قصص أطفال

حجاب سلمى قصة جميلة جدا ورائعة للأطفال قبل النوم عن قيمة الحجاب الإسلامي

نقدم لكم هذه المقالة من موقع قصصص واقعية تحت عنوان حجاب سلمى قصة جميلة جدا ورائعة للأطفال قبل النوم عن قيمة الحجاب الإسلامي ، وفيها نحكي قصة سلمى التى تعرف قيمة الحجاب وتحافظ عليه، نرجو ان تنال القصة إعجابكم.

حجاب سلمى:

في مدرسة الزهور للبنات وفي أحدى الفصول الدراسية، وقفت معلمة تشرح الدرس للطالبات وبعد أن انتهت من الشرح، قالت المعلمة للطالبات تذكرن يا بنات أن هناك حفلة مهمة بالمدرسة بمناسبة حصول المدرسة على جائزة أنظف مدرسة في هذه المدينة، وستكون الحفلة داخل المدرسة يا بنات.

قالت إحدى الطالبات وهي متشوقة وسعيدة سيكون يوما رائعا ومميزا وجميلا أيضا، فردت المعلمة وقالت إن شاء الله تعالى، وقالت سلمى للمعلمة سأستعد لهذا الحفل الرائع والجميل، فقالت المعلمة سنستعد نحن جميعا لهذا اليوم الهام والمنتظر.

ولما عادت سلمى للمنزل بعد اليوم الدراسي، وقفت أمام خزانة ملابسها، وهي تفكر لابد أن أرتدي أجمل فستان في خزانة ملابسي، لكي أكون أجمل فتاة في هذا الحفل، ونظرت سلمى لكل فساتينها الكثيرة والمتنوعة، لكي تختار منها أجملهم وأكثرهم أناقة ، وبالفعل اختارت سلمى أجمل فستان في خزانة ملابسها.

وفي يوم الحفل وبعد أن ارتدت سلمى الفستان الجميل الذي اختارته في اليوم السابق للحفل وسوس الشيطان لسلمى، وقال لها: أنت بالفعل ترتدين أجمل فستان في خزانة ملابسك، وأنت أجمل فتاة، لكن ستكونين أجمل لو أظهرت جزء من شعرك الناعم الجميل، أو خلعتي الحجاب نهائيا، لكي يرى جميع المدعون في الحفل جمال شعرك الرائع والجميل، سمعت سلمى كلام الشيطان وأظهرت جزءا من شعرها.

دخلت الأم على أبنتها وقالت هل هذا الفستان الذي اخترته من أجل الحفل يا سلمى؟، قالت سلمى نعم يا أمي الغالية، ما رأيك في فستاني يا أمي، قالت الأم أنه فستان جميل جدا، ولكن لماذا تظهرين جزءا من شعرك يا سلمى، فردت سلمى على أمها، وقالت لكي يكون مظهري أجمل و أكثر أناقة، وأكون أجمل فتاة في هذا الحفل.

فردت أم سلمى على أبنتها سلمى، يا سلمى إن الله تعالى أمرنا بارتداء الحجاب، فالحجاب حفظ لنا نحن النساء والبنات من كل شر وسوء قد يصيبنا ، وعلينا ألا نظهر جزءا من شعرنا، فقالت سلمى لأمها لكن يا أمي أنا أريد أن أكون أجمل فتاة في الحفل، فقالت لها الأم لا تنخدع بكلام الشيطان يا حبيبتي الغالية، فالشيطان عدو مبين لنا نحن بني البشر.

قولي يا سلمى أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، وقومي بتعديل ربطة حجابك الذي ترتديه، صرخ الشيطان لا تقولي ذلك يا سلمى أرجوك أتوسل إليك يا سلمى، فقالت سلمى أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، فصرخ الشيطان بأعلى صوت عنده وقال لا يا سلمى لا يا سلمى لا، وأختفى الشيطان من غرفة سلمى تماما، عدلت سلمى ربطة حجابها، ثم خرجت من المنزل وتوجهت للمدرسة حيث تقام الحفلة، وذهبت سلمى للحفل، وكانت أجمل فتاة فيها لأنها ألتزمت بحجابها ولم تخلعه أبدا، ولم تظهر حتى جزء بسيطا من شعرها .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق