قصص جن

قصة فتاة خطفها الجن قصة حقيقية

نقدم لكم هه القصة من موقع قصص واقعية تحت عنوان قصة فتاة خطفها الجن قصة حقيقية، وهى تحكي عن فتاة تم اختطافها واختفائها بواسطة جنى عاشق لها، وحدثت هذه القصة في السعودية والان نترككم مع القصة

الجن العاشق:

الجن مخلوقات خلقها الله تعالى من النار ، خلقت لكي تستتر من الناس فلا يتمكن أحد من الأنس أن يراها، وتنتشر روايات كثيرة من مهاجمة الجن للأنس والزواج منهم وإيذائهم ومن هذه القصص والروايات قصة حدثت  في منطقة شهيرة مناطق المملكة العربية السعودية وبالتحديد منطقة حائل، حيث حدثت قصة مخيفة ومروعة، قصة أحداثها حقيقية، وبطلتها إنسانة مثلنا تماما، إنتشرت قصتها في كل الأوساط وبين الناس على أختلافهم، فكانت هناك فتاة تعيش مع والدها الكبير في السن، وكانت الفتاة بارة جدا بوالدها وترعاه وتخاف عليه، ولا تتأخر أبدا عن خدمة والدها والبر به،  ولكن في من الأيام أحب تلك الفتاة عفريت من الجن، وطاردها ودخل جسدها وحول حياتها إلى كابوس مروع وجحيم لانهائي، فكانت الفتاة يوميا ترى الكوابيس، وترى في تلك الكوابيس أن جني يغتصبها وينتهك حرمة جسدها، ومرت الأيام على الفتاة وأصبحت الأيام  ثقيلة ومؤلمة وأصبحت الحياة بالنسبة لها طويلة وكئيبة وبلا معنى أو هدف، فشاب شعر رأسها بشكل سريع وملفت، فإرتب والد الفتاة لتغير  حال إبنته العزيزة وتغير لون شعرها، وشك أن هناك أمر مريب يحدث لها، أو أنها أصبحت ممسوسة من الجن، فطلب من أحد المشايخ ورجل من رجال الدين أن يأتي لمنزله، ويرقي إبنته بآيات الذكر الحكيم، فلبى الرجل طلبه دون تردد أو تأخير، وبدأ بتلاوة آيات القرآن الكريم، وقال بسم الله الرحمن الرحيم الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ  (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ(3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ    (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ(7)، وفجأة دون أي مقدمات حدث شئ مروع لم يتوقعه الشيخ ولا والد الفتاة ولم يستطيعا تكذيب حدوثه، فمجرد أن بدأ الشيخ بتلاوة آيات القرآن الكريم، صرخت الفتاة وإرتجفت بشدة وتغيرت نبرة صوتها وتحدث الجن بصوتها وبلسانها، وهدد الجن وتوعد كل من يحاول الإقتراب من الفتاة، وقال أنه سيعود ليأخذها معه في المرة القادمة، وأنه سيعود للإنتقام منهم ورحل، وفي تلك الليلة نامت تلك الفتاة داخل غرفتها لوحدها، وبعد إنتصاف الليل إرتجت كل نوافذ وشبابيك غرفة الفتاة، وسقطت كل ستائر الغرفة، وإختفت الفتاة كليا ، فقد قام الجن بإختطافها، وهرب إلى جبل حائل، وبعد يومين من حادثة إختفاء الفتاة، مر رجل من رجال الأمن فرأى الفتاة تسقط من أعلى قمة الجبل، فأسرع نحوها لكي يحاول معرفة ما حل بها، فوجدها ضعيفة هزيلة تعرضت للإغتصاب بقوة بسبب تمزق كامل ملابسها، وكانت الفتاة المسكينة تطلب شرب الماء بشدة، ولكن رجل الأمن لم يستطع تلبية طلبها لأنها، إختفت من أمامه فجأة ولا يعرف أين ذهبت، ولم إنتشرت القصة أمر أمير منطقة حائل بالبحث عن الفتاة، ورصد جائزة لمن يعثر عليها قدرت بنحو 4 ملايين ريال سعودي، إلا أن الجهود الحثيثة  للبحث عن الفتاة لم تسفر عن شئ حتى الآن ولم يتم العثور عن الفتاة حية أو ميتة حتى وقتنا هذا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق