قصص الأنبياء

قصص الانبياء والرسل قصة نبي الله شعيب عليه السلام

قصص الانبياء والرسل

نعرض لكم اليوم من خلال موقع قصص واقعية واحدة من اجمل قصص الانبياء الذين بعثهم الله تعالى ليخرجوا الناس من الظلمات الى النور ، و قصتنا اليوم حول نبي الله شعيب عليه السلام ، فالرسل هم بشر اختارهم الله تعالى من بين جميع البشر ، و قام الله عز وجل بارسال كل نبي الى قوم معينين لمحاولة جعلهم يبتعدون عن عبادة الاصنام و الاوثان و الشرك بالله تعالى وجعلهم يتبعون الدين الاسلامي الصحيح ، وقد لاقى الانبياء صعوبة كبيرة في نشر الدين الاسلامي فقد كانت مختلف الاقوام يعاملون الانبياء بطريقة سيئة حتى وصلت الى محاولة القتل في بعض الاحيان ، و اليوم نقدم لكم قصة النبي شعيب الذي بعثه الله عز وجل الى اصحاب الايكة ، فنتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم.

اسم النبي شعيب
قصة شعيب عليه السلام

قصة النبي شعيب عليه السلام

 

قام الله عز وجل بارسال النبي شعيب عليه السلام الى اصحاب الايكة وهم قوم مدين ، و كلمة الايكة تعني الشجر الملتف ، كان قوم النبي شعيب يعيشون في منطقة تسمى مدين و هي تقع على طريق الحجاز بالتحديد بالقرب من مدينة معان الاردنية ، وقد كان قوم مدين من الاقوام التي افسدت في الارض فقد كان معروف عنهم انهم يبخسون المكاييل و يغشون في مختلف المعاملات فضلا عن عبادة الاصنام و الشرك بالله تعالى.

 

اقرأ ايضا : قصص الانبياء قصة نبي الله ادريس عليه السلام

 

قال الله تعالى في كتابه : ( قَدْ جَاءَتْكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ فَأَوْفُوا الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ وَلا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلا تُفْسِدُوا فِي الأَرْض ) ، اختار الله تعالى شعيب عليه السلام ليرسله الى قوم مدين وبدأ شعيب عليه السلام دعوته مثل باقي الانبياء و المرسلين حيث كان يدعو الناس الى الامتناع عن عبادة الاصنام و الاوثان والامتثال لتعاليم الدين الاسلامي الحنيف ، وكان يذكرهم بنعم الله تعالى عليهم و التي لا تعد و لا تحصى.

قال تعالى في كتابه الكريم : ( وَاذْكُرُوا إِذْ كُنتُمْ قَلِيلاً فَكَثَّرَكُمْ ) ، كما ذكرهم النبي شعيب عليه السلام بالعقاب الذي ينتظرهم في حالة استمروا في الشرك بالله سبحانه و تعالى ولم يمتثلوا لدين الاسلام ، وكانت الدعوة بكل لين و تودد حتى لا يصروا على ما هم عليه من الظلال ، ولكن كعادة اغلب الاقوام كان قوم مدين يستهزئون بالنبي شعيب عليه السلام ولم يتوقف الاستهزاء عند هذا الحد بل وصل الامر الى الاستهزاء بالدين الاسلامي.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص الانبياء بدون انترنت قصة نبي الله هود عليه السلام وقوم عاد

 

و قد استمر قوم مدين في تكبرهم و عنادهم واستهزائهم ولكن النبي شعيب ظل يحاول و يحاول جاهدا محاولا اقناعهم تجنبا للهلاك الذي قد يصيبهم من الله عز وجل ولكنهم ظلوا على حالهم ، قال الله تعالى : ( يا شُعَيْبُ أَصَلَاتُكَ تَأْمُرُكَ أَنْ نَتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا أَوْ أَنْ نَفْعَلَ فِي أَمْوَالِنَا مَا نَشَاءُ إِنَّكَ لَأَنْتَ الْحَلِيمُ الرَّشِيدُ ) ، وعندما تمادى قوم مدين في تعنتهم واستمروا في تبخيس الميزان و المكيال ولم يستجيبوا لنبي الله شعيب قرر الله تعالى معاقبتهم.

 

ميزان
قصة شعيب و قوم مدين

 

سلط الله تعالى عليهم في يوم من الايام عذابا وقد اطلق على ذلك اليوم يوم الظلة ، قال تعالى : ( فَأَخَذَهُمْ عَذَابُ يَوْمِ الظُّلَّةِ إِنَّهُ كَانَ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ ) ، حيث جعل الله ذلك اليوم يوم حر شديد فخرج قوم مدين من بيوتهم ليستظلوا بظل سحابة كبيرة لينزل الله تعالى من هذه السحابة نارا لم تبقي احد منهم على قيد الحياة ، وكان ذلك جزاء المشركين المستهزئين بدين الله تعالى ، قال الله في كتابه الكريم : ( فَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالاتِ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ ).

 

و للمزيد يمكنكم قراءة : قصص الانبياء مكتوبة للاطفال ادم ونوح وادريس عليهم السلام

 

تجدر الاشارة الى ان نبي الله شعيب عليه السلام لم يصبه الحزن على قومه لانه اكمل رسالته و مهمته على اكمل وجه ، فقد كن يتودد لقومه حتى يعبدوا الله وحده عز وجل ويبتعدوا عن عبادة الاصنام و الاوثان و الشرك بالله الا ان جميع محاولاته قوبلت بالاستهزاء و السخرية من شعيب ومن دين الله تبارك و تعالى ولذلك استحقوا هذا العقاب من الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى