قصص جن

قصة “كريم بشرة “قصة رعب تقشعر لها الأبدان-الجزء الثاني

مرحبا بكم فى لقاء جديد من خلال قصص واقعية لنستكمل لكم ما بدأناه من قصة كريم بشرة ، وهى قصة من قصص جن التى تثير فى قلوبكم الرعب والخوف لهواة الرعب والإثارة وكنا قد توقفنا فى الجزء الأول عندما غضبت مى من تصرفات شيماء وطلبت من خطيبها الإنصراف ، ولمن فاته قراءة الجزء الأول يمكنه قراءته من هنا

قصة كريم بشرة

الجزء الثانى

قصة-كريم-بشرة
قصة-كريم-بشرة

 

بدون ما يرد عليها وصلها لحد البيت وقالها اتفضلي
شكرا .
مش هنروح نححز كوافير تاني طيب
لا مفيش فرح اصلا
يابنتي انت مجنونة ولا ايه؟
انا هسيبك دلوقتي واكلمك بعدين لما تهدي
بعد ما روح محمد ع الساعه ١٠ بليل .بيبص في التليفون كأنه بيقوله مفيش رنه منها!!
كان يمسك التليفون ويفتح على رقمها ويرن وقبل ما يتصل يفصل .
فضل كده اكتر من مره لحد ما فى مره ساب الرنه لحد أخرها
ردت عليه بسرعه جدا كانها كانت مستنياه
-ألو مي.
-ألو
-عامله ايه؟
-الحمد لله
-وانت؟
-أهو تمام
-مال صوتك ؟
-مليش
مي :مش عاوزك تزعلي انت عارفه اني بحبك
أنا بغير  عليك ياتامر علشان بحبك لو مش بحبك مش هغير عليك
أنا عارف ياحبيبتي واحنا ملناش غير بعض اصلا .
ربنا يخليك ليا .
وعلشان بقي اثبتلك اني بثق فيك احنا هنروح نححز الكوافير وكمان عند صحبتك دي
ما بلاش مش عاوزين مشاكل
لا أنا قولت عندها يبقي خلاص .
خلاص انت حره بقي .
بكره تجيلي الصبح
خلاص ماشي ياموزه انت
بس بقي أنا هنام
ماشى تصبحى علي خير هتوحشينى
انت كمان هتوحشني أوي ياحبيبي..
.
قفل المكالمة من هنا لقي تيلفونه بيرن .
-فرد قال :ألو
-اذيك ياتيمو؟
-مين معايا
-أنا شيماء يابني
-ايه ده جبتي رقمي منين؟
-مش شغلك بقى المهم انت عامل ايه ؟
-الحمد لله وانتى
أنا كويسه طول ما انت كويس.
بس خطيبتك دي رخمه اوي
-ليه كده بس دى طيبه أوي والله
المهم بقولك احنا هنجيلك بكره علشان نحجز بقي
-ايه ده مش كانت غيرت رايها ؟
-لا هيا قالتلي خلاص هتحجز عندك
-خلاص ماشي ياتيمو هستناك.
-بس إوعي تقولي بكره إنك كلمتيني
-ايه ده انت بتخاف منها من دلوفتي
-لا عادي بس علشان متزعلش
-ولا يهمك ياتيمو. ماشي.
..
تاني يوم
اتصل تامر علي مي قالها اجهزي أنا جايلك.
ورحلها عند البيت وطلعوا علي الكوافير.
دخلوا مكتب شيماء رحبت بيهم
وطلبت ليهم عصير.
وبدأ تامر يتكلم
هندفع كام علشان الحجز احنا عاوزين  أحلى حاجه
انت بتقول ايه يا تيمو؟
بصت ليها مي بصه غريبه
بسرعه غيرت طريقة الكلام اقصد ياتامر انت بتقول ايه ؟ واللهي ماخد حاجه منك ابدا .
-ردت مي هيا وقالتلها لو سمحتي هنتعامل زي أي زباين عندك .
-خلاص اللي تحبيه عدي بره واحجزي وانا هوصيهم عليكم جامد.
وقامت من مكانها اتحركت لي المكتب طلعت منه كريم .
قالتلها ده هديه ليكي مش بيطلع غبر للغالين.
ادهني بيه وشك كل يوم هيخلي وشك بدر
قالتلها . شكرا ربنا يخليكي .
واستأذنوا وخرجوا حجزوا وبعدين مشوا
وصل تامر مي للبيت وودعها .
طلعت مي دخلت اوضتها فتحت الكريم علشان تدهن منه
دهنت وشها وراحت تنام
بدات قلبها يدق وتحس ان جسمها كله سخن .
المهم نامت الساعه 4 بالظبط صحيت حست انها قلقانه .
فتحت عنيها اول ما فتحت نظرها وقع علي خيال علي الحيطه .
افتكرته خيالها بس الخيال و واقف هيا لسه مقمتش من علي السرير .
قامت مشيت علشان تقيد النور لقت الخيال ماشي معاها اطمنت شويه لانها عرفت ان ده خيالها
بس فجأة الخيال بيجري علي الحيطه ويجي مكانه .

– تتبع –

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق