قصص جن

الدمية البريطانية المسكونة قصة رعب حقيقية عن أشهر الدمى المسكونة بالعالم

الدمية البريطانية المسكونة

ماذا ستفعل إن اشتريت دميه وبعدها اكتشفت إنها دميه مسكونة وتتحرك من تلقاء نفسها ليلا ، ان الموضوع مرعب ومخيف جدا ، اقدم لكم في موقع قصص واقعية قصة الدمية المبيريطانية المسكونة

 

الدمية البريطانية المسكونة

 

الدمية البريطانية المسكونة
الدمية البريطانية المسكونة

حدثت القصة مع عائلة بريطانية  ولقد اشترت الاسرة دمية اعجبتهم بشدة واكتشفوا انها دمية مسكونه ، ولقد قامت الدمية بضرب وخدش  أفراد الأسرة وتعرضوا لحوادث غريبة اثناء النوم ، مما ادى الى فزعهم الشديد من الدمية ومحاولتهم للتخلص منها .

 

تبدأ القصة بالزوجة  ديبي ميريك ، وزوجها كاميرون وعمرهما تجاوز الخمسون عاما ، اشترى الزوجان  الدمية مع مجموعة دمى اخرى من احد المتاجر الخيرية منذ شهر تقريبا ، ومن بعد شراء الدمية تحولت حياة العائلة وانقلبت رأسا على عقب .

 

انقلبت حياة العائلة إلى  الاسوأ وإلى الجحيم، حتى انهم اضطروا للاستعانة بمتخصص في تحضير الارواح ، ليعرفوا ماذا تريد الدمية الغريبة من العائلة ولماذا تقوم بأذيتهم ليلا ، نشرت القصة الصحيفة البريطانية  ديلي ميل .

 

احضرت الاسرة الوسيط الروحاني ليبعد عنهم اذى الدمية ، حذر الرجل العائلة بخوف بأن الدمية شريرة جداولن تتركهم وسوف تقوم بإذائهم ولابد من سرعة التخلص منها لانها  مسكونة بروح شريرة جدا لفتاة قتلت من زمن وترفض مغادرة جسد الدمية .

شعرت الاسرة بالرعب الكبير والخوف من الدمية ، وقامت الزوجة   ديبي بوضعها في صندوق ، ووضعها في العلية حتى لا تؤذي احد ، ولم يقترب منها أحد من يومها وتم عرض الدمية للبيع  على موقع إي باي الشهير.

 

وتحكي الزوجة ديبي قصتها قائلة :  اعيش مع أسرتي في كينغز لين بمدينة نورفولك ، في الحقيقية لا أعرف ماذا حدث لي يومها ، ولا لماذا قررت شراء تلك الدمية بالذات ، كان الأمر ليس طبيعيا ومريب بعض الشيء ، لكن  كنت كالمغيبة في ذلك الوقت ولم أفكر كثيرا ولكن الدمية اعجبتنى او بمعنى اخر سحرتني بشدة  ولا اعرف كيف فانا لا احب الدمى واهابها منذ الصغر ، على الرغم من أن الأمر لم يكن طبيعي على الإطلاق ولكن كان هناك من يهمس لي بداخلي بانني احتاج ان تشتريني فاشتريتها .

 

وفي الحقيقية كانت الدمية رخيصة الثمن  جدا ولا تساوي شيئا تقريبا ، فثمنها هو  5 جنيهات استرلينية ،  وكانت الدمية ذات رداء ابيض  جميل جدا وجذاب ، رغم جمالها لم تعجبني ولم المسها يوما منذ شرائها رغم انني اشتريتها مع مجموعة دمى اخرى ولكن لم يعجبني مظهرها كنت اشعر بان نظراتها ليست بريئه ابدا ، ولم أرغب حتى بلمسها ولا وضع يدي عليها ن كما افعل مع الدمى الاخرى

 

ومنذ وصول الدمية إلى المنزل كان هناك الكثير من الظواهر الغريبة التي تحدث بالمنزل والامور الصعبة ، واكملت ديبي برعب وهي تتذكر ما عانت الاسرة تلك الفترة قائلة : كانت أجهزة الإنذار ضد الحريق تعمل من تلقاء نفسها ليلا ، كنا نسمع صراخ باستمرار من مكان الدمية ليلا ، كانت المية تتحرك من مكانها لنجدها بمكان اخر .

حتى اننا يوما استيقظنا لنجد الكثير من الجروح والخدوش على اجسادنا وكانت الدمية نائمه بجوارنا بالفراش ببراءة انها دمية ملعونة واريد التخلص منها ، فانا اكره الدمى ولا اريدها في منزلي ، لقد عاش الاطفال في رعب وخوف من تلك الدمية اللعينة ذات الرداء الابيض حتى اننا ربطناها باغلال من الحديد ووضعنها في العليه وبعد يومين وجدنا الدمية وقد فكت الاغلال الحديديه والسلسله وكانت تجلس تنظر لنا ، لذلك اريد بيعها بأي سعر ان كان هناك من يرغب في دمية مسكونة ، سعرها 20 دولار فقط لا غير  .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق