قصص أطفال

الضفدع المزعج قصة مسلية ومفيدة للاطفال قبل النوم بقلم منى حارس

الضفدع المزعج

ما أجمل قصص الأطفال المسلية والجميلة التي نحكيها لأطفالنا الصغار ، فهم يستفيدون منها ويتعلمون الكثير من الأشياء المفيدة واليوم احكي لكم قصة الضفدع المزعج قصة مسلية وجميلة للأطفال قبل النوم بقلم د منى حارس .

الضفدع المزعج

الضفدع المزعج
الضفدع المزعج

كان يا ما كان في قديم الزمان ، في تلك الغابة البعيدة المليئة بالحيوانات الكثيرة ، الصغيرة والكبيرة والأشجار العالية الكثيفة ، والأزهار الملونة الحمراء والصفراء والبرتقالية ، كان يوجد في الغابة الكبيرة بركة من الماء الواسعة تمتلىء بالطين والطمي ، وكان يعيش في الطمى الضفدع الصغير ضفدوع ، يعيش مع عائلته الصغيرة أمه وأبيه وأخته الكبيرة ضفدوعة وأخيه الكبير ، كان الأب يخرج صباحا مع إبنة الكبير إلى العمل وتبقى الأم  وضفدوعة الجميلة ويبقى ضفدوع بالمنزل في وسط بركة الماء ، تخرج ضفدوعة لتلعب بالطمي مع صديقاتها الضفادع ، ولكن ضفدوع يرفض اللعب بالطمي فيخرج في الغابة ويبتعد ليزعج الحيوانات بصوتة المزعج العالي ، وبعدها يضحك بسخرية .

القطة الشقية قصة مسلية وجميلة للاطفال قبل النوم من حكايات الجد سالم

كانت الحيوانات تضايق من الضفدع ضفدوع لما يفعله ، فكان يخرج إلى منزل القرود وهي نائمة ويجلس أسفل الشجرة العالية وهم نائمون ، ويصدر نقيقه المزعج فيستيقظون بإزعاج ولا يستطيعون النوم من جديد ، ويقفز  ضفدوع مسرعا إلى بركة الماء والطين ولا يستطيع أحد أن يمسكه ، واليوم قرر ضفدوع أن يضايق الأفيل ، فقال لصديقة سيمو الصغير يا سيمو سوف أذهب لأضايق الأفيال الضخمة ، وقتها شعر سيمو بالرعب وقال له ، يا ضفدوع لا تفعل ذلك ربما أذتك الأفيال بضخامتها يا صديقي ، رد ضفدوع بتكبر ، لا يا سيمو لن يؤذيني أحد ، فأنا سريع القفز وسوف أضايقهم وبعدها أقفز مسرعا ، لبركة الطين التي يخافون منها ، فجميع الحيوانات تخاف من بركتنا يا صديقي ، فلن يقترب من البركة التي نعيش فيها لا تقلق .

الأسد الأناني قصة هادفة من قصص جدتي سعاد بقلم منى حارس

حذر سيمو صديقة منمضايقة الأفيال ولكن ضفدوع لم يستمع لصديقة ، وذهب مسرعا يقفز إلى منزل الأفيال وكان وقت القيلوله والكثير من الأفيال نائمة قفز ضفدوع وأخذ يصدر صوته المزعج العالي ، وهنا قامت الافيال بفزع واخذت تجري بخوف وتتصادم ، وسقط الكثير من الافيال على الأرض بعد اصابتهم الشديدة بسبب الأندفاع ، وهنا أخذ الضفدع الصغير يضحك بسخرية على منظر الأفيال الهائجة  ، وكان سيمو يقف بعيدا يراقب ما يحدث وشعر بالخوف من غضب الأفيال وهياجهم ، وهنا قفز أحد الأفيال بذعر فاصتدم بوحيد القرن الغاضب ، فجن جنونه وثار وحيد القرن عندما رأى الضفدع ضفدوع من بعيد وهو يضحك بسخرية ، وفهم وحيد القرن أن سبب ما حدث هو ذلك الضفدع الصغير المزعج .

الدب الكسول والسمكة الصغيرة قصص اطفال هادفة بقلم منى حارس

وهنا اسرع وحيد القرن بسرعة تجاه الضفدع الضاحك وهو يصدر أصوات غاضبة ، صرخ سيمو برعب قائلا : احترس يا ضفدوع فالكركدان سوف يدهسك فهو غاضب بشدة ، والكركدان كان غضبه شديد وكل الحيوانات تتجنب اغضابه لانه سريع الغضب ومجنون وعندما يغضب يفعل الكثير من الأشياء السيئة ، عندما شاهد ضفدوع وحيد القرن وهو يركض نحوه بغضب شديد يريد اذيته ، اخذ يقفز بخوف شديد ورعب لا يعرف كيف يتصرف ، اسرع نحو البركة ولكن وحيد القرن لم يتوقف فلقد اذداد غضبه وهو يرى ضفدوع يقفز امامه ، اخذ ضفدوع يبكي بخوف شديد لا يعرف كيف يخرج من تلك الورطه وكيف سيتصرف ، فكر سيمو ماذا يفعل لينقذ صديقة من غضب وحيد القرن فذهب مسرعا نحو صديقة القرد ميمون وترجاه أن ينقذ صديقه ، الضفدع ضفدوع ، وهنا وافق القرد ميمون لأن شاهد الضفدع يقفز برعب ويبكي بشدة ويعرف بأن وحيد القرن مجنون وسوف يؤذي الضفدع بشدة ، وهنا قفز ميمون والتقط الضفدع الصغير وقفز من شجرة إلى شجرة أمام عيون وحيد القرن الهائج بشدة ، فقام بالدخول والاصتدام بشدة في تلك الشجرة بغضب شديد حتى انغرس قرنه في الشجرة فتوقف وهو يحاول إخراجة ، وحمدت الحيوانات ربها بأن هذا ما حدث لوحيد القرن حتى يهدأ وشعروا بالغب من الضفدع ضفدوع لما فعله فهو السبب ، فذهبوا لأمه واخبروها بما حدث وغضبت بشده وقامت بمعاقبته وحبسه في المنزل لمدة اسبوع لا يخرج منه ولا يلعب مع اصحابه حتى يتعلم كيف يحترم الاخرين ولا يضايق أحد مرة أخرى ، ولقد تعلم ضفدوع الدرس بعد ما رآه من وحيد القرن وكيف كاد يتسبب في أذية نفسه وأذية الأخرين .

 

وشكرا لحضراتكم جميعا

منى حارس

الوسوم

مني حارس

طبيبة بيطرية وكاتبة روايات رعب وما وراء الطبيعة من الأعمال المنشورة ورقيا رواية "لعنة الضريح- قرين الظلام- متجر العجائز- قسم سليمان- لعنة الارواح- جحيم الأشباح - نحن نعرف ما يخيفك " flash fiction " - ساديم - رسائل من الجحيم - المبروكة - وفي الأدب الساخر رواية عدلات وحرامي اللحاف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق