قصص نجاح

قصة نجاح الدكتور مجدي يعقوب ملك كل القلوب وملك العطاء

قصة نجاح

يعتبر الدكتور مجدي يعقوب من أبرز وأنجح الأطباء في مجال جراحة القلب، رجل مهما قيل عنه من كلام لا يستطيع إنسان أن يوفيه حقه، رجل عرف معنى العطاء ومحبة الإنسان، رجل يوجعه ألم قلب طفل صغير وألم قلب رجل كبير؛ لقد أفنى حياته في الدراسات والتنقل بين الجامعات العليا من بريطانيا وأمريكيا ليفي بوعد كان قد قطعه لوالده الذي انهار بوفاة شقيقته (عمة الدكتور مجدي يعقوب) والذي كان بسبب روماتيزم بالقلب، حيث أنه عندما سأل والده عن سبب انهياره وحزنه الشديدين أخبره بأن عمته كان من الممكن لها أن تعيش وتكمل حياتها طبيعيا إذا تمت معالجتها خارج البلاد كالسويد أو إنجلترا، هنا قطع الدكتور “مجدي يعقوب” على نفسه عهدا أن يبذل قصارى جهده ويحصل العلم من كل أماكنه ويصبح جراحا للقلب، ويسير على نهج والده والذي كان طبيبا أيضا ومؤمنا برسالة الطب وبما يمكنه من تقديم مساعدات وإنقاذ أرواح لأناس كثيرين.

نشأتـــــه وحياتـــه

ولد الدكتور مجدي يعقوب في السادس عشر من نوفمبر لعام 1935 ميلاديا، ولد بمدينة بلبيس بمحافظة الشرقية لأسرة مسيحية تعود أصولها لصعيد مصر، وعندما بلغ سن الخامسة من عمره توفيت عمته وقد انهار والده الطبيب إثر وفاة شقيقته والتي كان يحبها كثيرا ومتأثرا بها، لذلك منذ ذلك السن وقد أصر على أن يصبح جراحا للقلب عندما يكبر، عمل جاهدا على ذلك وبالفعل التحق بجامعة القاهرة حيث تخصص بقسم جراحة القلب.

شرع في مزاولة مهنة الطب بعام 1957 ميلاديا، وفي عام 1963 ميلاديا سافر لبريطانيا لإكمال دراساته في مجال جراحة القلب، وبعدها سافر للولايات المتحدة الأمريكية ليتمكن من جمع أكبر قدر ممكن من الأبحاث والدراسات حول القلب وجميع أمراضه.

إنجازات الدكتور مجدي يعقوب في جراحة القلب:

  • أول من أسس جراحة زراعة القلب ببريطانيا.
  • قام بتأسيس مركز علوم القلب بلندن.
  • قام بتأسيس مركز مجدي يعقوب بمحافظة أسوان لأمراض القلب وأبحاث القلب بعام 2009 ميلاديا.
  • قام بتأسيس جمعية Chain of Hope الخيرية والمتخصصة برعاية أطفال دول العالم الثالث.
  • لقد كان سببا واضحا ومبينا في إنقاذ الآلاف من الأرواح والذين يعانون من أمراض وأوجاع بالقلوب.
  • ومن أكبر إنجازاته أن حقق النجاح في العلاج بالخلايا الجذعية، حيث تمكن مع فريقه الطبي في تطوير صمام للقلب بواسطة الخلايا الجذعية، كما وضح خلاله أن ذلك الإنجاز سيسمح لهم باستخدام أجزاء بالقلب كانت قد زرعت صناعيا بعد ثلاث سنوات، وأوضح أنهم خلال عشرة سنوات سيتمكنون من زراعة قلب كاملة باستخدام الخلايا الجذعية.

الجوائز والأوسمة التي حصل عليها :

  • عام 1988 ميلاديا استحق جائزةBradshaw Lectures لأساتذة الكلية الملكية للطب عن جدارة.
  • عام 1992 ميلاديا حصل على وسام الاستحقاق الملكي البريطاني.
  • عام 1998 ميلاديا حصل على وسام معهد تكساس للقلب.
  • 1999 ميلاديا حصل على وسام وزارة الصحة البريطانية لمجهوداته في تطوير الطب.
  • نال جائزة منظمة الصحة العالمية لخدمة الإنسانية.
  • استحق الوسام الذهبي للجمعية الأوربية لطب القلب.
  • حصل على جائزة الجمعية الدولية الزراعة القلب والرئتين.
  • نال الجنسية الفخرية لمدينة بيرغامو الإيطالية.
  • عام 2007 ميلاديا استحق وسام الاستحقاق للأكاديمية الدولية لعلوم القلب.
  • عام 2011 ميلاديا حصل على قلادة النيل للعلوم والإنسانية.
  • عام 2012 ميلاديا نال وسام العظماء للجمعية الأمريكية للقلب.
  • وقد حقق رقما قياسيا استحق من خلاله دخول موسوعة جينيس من أوسع أبوابها حينما قام بعملية زراعة قلب لرجل إنجليزي يدعى “جون مكافيرتي” والذي عاش لمدة 33 عام بالقلب المنقول، وكان أول شخص يعيش كل هذه المدة الطويلة وقد أجريت له عملية قلب منقول، وتوفي ذلك الشخص بعام 2016 ميلاديا.
  • في عام 2014 ميلاديا نال الدكتور مجدي يعقوب على وسام الاستحقاق البريطاني من الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا.
  • ويوجد له الكثير والكثير من الإنجازات والمساهمات في مجال الطب بجراحة القلب، وغيرها الكثير والكثير من القلوب التي تم إنقاذها على يديه، لقد حقق فعلا اسما يعشقه ملايين الأناس، لما تتمتع به روحه من حب لعمل الخير وتحقيق العدل والمساواة ومساعدة المحتاج دون النظر لهويته ولا جنسيته ولا لونه، ففي الأخير كلنا إنسان.

اقرأ أيضا عزيزنا القرئ:

3 قصص نجاح من الواقع حتما ستغير نظرتك للحياة 180 درجة

قصص نجاح واقعية قصيرة بعنوان حياتك رحلة لأمنية علي

قصص نجاح ملهمة قصة الأفاعي كنزها في سمها .. الأمل والإرادة سبيل النجاح

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق