قصص أطفال

قصة السنافر مكتوبة بالعربية رحلة البحث عن غابة السنفورات

ما اجمل الرسوم المتحركة ، فهي من امتع الامور التي يقضي الاطفال الصغار اوقاتهم في مشاهدتها ، وخاصة المسلسل الكرتوني عندما يكون مشهور في جميع بقاع العالم ، واليوم قصتنا حول احد اجمل المسلسلات الكرتونية الشهيرة وهو السنافر ، فالسنافر عبارة عن كائنات صغيرة جدا ذو لون ازرق ،هذه الكائنات ترتدي قبعات بيضاء ، بالنسبة لاسمائهم فهي تختلف بحسب الصفات ، فهناك سنفور شجاع و هناك سنفور مفكر ، يذكر انه ليس هناك اي سنفورات فتيات سوى سنفورة جميلة ، واليوم قصتنا حول رحلة سنفورة جميلة واصدقائها من اجل العثور على الغابة التي يعيش بها مجموعة السنفورات لعلها تجد سنفورة مثلها ، فهل يا ترى سوف تعثر سنفورة جميلة على هذه الغابة ؟ ، وما هي العقبات التي سوف تواجهها ؟ ، لنتابع معا.

 

رحلة البحث عن غابة السنفورات

 

كانت سنفورة جميلة تؤمن بان هناك غابة مخفية يعيش بها سنفورات مثلها ، ولذلك قررت سنفورة جميلة ان تخرج للبحث عن هذه الغابة بدون علم بابا سنفور ، اصطحبت سنفورة جميلة في رحلتها اثنين من اصدقائها السنافر وهما سنفور مفكر و سنفور شجاع ، عندما بدأ السنافر الثلاثة الرحلة رآهم شرشبيل ، شرشبيل هو الشخصية التي تمثل الشر في مسلسل السنافر ، كان شرشبيل يريد ان يقوم باصطياد السنافر الثلاثة خاصة انهم بعيدين عن بيتهم وبالتالي سوف يكون اصطيادهم امرا سهلا جدا.

 

اقرأ ايضا : قصص رعب للاطفال كرتون قصة اللوحة العجيبة

 

تراجع شرشبيل عن قراره واكتفى بالمراقبة ، فقد دخل الطمع الى قلب شرشبيل وفكر في الحصول على جميع السنافر بدلا من ثلاثة فقط ، تجدر الاشارة الى ان شرشبيل الشرير يجهل في اي مكان تعيش السنافر وبالتالي قرر مراقبة السنافر الثلاثة لعله يصل الى بيت السنافر ويقوم باصطيادهم ، اثناء سير السنافر الثلاثة في الغابة وجدوا امامهم منزل كبير جدا ، قرر السنافر طرق باب هذا المنزل لعلهم يصلون الى اي دليل يقودهم الى الغابة المفقودة التي يعيش بها السنفورات ، كانت المفاجأة ان لا احد يعيش في هذا المنزل ولهذا قرر سنفور شجاع اقتحام المنزل.

ما ان دخل السنافر الثلاثة الى الغابة حتى وجدوا امامهم مجموعة كبيرة من الصور لسنفورات فتيات ، فرحت سنفورة جميلة بما رأته كثيرا وشعرت بانها قريبة جدا من الوصول الى الغابة المفقودة ، بعدها بدأت الشمس تغرب فقرر السنافر الثلاثة الجلوس الى جوار المنزل لعل هذا المنزل له مالك وسوف يعود قريبا ، اشعل السنافر النار واخذوا يتبادلون اطراف الحديث ، كان لكل سنفور من السنافر رأي مختلف ، فسنفورة جميلة مقتنعة بان هناك غابة مخفية وسط الاشجار ، اما سنفور شجاع فقد كان يظن ان هذا المنزل هو خدعة من شرشبيل الشرير ، سنفور مفكر كان مناصرا لسنفورة جميلة.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة نتعلم منها دروسا مفيدة في الحياة

 

كانت سنفورة جميلة قد وجدت كتيب صغير في احدى غرف المنزل ، وبينما كانت سنفورة تحاول البحث في هذا الكتيب عن اي شيء يدلها على الغابة المفقودة وجدت في احدى الصفحات تعويذة ، قررت سنفورة جميلة القاء الكلمات المكتوبة في هذه التعويذة ، ما ان قالت سنفورة جميلة كلمات التعويذة حتى بدأت غابة في الظهور ، بالطبع كان شرشبيل يراقب كل ما يحدث ، بعد ظهور الغابة التي يعيش بها السنفورات بدأت سنفورة جميلة في الصراخ قائلة : اخيرا وصلت الى الغابة المفقودة ، سمع شرشبيل الشرير هذه الكلمات فبدأ يرقص هو وقطه الغبي من السعادة ، قال شرشبيل : اخيرا سوف اقوم باصطياد السنافر.

 

قصص اطفال
قصص روعة للاطفال

 

دخل كلا من سنفورة جميلة و سنفور مفكر و سنفور شجاع الى الغابة ، ولكن لان سنفور مفكر و سنفور شجاع كانوا ذكورا تم القبض عليهم ، تم اصطحاب السنافر الثلاثة الى ماما سنفورة لكي تقرر ما ستقوم بفعله معهم ، ما ان رأت ماما سنفورة سنفورة جميلة حتى بدأت في البكاء من شدة الفرحة ، قالت ماما سنفورة بصوت مرتفع : لقد عادت سنفورة جميلة ، اخبرت ماما سنفورة سنفورة جميلة بانها ضاعت وهي صغيرة ، وعلى الرغم من المحاولات الكثيرة للعثور عليها الا ان السنفورات لم يتمكن من العثور عليها ، تابعت ماما سنفورة التحدث قائلة : لقد القيت تعويذة لكي تختفي هذه الغابة و تصبح غير مرئية هربا من شرشبيل الشرير.

فجأة وبدون سابق انذار قام شرشبيل بالهجوم على الغابة وقام باختطاف جميع السنفورات ومنهم ماما سنفورة ، لحسن الحظ تمكن كلا من سنفور شجاع و سنفور مفكر ومعهم سنفورة جميلة من الهرب ، اخذ شرشبيل السنفورات الى بيته ليفكر كيف سوف يتخلص منهم ، اما السنافر الثلاثة الذين تمكنوا من الهروب فقد اتجهوا مسرعين الى بابا سنفور وبقية السنافر لكي يفكروا في طريقة تمكنهم من انقاذ السنفورات من يد  شرشبيل الشرير ، وصل السنافر الثلاثة الى بابا سنفور واخبروه بما حدث ، غضب بابا سنفور كثيرا من سنفورة جميلة وقال لها : لقد تصرفتي تصرف خاطئ يا سنفورة جميلة فبسببك اصبحت حياة السنفورات في خطر.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصص مضحكة للاطفال pdf اتحداك تمسك نفسك من الضحك

 

تابع بابا سنفور حديثه قائلا : بسبب القائك للتعويذة يا سنفورة جميلة تمكن شرشبيل من اكتشاف الغابة المفقودة ، المهم الآن لنذهب الى بيت شرشبيل الشرير و نحاول انقاذ السنفورات ، قرر بابا سنفور ان يجمع باقي السنافر وان يذهب الى منزل شرشبيل الشرير لينقذ السنفورات ، وصل السنافر الى منزل شرشبيل الشرير وقام بابا سنفور بالقاء تعويذة يعرفها ، بسبب هذه التعويذة تحول شرشبيل الشرير الى فأر ، ولان القط الذي يعيش مع شرشبيل كان غبيا فقد ظن ان شرشبيل فأر حقيقي وبدأ في محاولة اصطياده ، ليتمكن بذلك بابا سنفور من انقاذ ماما سنفورة واصبح جميع السنافر يعيشون معا في سعادة و سرور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى