قصص مضحكة

10 قصص مضحكة باللهجة الجزائرية الدارجة مضحكة للغاية

قصص مضحكة باللهجة الجزائرية

ولا يوجد علاج أفضل من الضحك في التخلص من المشاعر السلبية التي تسيطر على الإنسان في كثير من الأحيان، ومن أكثر فوائد الضحك أهمية أنه يمد الجسم بالحيوية والطاقة، كما أنه ينشط عضلات الجسم، ويجعلنا أكثر قدرة على مواجهة المشكلات والتعامل معها.

طفل رضيع يضحك بشدة.
طفل رضيع يضحك بشدة.

قصص مضحكة باللهجة الجزائرية الدارجة

القصـــــــــــة الأولى:

يحكي شاب جزائري….

كنا قاعدين بالصالة، وحسيت بالعطش فقلتلهم راني عطشان، ناض خوية الصغير وجابلي مي، سألته ومنين جاتلك كل هي الضرافة، رد علي وقالي اليوم بالمدرسة قالنا المعلم واحد سقى كلب دخل الجنة!

القصـــــــــة الثانيــــة:

واحد ركب الباص وبدا يغني…

ادا كان بابا حلو ويما حلوة نكون أنا عسل.

ادا كان بابا أسد ويما لبوة نكون أنا شبل.

فتداخل معه سائق الباص: “ادا كان باباك حمار ويماك كلبة وايش تكون؟!”

نكون أنا سواق باص!

القصـــــــــــــة الثالثــــــــــــــــة:

زوج مهابيل هربوا من مستشفى مجانين، ولقيوا سيارة الأول قال للتاني دور على اليمن ناض الأول قال له راني نسوق دور انت عليها.

القصــــــــــــــة الرابعـــــــــــــــة:

قصة عن التشغيل والتوظيف في الجزائر…

المدير: “وايش اسمك؟!”

المتقدم للوظيفة: “محمد”.

المدير: “محمد ادا كان عندنا طيارة، والطيارة هدي بها 100 فاليزة، ورمينا فاليزة واحدة منها شحال يبقالنا؟”

الشاب: “يبقالنا 99 فاليزة”.

المدير: “محمد كيفاش نحطلنا فيل في الفريجيدار بتلات خطوات؟!”

الشاب: “هنفتحوا الفريجيدار، نحطوا الفيل، وهنغلقوا الفريجيدار”.

المدير: “محمد كيفاش نحطوا زرافة في فريجيدار باربعة خطوات؟!”

الشاب: “هنفتحوا الفريجيدار، ونطلعوا الفيل، ونحطوا مكانه الزرافة، وبعدها هنغلقوا الفريجيدار”.

المدير: “الأسد ملك الغابة دار حفلة شكون يحضرها؟!”

الشاب: “كل حيوانات الغابة سيدي غير الزرافة راهي في الفريجيدا، والسلحفاة لأنو الطريق بعيدة”.

المدير: “فيه مراة حابة تعبر النهر وراهي خايفة من التمساح وراح تدير؟!”

الشاب: “تعبر بلا ما تخاف من التمساح راهو في حفلة ملك الغابة”.

المدير: “المران اللي بتعبر النهر ماتت وهي بتعبره وعلاش ماتت؟!”

الشاب: “قضاء الله وقدره”

المدير: “غالط يا أخي، ترى طاحت فوقها الفاليزة اللي رمينها من الطيارة، أيا لي موراه”!

القصــــــــــــة الخامســــــــــــــــة:

ولحدة زوجها توفى وهي ماشية بجنازتو تمشي تبكي وتعيط…

لشكون خليتني؟!

راني تهبل حبيبي من بعدك…

وواحد كان يمشي موراها، قال آه لو كنا نعرف دارها كان تزوجناها.

صمتت دقيقة وعاودت تبكي وتعيط…

زوجي خليتني وحدي في حي النخيل باطيما رقم 3 إيطاج دوزيام على لادروات.

القصــــــــــــــــــة السادســـــــــــــــــة:

سأل معلم جزائري تلميذه بالفصل: “وإيش تختار المال أم العقل؟!

فاختار التلميذ: “المال”.

فرد عليه المعلم بابتسامة: “أما إني أختار العقل”.

فابتسم التلميذ ورد عليه ثانية: “عندك الصح، كل واحد يخير وايش ناقصو”!

القصــــــــــــــــــة السابعـــــــــــــــة:

يحكي أحد الجزائريين….

قعدت مع صديقي الروسي، وقالي: “كم هي عظيمة المرأة الجزائرية!”

قلتلو: “أكيد هي عظيمة، بالصح علاه قلت هكذا؟!”

قالي صديقي الروسي: “كنت في دار صديق جزائري بالعمل، ولاحظت إن زوجته تخيط له أزرار القميص، وبعدما أنهت قبلت القميص، تمنيت حينها إن كل الروسيات كيما هي”.

قلتلو: “أي صح”، وخليتو في نيته ماحبيتش نقلو راهي تقطع الخيط بأسنانها!

وقلت في نيتي ابتسمي أيتها المفترية فالروس أنفسهم يمتدحونك!

القصــــــــــــة الثامنـــــــــــــة:

سأل معلم جزائري تلميذه بالفصل: “ما مفرد مصائب؟”

فأجابه التلميذ قائلا: “ماعندهاش مفرد كي تجي، تجي مع بعضاها سيدي”!

القصــــــــــــــــــة التاسعــــــــــــــــــة:

رجل جزائي تزوج بحبيبته، وبأول ليلة صارحها قائلا…

لقد كنت أطير فرحا عندما كان يبعث إلي والدكِ لأصلح التلفاز، فضحكت وأخبرته قائلة: “يا لك من ساذج، خمن من كان يعبث بالتلفاز كلما اشتاق واحترق بنيران الشوق”.

القصــــــــــــــــة العاشرة:

مدرسة لمادة اللغة الفرنسية، أوقفت تلميذ جزائري بصفها متعمدة وسألته: “ما معنى كلمة نجمة باللغة الفرنسية؟!”

لم يستطع التلميذ تجميعها مطلقا، غمزه صديقه وكتبها له بالورقة أمامه (ليتوال).

فأخبر بها معلمته والتي اندهشت كثيرا من معرفته لها، فطلبت منه أن يضعها بجملة مفيدة.

فقال التلميذ: “ليتوال يقعدوا ورا والقصيرين يقعدوا قدام”!

اقرأ أيضا عزيزنا القارئ:

قصص مضحكة طويلة شوي بهدف إلقاء السعاد بقلبك الجزء الأول

قصص مضحكة طويلة شوي بهدف إلقاء السعاد بقلبك الجزء الثاني والأخير

قصص مضحكة وفيها حكمة رائعة نضيفها إلي معجمنا من الحكم المفيدة

6 قصص مضحكة ومحرجة للشباب من أجل ابتسامة ساحرة

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى