قصص قصيرة

قصة هرقل وهل أسلم وكيف مات قصة احد اعظم محاربي التاريخ

شهدت البشرية على مر التاريخ و الازمان شخصية عظيمة ، كانت مشهورة جدا بدورها القيادي سواء كانت هذه الشخصيات ملوك او محاربين عظماء ، موعدنا اليوم مع شخصية لا يغفل عن اسمها الكثير لدرجة ان منتجي الافلام السينمائية قاموا بانتاج الافلام عنها ، وحتى الرسوم المتحركة لم تنسى هذه الشخصية ، انه ( هرقل ) حاكم الروم ، اشيع حول هرقل انه كاد يدخل الاسلام ، فهل يا ترى هذا صحيح ام ان هذه مجرد شائعات ؟ ، هذا ما سنتعرف عليه من خلال احداث قصتنا لهذا اليوم قصة هرقل وهل اسلم وكيف مات ، فنتمنى ان تستمتعوا بقراءة هذه القصة و نتمنى ان تنال اعجابكم.

 

قصة هرقل وهل أسلم وكيف مات

 

تم ذكر اسم هرقل في التاريخ باعتباره اعظم القادة واكثرهم حنكة و براعة سواء في السياسة او حتى في الحرب ، لدرجة ان اسمه كان لقب يعرف به سلاسة الملوك الذين كانوا يحكمون الامبراطورية البيزنطية خلال احدى الفترات ، ويعتبر اشهر الشخصيات التي كان يطلق عليها لقب هرقل هو الامبراطور الذي حكم الامبراطورية البيزنطية منذ عام 608 م ، يذكر ان هذا الحاكم تزامنت فترة حكمه مع ظهور الدعوة الاسلامية في الجزيرة العربية ، فمن يا ترى هو هرقل العظيم وما هي قصته مع الاسلام ؟ ، وما هي اهم الانجازات التي قام بها ؟.

 

اقرأ ايضا : قصة بوكاهانتس الحقيقية

 

في عام 575 م ولد ( افلافيوس اغسطس هرقل ) ، والده هو ( هرقل الاكبر ) وهو اول من قام بتأسيس السلالة الهيرقلية ، كان لهرقل الاكبر نفوذ كبير وسلطان عند حاكم الامبراطورية البيزنطية ( موريوس ) ، حيث قام موريوس بتعيين هرقل الاكبر نائبا له على مملكته والتي تقع في شمال افريقيا ، عاش هرقل الابن اغلب حياته مع والده وذلك قبل ان ينتقل في وقت لاحق الى قلب الامبراطورية وذلك من اجل ان يكون الامبراطور الجديد ، حيث كان يسعى هيرقل الابن الى اعادة الهيبة و المجد وذلك بعد التعرض للانكسار.

مع بدايات القرن السادس الميلادي تمكن هرقل من الوصول الى السلطة ، وفي تلك الفترة كانت المعارك و الحروب محتدمة ما بين الدولة البيزنطية و كذلك الدولة الفارسية الساسانية ، تمكنت قوات الفرس من هزيمة الروم ، بعد ان تولى هرقل الحكم عرض هرقل دفع الكثير من الاموال للفرس في مقابل التوقف عن القتال ، لم يكن هرقل جبانا فخلال تلك الفترة كان هرقل يعمل على اعادة تجهيز جيشه وزياة عدده ، لم يكن اهتمام هرقل فقط بالجيش بل عمل ايضا على تنظيم موارد الامبراطورية بهدف اعادة قوتها مرة اخرى.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصة هولاكو وكيف مات

 

بعد ان تمكن هرقل اخيرا من تجهيز جيشه الكبير قام بالهجوم على الفرس في بلاد الشام ، بالفعل تمكن هرقل من استرداد جزء كبير من الاراضي في الشام ، لم يتوقف هرقل عند هذا الحد بل تمكن ايضا من الوصول الى مدينة ( تبريز ) عاصمة الساسانيين وتمكن من هزيمتهم في عقر دارهم ، حدث الانتصار الكبير للروم على الفرس في عام 629 م ، كان المسلمين سعيدين جدا بتحقيق هرقل للانتصار وذلك لان الروم اهل كتاب ، اما الفرس فهم مجوس كفار ، بعد ان بدأت الدعوة الاسلامية كان رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم حريص على نشر الاسلام في شتى بقاع العالم.

 

قصص و احداث
قصة هرقل وهل اسلم و كيف مات

 

قام الرسول عليه الصلاة و السلام بارسال الرسائل الى كسرى و هرقل وذلك ليعرض عليهم الدخول الى الاسلام ، عندما وصلت رسالة الرسول عليه السلام الى هرقل كان في بلاد المقدس ، اخبره الرسول عليه السلام بانه اذا اسلم فسوف يعطيه الله اجره مرتين ، حينها طلب هرقل من ابو سفيان بن حرب ان يحدثه عن رسول الله عليه افضل الصلاة و السلام ، وما هي رسالته الى البشر ؟ ، كان هرقل حاكم الروم يستمع بحرص لاخبار النبي محمد عليه الصلاة والسلام ، وكيف بدأ دعوته في المدينة المنورة ، حدث اللقاء ما بين ابو سفيان و هرقل بعد صلح الحديبية الذي حدث ما بين المسلمين و المشركين.

كانت هناك مجموعة من الاسئلة التي تدور في عقل هرقل والتي وجهها الى ابو سفيان ، منها قوة النبي عليه السلام بالاضافة الى عدد الاشخاص الذين اتبعوه ، وهل ارتد احد من اتباعه عليه بعد ان اسلم ؟ ، سأل هرقل ايضا عن مدى صدق الرسول عليه السلام وحتى نسبه ، كان هرقل يستمع بكل حرص لابو سفيان ، الغريب في الامر ان ابو سفيان في تلك الفترة كان على عداء مع الرسول عليه السلام ولكن اجاباته كانت صادقة تماما ، فقد ذكر ابو سفيان ان الرسول عليه السلام من افضل الناس نسبا ، كما انه لم يكذب من قبل في حديثه ابدا.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصة الاسكندر الاكبر الحقيقية

بالنسبة لاتباعه فهم ضعفاء ولكنهم في تزايد مستمر ، ولا يوجد مخلوق دخل الى الاسلام على يد الرسول عليه السلام وارتد عنه بعدها ، اغلب الروايات التاريخية تشير الى ان هرقل كان قريبا جدا من اعتناق الاسلام ولكنه في نفس الوقت كان خائفا من قساوسته الذين كرهوا العرب بشدة ، في النهاية مات هرقل في عام 641 م ، وذلك بعد ان تمت هزيمة جيش الروم في معركة اليرموك التي انتصر فيها المسلمين انتصارا ساحقا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى