قصص جن

قاتل الفتيات قصة رعب باللهجة المصرية

قاتل الفتيات

اليوم سوف اقدم لكم قصة رعب بقلم احدى الصديقات ارسلتها لنا ، وهي قصة رعب غريبة جدا فهل يستطيع الإنسان التنبؤ بالغيب وارسال القدر له بعض الإشارات ليتخذ حذره ، وللرعب وجوه كثيرة ، القصة بعنوان قاتل الفتيات وللرعب وجوه كثيره دوما ومرعبة قصة رعب باللهجة المصرية مرسلة من احدى الصديقات .

     قاتل الفتيات

 

قصص رعب خطيرة
قصص رعب خطيرة

اسمى مريم طالبه في الثانوية العامة ،  كنت لسه في المدرسه جديده ومعرفش اي حاجه خالص ،   اتعرفت علي زميلة ليا اسمها ياسمين في الحقيقية ، ياسمين كانت طيبه اووى معايا ،  وعرفتني عن كل حاجه في المدرسه الجديدة ،  وفي يوم كنت رجعة من المدرسه ، كانت جدتي هتبات اليوم دا  معانا اليوم دا ، قعدنا يومها وبالليل قعدنا ، و جدتي حكت قصه رعب مخيفة عن شاب بيقتل البنات  ،  لأن كان في بنت جميله كان بيحبها اووى ، رفضت تتجوزه عشان لانه كان متكبر اووى ،  وفي كل مره كان بيقتل أي بنت يشوفها ،  ويهرب ومحدش يعرف عنه أي حاجه ،  بعد القصة حسيت بالخوف دخلت نمت وصحيت الصبح بدري  روحت المدرسه ،  لقيت أهل ياسمين صحبتي المفضله ، وكانوا زعلانين وبيعيطوا لأن ياسمين ماتت ومحدش يعرف ازاي .

اقرا ايضا العجوز قصة رعب حدثت بالفعل في مصر بقلم منى حارس

 

مكنتش مصدقة اللي سمعته  كنت رجعت من المدرسه لقيت ناس كتير اوي  روحت عشان اشوف عرفت الخبر ومكنتشمصدقة ،  فقدت الوعي صحيت لقيت نفسي في مكان ضيق وضلمه  ، وبعدين شوفت عيون  كلها بيضا ، غمضت عيوني من المنظر المرعب  ، و فتحت عيني تاني ،  لقيت نفسي في الأوضة وادامي  مرايا  كبيرة ،  بصيت  للمرايا اووى لقت  جسمي غرقان دم ، وكان في جنبي  شاب  وكان ماسك سكينه كبيرة  مليانه دم ،  من الرعب والخوف   فقدت الوعي تاني ووقعت على الارض .

اقرأ ايضا قصص رعب أختى الملبوسة قصة رعب باللهجة المصرية بقلم منى حارس

صحيت لقيت ياسمين عندي في البيت ولابسه ابيض  ، وقالتلي  عامله ايه انتي عارفه مين الي قتلني ،  انا بقي مكنتش مصدقه ازاي ياسمين تكلمني وبعدين لقيت شاب دا دخل الأوضة ، وضربني وفقدت الوعي تاني وصحيت تاني  لقيت نفسي في السرير  نايمة ، بس  كنت مصابه  بخدوش في جسمي كله.

 

اقرأ ايضا قصص رعب حدثت بالفعل شبح أمي قصة رعب حقيقية من الجزائر  بقلم  منى حارس

وروحت المدرسه تاني يوم  لقيت ياسمين  ، بتقولي ازيك عامله ايه انا اتفجعت  قولتلها انتي  ازاي ،   انتي مش موتي ،   قالتلي كفايه هبل  دا احنا امبارح في كنا في المدرسه  والشاب اللي بيقتل البنات ،  اتمسك  امبارح وهو في السجن دلوقتي ، كنت عاوزة اعرف هو مين القاتل دا  ، شوفت صورته وعرفت انه كان صحبي زمان واحنا صغيرين ، وكان في بينا كلام وهنا فقدت الوعي من كتر الصدمه يعني انا لو كنت رفضت الجواز منه  كنت ممكن اموت وكان قتلني انا كمان زى البنات التانية ، مش عارفة بس هي دي نهايه القصه  ولغاية انهاردة مش هنسي القصه والموقف دا .

القصة تم ارسالها من صديقتنا مريم وهي تحكي القصة ، وفي النهاية لابد من اتخاذ الحذر ولا تسير الفتاة بمفردها في الشوارع المظلمة ليلا وحيدة ، وربي يحفظ كل الفتيات ويحميهن من الشر والاذى

اقرأ ايضا قصة رعب حدثت بالفعليسكنة الشيطان للرعب وجوه كثيرة بقلم منى حارس قصة رعب باللهجة المصرية

لو عندك قصة رعب او موقف غريب  وملهوش تفسير منطقي ولا علمي ومش عارف حصل ليه حصل معاك او مع حد من معارفك احكيهلنا  واكتبه في التعليقات مع ذكر اسم بلدك لنتعرف على اكثر ما يخيف الناس في الوطن العربي ،  والعالم أو إرسله على صفحة للرعب وجوه كثيرة بقلم د منى حارس  ، عرفكم بنفسي أنا كاتبة مهتمية بالأمور الخارقة والغريبة  التي ليس لها تفسير علمي ولا منطقي ،  وليا اكتر من كتاب منشور ورقي في ادب الرعب وما وراء الطبيعة  ، وأهم اعمالي في ‘دب الرعب المتواجدة بالمكتبات والمعارض الدولية ” رواية لعنة الضريح – رواية قرين الظلام – رواية – نحن نعرف ما يخيفك – رواية قسم سليمان – رواية المبروكة – رواية مقبرة جلعاد – رواية ابنة سراحديل – رواية رسائل من الجحيم – رواية ساديم – رواية متجر العجائز – رواية قلادة الجحيم – مجموعة قصصية  جحيم الأشباح – لعنة الأرواح – سجلات عزازيل  ” ، وشكرا لصاحبة القصة على أرسالها .

 

مني حارس

طبيبة بيطرية وكاتبة روايات رعب وما وراء الطبيعة من الأعمال المنشورة ورقيا رواية "لعنة الضريح- قرين الظلام- متجر العجائز- قسم سليمان- لعنة الارواح- جحيم الأشباح - نحن نعرف ما يخيفك " flash fiction " - ساديم - رسائل من الجحيم - المبروكة - وفي الأدب الساخر رواية عدلات وحرامي اللحاف

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

    1. يا اخي كل مرة اقرء التعليقات اجدك تقول كذب يوما ما سيحصل لك الاسوؤ و اتاكد من أنه في العالم الكثير من الاشياء الغربية

  1. انا من الجزائر انشروا قصتي بلييز
    لن اكذب بس في الحقيقة كنت اعشق افلام الرعب ومسلسلاتها وجميع القصص وحبيت اعرف كل شيئ عن القرين والجن والشياطين وعالمهم وبصراحة ما عرفت كيف انا احب شيئ واخاف منه في نفس الوقت المهم اسمي سيلين 16 سنة في عمري

    مرة تفرجت فيلم رعب وبعدين ذهبت حتى اغسل وجهي لاني شهرت بسخونة كبيرة ومن ثم رئيت امرءة سوداء الوجه وتضحك بشكل هيستري وعينيها يخرج منها سائل اسود ولسانها كان طويل جدا جدابعدين بدئت بالصراخ ودخل علي اهلي وسئلوني عن سبب هذا الصراخ اخبرتهم بكل شيئ ثم بدءوا في الضحك واخبروني اني مجنونة او اتوهم فقط وقالوا ان الجن مخلوقات لا يستطيع احد رؤيتها صدقتهم ثم ذهبت الى غرفتي التي تقع في اعلى بيتنا الكبير جدا وانا اتمشى سمعت صوت شخص يتنفس بصعوبة ورائي ولكن عندما استدير لا اجد شيئ ظننت اني انا من افعل ذلك ثم ركضت الى غرفتي واغلقت الباب وذهبت للهاتف وبعدها وجدت رسالة غريبة من رقم مجهول ثم بدءت اضحك حتى سمعت الباب يفتح بهدوء وببطئ وظننت انه احد افراد العائلة لكن حينما تم فتح الباب وجدت امرءة برقبة منقلبة وعينين شديدتا السواد وكانت ترتدي ملابس بييضاء ومتسخة وكان فمها مفتوح بطريقة غريبة وتحمل سكينا

    صرخت بئعلى صوتي ثم اغمضت عيني للحظة واجد نفسي في مستشفى مع اهلي اكيد فرحت فرحا شديدا ولكن لم اعرف سبب مجيئي ثم سئلت امي فئخبرتني اني وقعت على رئسي بشدة واخذ الدم يسيل بدون توقف ولكن ماهذا الهراء انا متئكدة اني لم اسقط ومن ثم رئيت نفس المرءة المرعبة تقف عند الزاوية لكني خجلت ان اصرخ او اخبرهم لاني مراهقة وكبيرة وهذا الامر سيحرجني لذا بقيت ساكتة ومن ثم اخاطت الممرضةالجرح وعدنا للبيت وفي منتصف الليلة جائت اختي الصغرى تبكي بهيستيريا ونامت عندي فسئلتها عن السبب فاخبرتني انها سمعت فتاة تقول لها ان تخرج من غرفتها قبل ان تنادي امها فضحكت من كلامها واخبرتها انكي كنتي تحلمين وربطتي الاحداث مع الواقع ثم بعد ربع ساعة دخلت المرءة المرعبة نفسها وثم اخذت اختي التي كانت تصرخ بهيستيريا ومن ثم ركضت ورائها ولكن الحمد لله امسكتها ثم ايقظت والدينا واخبرناهم بكل ماحصل فصفعتني امي واخبرتني اني اقوم بئخافة اختي الصغرى ومن ثم لم اعد اخاف من المرءة كثيرا وظللت اوهم نفسي بئنها خيال جائت جدتي لتبيت عندنا وكم افرحني هذا الامر ومن اول ليلة لها معنا دخلت امي غرفتها في الصباح فوجدتها ميتة على فراشها وعلى وجهها علامات الفزع اخذت امي تصرخ وتبكي من هول ما حدث ثم قررت امي هذه المرة ان تستدعي راقي ويرى ماذا حدث فذهب يسئل الجيران والناس كلهم حتى يعرفوا القصة ثم انتهى بنا المطاف الى امرءة عجوز تبلغ من العمر 75 سنة فاخبرتنا انه كان هناك امرءة وزوجها القاسي عليها دائما يضربها وقت ما يغضب وفي احد الايام تراكمت عليه الديون فقرر بيع المخدرات لانها تجلب الكثير من المال وهنا غضبت زوجته واخبرته ان كافر وعليه ايجاد عمل حقيقي فصفعها زوجها بقوة حتى سقطت من الدرج وماتت ومن ثم حملها وقطع كل جزء من جسمها ليضعه في ااكياس بلاستيك سوداء ويسهل عليه رميها وبالفعل جرت الخطة على احسن حال وبعد مرور شهر على الحادثة مات الزوج بحادث غريب لم يتمكن احد من معرفته فقد كان نائما بالليل في صورة عادية وفي الصباح تم العثور عليه ميتا وعلامات الفزع بادية عليه ووجدوا في هاتفه صورة مرعبة لمرءة يسيل من عينيها السواد وهي مرعبة جدا بعدها قاطعها والدي واخبر الراقي انها امرءة مجنونة من عقلها واصابها الخرف لكن الراقي اخبرها كيف ومن اين لكي هذه المعلومات يا حاجة فقالت له انا كنت احد الشاهدين على موت الزوجة في ظروف غامضة وهنا انصدمنا ومن ثم ذهب الراقي لقراءة القرءان وجرب ان يجعل روح المرءة الغاضبة تذهب ولكنها اصرت على الانتقام لموتها وبقي الراقي يقرء القرءان حتى رجعت الروح الى خالقها من جديد ومن ثم اخذنا اهلنا الى طبيب نفسي حتى يجعلونا نتوهم ان كل ذلك كان حلم فئقنعوا اختي الصغيرة ومن ثم مثلت اني اعرف انه حلم فقط لكن اقسم انه كان حقيقي ولن انساه طوال عمري وسئداوم قراءة القرءان لاخر نفس في حياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى