قصص أطفال

قصة جزيرة الكنز للأطفال رحلة الوصول الى الكنز المنشود

هل سمعت من قبل عن طفل لا يهوى قراءة القصص المسلية و المفيدة ، من المعروف عن الاطفال حبهم و تعلقهم الشديد بقراءة القصص خاصة قصص قبل النوم ، فهي تجلب السعادة و السرور الى القلب ، فضلا عن انها تعلم الطفل العديد من السلوكيات الجميلة التي يجب ان يكون كل طفل على علم بها ، بدون شك اصبحت القصص اليوم احد اهم اساليب التربية الحديثة التي لا يمكن اهمالها ، ليس الغرض من القصص اخذ الدروس و العبرة فقط بل انها ايضا تعتبر هواية جميلة تبعث السرور في قلوب الاطفال ، و لذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع قصص واقعية قصة جزيرة الكنز للاطفال مشوقة جدا ، فنتمنى ان تستمتعوا بقراءة هذه القصة و نتمنى ان تنال اعجابكم.

 

قصة جزيرة الكنز للاطفال

 

تدور احداث هذه القصة حول صبي يسمى ( جيم هوكينز ) ، جيم يعيش مع اسرته التي تمتلك فندقا ، الفندق الذي تمتلكه اسرة جيم ليس بالفندق الكبير ولكنه كان هو مصدر رزقهم ، كان اغلب الذين يأتون الى الفندق من البحارة ، من ضمن البحارة كان هناك بحار يدعى ( بيلي بونز ) ، كان هذ البحار يحمل دائما معه صندوق خشبي ، على الرغم من فضول جيم لكي يعرف محتويات هذا الصندوق الا انه لم يرغب في سؤال البحار بيلي عنه ، كان بيلي بونز يحذر جيم من اجتمالية قدوم رجل ذو ساق خشبية ، في يوم من الايام دخل رجل غريب الى الفندق واتجه الى بيلي بونز واعطاه ورقة وبعدها انصرف الرجل.

 

اقرأ ايضا : قصص اطفال مكتوبة قصيرة مضحكة

 

بعد ان انصرف الرجل قرر بيلي فتح الورقة فوجد الورقة بيضاء كما هي وهناك نقطة سوداء في المنتصف ، في تلك الفترة كان هناك اعتقاد سائد بان هذه الورقة تعني اقتراب الموت ، بالفعل سقط بيلي على الارض وعندما حاولت اسرة جيم مساعدته وجدوه قد فارق الحياة ، كان بيلي مدينا بالفعل للفندق بالكثير من الاموال فقرر جيم فتح الصندوق الذي كان بيلي يحمله دائما معه اينما رحل ، وجد جيم بعض العملات الذهبية و المجوهرات الثمينة بالاضافة الى خريطة ، قرر جيم ان يخبر احد مساعدي الملك عن هذه الخريطة لعله يكون كنز مخبأ او ثروة هائلة ، فجيم ليس بحارا وبالتأكيد لن يتمكن من الذهاب الى تلك الجزيرة بمفرده.

بالفعل قرر الملك ان تتحرك سفينة من الميناء برفقة بعض الجنود ومعهم جيم ايضا والتوجه الى المكان المشار اليه في الخريطة من اجل العثور على الكنز ، كانت الرحلة شاقة و متعبة جدا و المسافة لم تكن بالسهلة ابدا على جنود الملك و كذلك على الفتى جيم ، خاصة ان جيم لم يصعد من قبل على متن سفينة ولذلك كان دائما ما يشعر بالدوار ، لاحظ جيم شيئا غريبا وهو ان هناك سفينة اخرى قادمة خلف السفينة التي عليها جيم ولكنه لم يأبه لها فقد ظن انها مجرد سفينة تجارية ولن تسبب اي قلق لهذه الرحلة ، قبل وصول جيم الى السفينة شعر بدوار شديد و اختل توازنه وسقط في المياه ولم يلاحظ اي احد من الجنود سقوط جيم في المياه.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصة قصيرة عن الخوف للاطفال

 

لحسن حظ جيم كانت السفينة قريبة جدا من الشاطئ فقذت الامواج جيم الى الشاطئ ، عندما افاق جيم وجد امامه سفينة تقترب من الشاطئ ولكنه لاحظ انها سفينة غريبة وليست سفينة جنود الملك ، كان قائد السفينة رجل ذو ساق خشبية ، تذكر حينها جيم كلام البحار بيلي وانه كان يحذره من رجل شرير ذو قدم خشبية ، حينها علم ان هذه السفينة هي سفينة القراصنة وان هذا الرجل ذو الرجل الخشبية والذي كان القراصنة ينادونه ( جون الطويل ) هو زعيم القراصنة ، شعر جيم بالخوف الشديد وقرر ان يركض باتجاه الغابة لعله يعثر على احد من رجال الملك ، بينما كان جيم يركض مبتعدا سمع احد القراصنة صوتا يتحرك بين الاشجار.

 

قصص اطفال
قصة جزيرة الكنز

 

شاهد احد القراصنة جيم وهو يركض فاتجه رجال جون الطويل لكي يمسكوا بجيم قبل ان يفضح امرهم ، بينما كان جيم يركض ارتطم برجل كبير اسمه ( بين جين ) ، اصطحب بين جين جيم الى الكهف الذي يعيش فيه ، كان هذا الكهف هو الكهف الذي يحوي الكنز ، ولكن بين جين كان ينتظر قدوم اي سفينة الى الجزيرة ليأخذ الكنز ويعود الى بلاده ، فجأة ظهر القراصنة وكادوا يقتلون بين جين وجيم ، في هذه اللحظة ظهر جنود الملك وقاموا بقتل جميع القراصنة ، عاد رجال الملك مع جيم و بين جين الى الوطن ومعهم الكنز ، واعطى الملك بين جين و جيم الكثير من المجوهرات واصبحا اصدقاء مقربين الى الملك.

 

نتعلم من هذه القصة ان الشخص الطماع لا يحصل في النهاية على ما يريده ، فلو كان جيم شخصا طماعا وحاول الوصول الى الكنز بمفرده لما نجى من هذه الرحلة ، ايضا بين جين لم يخفي الكنز عن جيم و جنود الملك ولذلك قرر الملك اهداء الكثير من المجوهرات و العملات الذهبية تكريما لبين جين لانه شخص جيد وايضا جيم لانه لم يخفي امر الكنز لنفسه.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا فصص واقعية : قصص اطفال قصيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى