قصص مضحكة

4 قصص مضحكة في الزواج اضحك من أعماق قلبك

قصص مضحكة في الزواج

قيل أن الضحك هو نبض القلب وإكسير الحياة، فما بالنا لو أن المواقف كانت بين الزوجين، بالتأكيد ستتضاعف الضحكات وتعلو في كل الأجواء، ولاسيما إن كان الزوجان دائما متعودين على طريقة المزح فيما بينهما.

ابتسامة رضيع صغير.
ابتسامة رضيع صغير.

القصــــــــــــــة الأولى

زوجة ببداية زواجها حملت منذ شهورها الأولى من الزواج، ولكنها كانت تتسم هذه الزوجة بأنها حساسة للغاية وتجاه كل شيء، فعندما كانت حاملا بأول أطفالها ازدادت حساسيتها المفرطة تجاه كل شيء بمراحل مضاعفة.

وذات يوم خرج زوجها للقاء أحد أصدقائه والذي كان يسكن على مقربة منهما، خرج للقائه وبنفس الوقت كانا يعملان سويا بنفس المجال، فكان لقائهما للعمل أيضا علاوة على رؤية كل منهما للآخر، أخبرها زوجها بذهابه لصديقها وإن كانت تحب أن تذهب معه إليهما فقد كان صديقه متزوجا أيضا، لتتبادل أطراف الحديث مع زوجته، ولكنها رفضت لشعورها برغبة بالنوم.

ولكنه قبل ذهاب زوجها أخبرته ألا يتأخر عنها طويلا، وسألته عن مقدار الوقت الذي سيمكثه مع صديقه فأجابها نصف ساعة ليس أكثر من ذلك؛ وقبل أن تمر نصف الساعة شرعت الزوجة في الاتصال بزوجها، وعندما لم يستجب لاتصالها شرعت في إرسال الرسائل، كانت تتصل عليه وترسل الرسائل في آن واحد، لم يتأخر زوجها سوى نصف ساعة على الوقت الذي حدده بنفسه، وعندما شعر بهاتفه على الفور ركض إليها ليعلم ما بها، وأول ما وصل للمنزل سألته بغضب شديد: “أهذه النصف ساعة التي أخبرتني بها؟!”

فاعتذر منها بشدة حيث أنه اندمج بعمله ولم ينتبه لهاتفه، وعندما نظر إلى هاتفه وجد سبعة وتسعين رسالة، ذهل ونظر إليها في حالة من الذهول والاندهاش، فأخبرته بابتسامة: “لو كنت مكانك لحذفتهن جميعا وما قرأت منهن ولا واحدة”!

اقرأ: 5 قصص مضحكة في المدارس بابتسامة تفرح قلبك

القصـــــــــة الثانيـــــــــــة

صعد زوجها للطابق العلوي بواسطة السلم الخشبي، فأرادت أن تضفي بعض الضحكات بالأجواء، فعندما أنهى مهمته أراد النزول ولكنها كانت كلما وضع قدمه يريد النزول كانت تسحب السلم الخشبي، فيعود زوجها من جديد وينظر ليتأكد من المكان الفعلي للسلم فيجده، ويعود من جديد فتسحبه زوجته كليا وعندما كتشف حقيقة أمرها حملت السلم بأكمله ورحلت عنه وضحكاتها تعبأ المكان بأكمله، وزوجها يصرخ عليها من شدة الضيق والحنق على ما تفعله به.

اقرأ: 6 قصص مضحكة سليمان الجبيلان قصص طريفة جداً

القصــــــــة الثالثـــــــــــــة

ذهبا زوجان برحلة لصيد الأسماك، وكانا قد تجهزا لها وجهزا كل شيء من أجل رحلة صيدهما، وما إن جلست الزوجة على كرسيها، وكان الزوج قد ذهب ليحضر شيئا ما يشرباه كلاهما، اصطادت الزوجة سمكة ومن أجل إخراجها من الميه كانت تقف من على الكرسي، أثناء وقوفها صدمت زوجها بالخلف فارتد بالمياه، بمنظر مريب يخطف كل الأنظار فتتعالى ضحكات كليهما.

اقرأ: 3 قصص مضحكة للأطفال طويلة منعشة للقلوب

 القصـــــــــــــة الرابعـــــــــــــــة

في إحدى الدول العربية الإسلامية وأثناء خطبة الجمعة، والتي كان الخطيب يتناول فيها درسا عن جزاء المتقين من الحور العين، كان كل المصلين منسجمين ومتأملين في مدى عطاء الله سبحانه وتعالى، كان جميعهم يحلم باليوم الذي سيسعد فيه يهذه العطية من خالقه سبحانه وتعالى.

وبدأ الإمام في الشرح يقول وأول ما تدخل تجد الجميلات من النساء وتقول في نفسك ها هن الحور العين، ولكن ينادي عليك منادي قائلا إنهن خادمات الحور العين، ومن بعدها تسير رويدا فترى من هن أجمل مما رأيت فتتيقن أنهن الحور العين، فينادي عليك منادي قائلا تريث يا عبد الله إنهن وصيفات الحور العين، وما زلت ترى وترى حتى تدخل قصرك وأول ما تدخله تجد زوجتك بالدنيا في انتظارك.

وبخطبة الجمعة المشهود بها ألا يتحدث بها أحد من المصلين وألا يضحك ولا يهمس ولا يصدر أي صوت، ولكن كان من بينهم من خرج عن السيطرة، فأحد المصلين ما إن سمع الإمام يقول تجد زوجتك بالدنيا في انتظارك، قال على الفور: “اتقِ الله يا إمام، أنتركها بالدنيا لنجدها بالآخرة؟!”

فقال الإمام مستشهدا بحديث: “قال رسول الله صل الله عليه وسلم…”، فقاطعه الرجل قائلا دون أن يتمم الإمام نص الحديث قائلا: “بالله تيقن يا إمام فيحتمل أن يكون حديثا ضعيفا أو موضوع”!

اقرأ: 6 قصص مضحكة وقت الولادة تحمل سعادة غامرة لكل قلب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى