قصص أطفال

النسر والمرأة العجوز قصة بعبرة وعظة للأطفال والكبار قبل النوم

النسر والمرأة العجوز

ما أجمل القصص التي بها عبره وعظه فهي تعلمنا الكثير من الأشياء المفيدة في الحياة ، واليوم احكي لكم قصه جميله وممتعه  ، فيها عبره وعظه وهي قصه بعنوان النسر والمرأه العجوز قصه  بعبره وعظه للاطفال والكبار قبل النوم ،  اقدمها لكم في موقع قصص  واقعيه ، ولنرى كيف تكون عاقبة الإساءة .

النسر والمرأه العجوز

النسر والمرأة العجوز
النسر والمرأة العجوز

كان يا ما كان في قديم الزمان ، كانت هناك امرأة عجوز تسير في الطريق ، وكانت المرأة العجوز تتألم بشدة ففي قدميها جرح عميق للغاية ،  فقابلت المرأة  أنثى نسر ، كانت المراه لا تستطيع أن تسير بسبب جرح عميق في قدميها ،  وكانت العجوز تعيش  في أرض خاليه من كل شيء إلا من شجره كبيره ، قالت لها أنثى النسر بتأثر أستطيع أن اشفيك بالذهب الشافي والسحر ،  والعلم الذي لدي .

الطيور الغاضبة والساحر العجوز قصة بعبرة وعظة من التراث الإفريقي

لكن المشكله إننى أصنع المعروف في الناس ، وهم يردونه إلي بالإساءة فأغضب منهم فأرد الإساءة أضعاف مضاعفة ،  ،  قالت المراه العجوز  بألم ، لن اسيء اليك صدقيني ايستها الأنثى فأنا أتألم بشدة ،  اذا استطعت مساعدتي وشفائي ،  طلبت أنثى النسر من المرأة  أن تغمض عينيها و لما فتحتها ، وجدت جرحها قد اختفى من قدميها ، وسالتها ان تغمض عينيها مره أخرى ولما فتحتها ، وجدت الارض الخاليه ، فوقها فيها بيوت واشجار وناس وكانها قريه صغيره  وجميلة ، واحضرت لها حفيدها الصغير ، ليعيش معها ، قالت لها  إن هذا كله لك  وحدك وانت حاكمة القرية ، سالتها العجوز ماذا استطيع ان افعل لك ، و حتى اشكرك على كل شيء ، قالت أنثى النسر ، أريد الشجره الكبيره التي على طرف القريه تكون لي ،  وارجو ان  تحرسيها و لا يقربها احد مهما كان السبب  ، وافقت العجوز على ما طلبت ، وطارت انثى النسر إلى أعلى الشجره ، ووضعت العش الخاص بها .

 

اقرأ ايضا قصص نسلية ومفيدة

ماذا يرى السنجاب قصة مسلية وجميلة للأطفال قبل النوم

و طارت تحضر طفليها ، ووضعتهم بالعش وبعدها ذهبت لتحضر لهم  الطعام  ، في ذلك الوقت كان حفيد العجوز الذي يعيش معها  ، يبكي سالته العجوز لماذا تبكي قال الطفل ، اريد أن أكل  نسر صغير ، سكتت العجوز وعاد الطفل يبكي من جديد  ، سالته لماذا تبكي قال الطفل اريد ان اكل نسر صغير ، اذا لم اكله ساموت قالت العجوز هل ادع حفيدي يموت ،  أمرت الرجال في القريه ان يقطع الشجره الكبيره  ،  ذهبوا الى الشجره وارتفع صوت الفؤوس عاليا ،   وقعت الشجره على الأرض ، وأخذت  واحد من اطفال انثى النسر ،  وذبحته وطهته لحفيدها ليأكله ، ولما جاءت انثى النسر وجدت الشجر على الارض  ، و ابنها يبكي وحكي لها ما حدث لاخيه  ، ذهبت الى العجوز  ، وقالت لها هل هذا جزاء الاحسان أيتها العجوز سوف تندمن على فعلتك تلك  ، فنشرت سحرها  عليها وعلى القريه فاختفت القريه  كلها  وحتى حفيد العجوز الصغير ،  وعاد الجرح العميق في قدم العجوز   اسوأ وأكبر من الأول ، وحتى إن كان في قدميها الإثنين وليس قدم واحدة فقط ، ، قالت انثى النسر ،  لقد عرفت لماذا قال القدماء  ، اذا اصنع احد معروف لابد ان  تشكره بالمعروف لا بالاذية والإساءة  لأنك بعدها سوف تكن نادم على ما فعلت ، وسوف يرد لك الضربة أضعاف مضاعفة وقاسية ، وهذا ما حدث في قصة العجوز واثى النسر  ، لقد رددت الضربة للعجوز بشدة وندمت العجوز على ما فعلت .

 

اقرا ايضا قصص بعبرة وعظة

الملك يحتاج للنصيحة قصة جميلة جدا بعبرة وعظة من الحكايات الإفريقية

الوسوم

مني حارس

طبيبة بيطرية وكاتبة روايات رعب وما وراء الطبيعة من الأعمال المنشورة ورقيا رواية "لعنة الضريح- قرين الظلام- متجر العجائز- قسم سليمان- لعنة الارواح- جحيم الأشباح - نحن نعرف ما يخيفك " flash fiction " - ساديم - رسائل من الجحيم - المبروكة - وفي الأدب الساخر رواية عدلات وحرامي اللحاف

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق