قصص الأنبياءقصص دينية

قصة النبي محمد صلى الله عليه وسلم اعظم البشر اجمعين الجزء الثالث

رأينا معا في الجزء السابق ما اصاب قريش عندما حاولوا اعادة المسلمين الذين هاجروا الى الحبشة ، وكيف ان جعفر بن ابي طالب تمكن من اقناع النجاشي ملك الحبشة بان اهل قريش على ظلال ، وهنا رفض النجاشي ان يسّلم المسلمين الى بعثة قريش ليعودا منهزمين منكسرين ، واليوم سنرى معا كيف ستكون ردة فعل قريش تجاه النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، هيا معا لنرى.

 

قصة النبي محمد اعظم البشر الجزء الثالث

 

بعد فشل بعثة قريش في استرداد المسلمين الذين هاجروا الى الحبشة تعرضوا ايضا لانتكاسة ثانية ، فقد اسلم كلا من عمر بن الخطاب و حمزة بن عبد المطلب ، وهنا قررت قريش بقيادة ابي لهب ان ينتقموا من النبي محمد صلى الله عليه و سلم ، فقد اتفقوا جميعا واجبروا التجار على عدم التعامل سواء بالبيع او الشراء مع عشيرة محمد وهم بني هاشم وبني عبد المطلب ، ليس هذا فقط بل منعوا ان يتزوج احد منهم او ان يتزوجوا هم من احد ، حتى يعودا الى دين الآباء و الاجداد و عبادة الاصنام و الاوثان.

 

اقرأ ايضا : قصة النبي محمد صلى الله عليه وسلم اعظم البشر اجمعين الجزء الاول

 

مرت عشيرة النبي محمد عليه الصلاة و السلام باوقات عصيبة جدا بسبب الجوع الذي تعرضوا له ، حتى الكفار من بني هاشم وبني عبد المطلب كانوا مع النبي محمد صلى الله عليه وسلم وذلك بسبب العصبية القبلية التي كانت في الجاهلية ، فمن الخزي ان يترك شخصا ما احد افراد قبيلته يواجه مثل هذا الموقف لوحده ، بدأ التجار يتسائلون ما هي الفائدة من عدم البيع لعشيرة محمد عليه السلام ؟ ، فقد وجدوا انهم يخسرون الاموال وتتعرض تجارتهم للخسارة ، ولكن ابا لهب وعدهم بالنقود و الاموال اذا التزموا بامره.

على الرغم من الكرب الذي كان فيه النبي محمد صلى الله عليه وسلم الا انه لم يكف عن الدعوة الى دين الله سبحانه وتعالى ، فقد سافر الى الطائف من اجل دعوة اهلها الى دين الله سبحانه وتعالى ولكنه لاقى ما لاقى من الاذى و الرمي بالحجارة من الصغار ، حتى اصيبت قدمه عليه السلام بجرح بالغ ، ايضا يوم العقبة عندما لم يأت احد له وظل وحيدا عليه السلام جالسا تحت شجرة ، هنا اتت سحابة عابرة خرج منها جبريل.

 

قال جبريل لمحمد عليه السلام : ان الله ارسل اليك ملك الجبال لتأمره بما ترغب ، قال ملك الجبال : لو شأت لاطبقت عليهم الجبلين فلم يبقى منهم احد ، وهنا كان الرسول عليه السلام رحيما بقومه حيث قال : اتركهم لعل الله يُخرج من اصلابهم من يعبد الله لا يشرك به شيئا ، هنا اراد الله ان يجبر كسر النبي محمد صلى الله عليه وسلم بعدما اصابه الالم و الذل من اهل الطائف فكانت رحلة الاسراء و المعراج تكريما للنبي الكريم ، حيث سافر النبي محمد صلى الله عليه وسلم من مكة المكرمة الى القدس في زمن قصير جدا.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصة النبي محمد صلى الله عليه وسلم اعظم البشر اجمعين الجزء الثاني

 

قال تعالى في كتابه الكريم : ( سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ ) ،
وصل النبي محمد صلى الله عليه وسلم الى بيت المقدس الذي بناه النبي يعقوب عليه السلام ، وكان ذلك بعد بناء ابراهيم واسماعيل عليهما السلام للكعبة الشريفة باربعين عاما ، وقد صلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم بالانبياء في المسجد الاقصى ، فعن أنس أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ صلَّى ليلة الإسراء ببيت المقدس ركعتين، كما ثبت أنه صلى بالأنبياء إمامًا، أي بعد صلاة الركعتين.

 

قصص
قصة النبي محمد عليه السلام الاسراء و المعراج

 

ولكن حذيفة بن اليمان انكر ذلك محتجا بان النبي عليه السلام لو صلّى في بيت المقدس لكان واجبا على المسلمين جميعا الصلاة فيه ، كما هو الحال بالنسبة لبيت الله الحرام ، بعدها عُرج بالنبي عليه السلام الى السماء ، وقد سلم على الانبياء الذين قابلهم خلال رحلته ، كما سمع عليه السلام صوت الاقلام وهي تكتب في الصحف بما هو كائن للبشر ، وصل النبي محمد صلى الله عليه وسلم عند سدرة المنتهى ، ورأى جبريل بهيئته الملكية وله 600 جناح ، بعدها فرض الله تعالى الصلوات وكانت في البداية 50 صلاة ثم خففها الله لخمس صلوات فقط في اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى