قصص أطفال

قصص اطفال جديدة وجميلة باسم والحاسب الألى قصة جميلة قبل النوم

نقدم لكم هذه المقالة من موقع قصص واقعية تحت عنوان  قصص اطفال جديدة وجميلة باسم والحاسب الألى قصة جميلة قبل النوم، وفيها نعرض لكم صغارنا الأعزاء قصة صديقنا باسم مع الحاسب الألى وا لأجهزة الإلكترونية، نرجو ان تنال القصة اعجابكم.

قصص اطفال جديدة وجميلة باسم والحاسب الألى:

باسم ولد صغير وجميل، كان باسم يحب كثيرا الحاسب الآلي وبشكل مبالغ فيه، ويقضي باسم كل وقته الثمين تقريبا في تصفح كل ما يخص الحاسب الآلي وبرامجه العديدة والمتنوعة، فباسم يعرف كل برنامج جديد يخص الحاسب الآلي، ويقوم باسم بتحميل كل لعبة إلكترونية جديدة على الحاسب الآلي الخاص به.

فأصبح باسم الصغير يضيع وقته الغالي كله أمام شاشة الحاسب الآلي، فلا يقوم بتاتا من أمام شاشة الحاسب الآلي، فلا يصلي ولا يقرأ آيات القرآن الكريم ولا حتى يلعب مع رفاقه مثل باقي الأولاد، ولا يتحدث مع أبوه وأمه، ولاحظت أم باسم ذلك، فقالت له يا باسم حافظ على صحتك يا بني، وقلل من استخدام الحاسب الآلي فأنت تستخدمه لوقت طويل جدا.

فرد باسم الصغير على كلام أمه، وسألها هل الحاسب الآلي مضر يا أمي الحبيبة، قالت أم باسم نعم يا ولدي العزيز مضر، فجميع الأجهزة الذكية مثل الحاسب الآلي والهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي وغيرها من الأجهزة الإلكترونية تؤثر على العين.

فجميع هذه الأجهزة الذكية والمتنوعة تصدر أشعة تضر بصحة وسلامة العين فتؤذيها على المدى الطويل، والجلوس مدة طويلة وبشكل متواصل أمام شاشة الحاسب الآلي يضر بالظهر والعامود الفقري والرقبة، ويسبب لهم الآلام كثيرة تظهر بعد مدة طويلة من استعمال الحاسب الآلي.

كما أن الحاسب الآلي يهدر ويضيع الوقت بشكل كبير، ويضلل العقل والذهن البشري كليا، كما أن الحاسب الآلي يشغل الإنسان عن عبادة الله الواحد القهار، ويبعد الإنسان عن أداء الفروض من صلاة وصيام، والجلوس طويلا أمام البرامج الموجودة في الحاسب الآلي يهدر الوقت يا ولدي، فالوقت كالسيف أن لم تقطعه قطعك يا ولدي.

قال باسم بعد أن أستوعب وعرف خطورة كثرة الجلوس أمام الحاسب الآلي لوقت طويل، معك كل الحق يا أمي الغالية، فأنا لم أعرف كل هذا الضرر الذي يسببه الحاسب الآلي، لقد كنت جاهلا تماما بها يا أمي، وكنت لا أرى سوى الجمال والمميزات الكثيرة التي يوفرها الحاسب الآلي.

وأقول لك من هذه اللحظة يا أمي الغالية سأقلل من استخدام الحاسب الآلي، وسأحدد مواعيد وساعات معينة للجلوس علي الحاسب الآلي، وسأنظم وقتي أكثر من ذلك، وسأودي الصلاة في وقتها وفي المسجد.

وسأوفر الوقت الباقي كله في قراءة الكتب العلمية والثقافية والدينية التي تناسب عمري وسني وتتلاءم مع دراستي، وسأقر أيضا القرآن الكريم وسأحول حفظه وتدبر معانيه وأسباب نزول آياته العطرة، فالقرآن الكريم خير كتاب يفيد في الدنيا والآخرة، كما سأقوم يا أمي بتخصيص وقتا لممارسة رياضة من الرياضات التي تفيد الجسم والعقل معا، بعد أنتهى باسم من كلامه مع أمه الحبيبة،  قالت الأم لولدها باسم أحسنت يا بني بارك الله فيك ووفقك إلى ما يحب ويرضى لك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق