قصص جن

كتاب شمس المعارف أخطر كتاب سحر وتحضير جن في التاريخ

كتب سحر خطيرة جدا بقلم منى حارس

غريب هذا الإنسان وفضوله قاتله  ، يحب المغامرة والتحدي التدخل فيما لا يعنيه ولا يخصه شيء  أبدا ولكنه الفضول القاتل وحب المعرفة  الذي يدمر صاحبه في النهاية ، وربما  أدى غلى الموت المريع  في نهاية المطاف وسوف أتحدث اليوم  في موقع قصص واقعية عن أخطر كتاب سحر وشعوذة لتحضير الجن في التاريخ كتاب شمس المعارف ولطائف العوارف  أخطر كتاب سحر وتحضير الجن بالتاريخ وللرعب وجوه كثيرة بقلم  د منى حارس .

 

شمس المعارف أخطر كتاب سحر وتحضير جن في التاريخ

 

هل سمعتم عن كتاب شمس المعارف الكبرى أو كما يطلقون عليه  شمس المعارف ولطائف العوارف ،وهو من اخطر كتب السحر في التاريخ على الاطلاق  لقد قام بتاليفة  أحمد بن علي البوني وهو  كتاب لأعمال السحر التي تتعلق بالجن وطرق تحضيره  المختلفة ، وأشياء كثيرة قد حرمها الإسلام ،. وقد تم طباعة الكتاب  بنسخ حديثة مع حذف وتحريف بعض مواضيعه الاساساسية ، ولكن لا يزال الكتاب يتناول العديد من أمور السحروالشعوذة  ، لقد طبع الجزء الأول من الكتاب  وهو عبارة عن 577 صفحة في المكتبة الشعبية ببيروت عام 1985.

يحتوي على أربع رسائل هامه جدا  في نهاية الكتاب ،  من تأليف عبد القادر الحسيني الأدهمي وهي  كالاتي :

  • ميزان العدل في مقاصد أحكام الرمل
  • فواتح الرغائب في خصوصيات الكواكب.
  • زهر المروج في دلائل البروج.
  • لطائف الإشارة في خصائص بداية كتاب شمس المعارف الكبرى

 

 

وكما اخبرتكم بأن الكتاب خطير جدا ويتعلق بالجن والسحر وهو كتاب ممنوع في كثير من الدول الإسلامية والعربية ،  لأن فيه  العديد من النصوص لتحضير الجن والإستعانة بهم ،  وهي من الأمور المحرمة في الشريعة الإسلامية والتي حرمها الله عز وجل .

 

ويعتبر كتاب شمس المعارف الكبرى من كتب تعليم السحر والشعوذة ، ولذلك  فلا يجوز النظر فيها ولا قراءتها ولا بيعها ولا شراؤها ن الأساس لما فيه حرمانية كبيرة ، لأن السحر حرام تعليمه وحرام تعليمه  كما حرام طلبه وحرام تصديق أهله وما يقولون من الأساس ، فيعتبر السحر من السبع الموبقات وهو كفر بالإجماع .

 

ولقد قال الشيخ ابن باز عن كتب السحر بوجه عام ، لا يجوز لطالب العلم ولا غيره أن يقرأها أو يتعلم ما فيها  لأنها تؤدي إلى الكفر بالله ، فوجب علينا  إتلافها أينما كانت واينما وجدت ، وكل الكتب التي تعلم السحر والتنجيم يجب إتلافها في الحال .

 

وإن تحدثنا عن بعض تفاصيل كتاب شمس المعارف الكبرى، وكما قلنا فهو في اربعة أجزاء ومجلد واحد اكثر من  ستة مائة صفحة ، وقام بتأليف  الكتاب : أحمد بن علي البوني، الذي توفى سنة 622 هجرية.

يتحدث الكتاب عن  السحر وطريقته  وعن الجن وتحضيرهم ، وأسماء مردة الجن وطرق تحضيرهم بالتفصيل ، فالكتاب مزيج عجيب  وغريب من المعلومات المفهومة  مباشرة وغير مفهومة للشعوذة وتحضير الجن والمردة ، وفيه وصفات خطيرة جدا لتحضير الجن ، وشعوذة كثيرة جدا لممارسة السحر .

 

و البوني معروف عند المهتمين بالروحانيات والسحر والرمل والودع وما شابه ، وله مؤلفات كثيرة  في هذا الميدان، وكان  الكثير يبحثون عن كتب البوني في المكتبات ،  ويقضون الأوقات  والساعات العديدة في محاولة فك رموزها لتسخير الجن ، وبعضهم كان  يدعي  بأنه يتعلم هذا السحر والطلاسم غير المفهومة لشفاء المصابين بالمس  والسحر من قبل الجن وتخليصهم .

 

ولقد ذكر ” الطهراني  ” كتاب  شمس المعارف في موسوعته الذريعة إلى انه لاهل  الشيعة لأن البوني كان شيعياً، وقال الطهراني  في وصف الكتاب : شمس المعارف ولطائف العوارف في الأدعية والأوراد والأذكار والختومات والتسخيرات والتوسلات بأسماء الله تعالى ، وغير ذلك من خواص السور والآيات وبعض العلوم الغريبة ، فهناك بالكتاب وكلام غريب  أموراً غريبة عجيبة وأدعية وأعمالاً كلها بغير سند ولا مستند لتثبت صحتها من الاساس ، ويعتبر الكتاب خطير جدا على من يمتلكه ومن يحاول قرأته فهناك العديد من القصص التي حدثت لاصحابها نتيجة امتلاكهم لذلك الكتاب ودخوله منزلهم والرعب الذي عاشوه لوجود الكتاب معهم بالمنزل

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق