعلم من هذه القصة ان الوفاء بالوعود من الامور المهمة التي يجب ان تكون متأصلة داخلنا ، فهناك مجموعة من الصفات على الشخص ان يلتزم بها من اجل ان يكون شخصا محبوبا من الجميع ، ومن اهم هذه الصفات الوفاء بالعهد ، والصدق و الامانة وغيرها ، اما الاتصاف بعكس هذه الصفات فهو يجعل الشخص مكروها من المحيطين به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى