قصص أطفال

عيد ميلاد فرس النهر قصة هادفة للأطفال

حواديت قبل النوم

ما أجمل تلك القصه التي نحكيها لأطفالنا قبل النوم  ، توسع مداركهم وتزرع في نفوسهم الصغيره فكره وهدفا ، وتصلح امرا من أمور  حياتهم ، و ينصح اطباء النفس بأهميه  وضرورة القصة قبل النوم لأنها تساعد الطفل في إكتساب  الكثير من المهارات المختلفه وتعديل بعض السلوكيات الخاطئه  ، ونستطيع من خلال الحدوتة توجيه الطفل  حيث يكون عقله قادر على استيعاب المعلومات وتخزينها في عقله الباطن ، للاستفادة منها بعد ذلك ، اقدم لكم اليوم في موقع قصص واقعيه  ، قصه اطفال بعنوان عيد ميلاد فرس النهر قصة جميلة وهادفة للأطفال قبل النوم .

عيد ميلاد فرس النهر

كان يا مكان في قديم الزمان في الغابه البعيده  ، حديث الحيوانات الكثيره  ، مختلفه الأشكال والالوان والأحجام  ، فمنها الصغير والكبير ،  ومنها الضخم ومنها الضعيف  ، كان فرس النهر الصغير يعيش مع عائلته بجوار النهر  الكبير ، ويوم عيد ميلاد فرس النهر الصغير كان يوما جميلا  ومشرقا  والطيور تغرد فوق الأغصان بفرح ، والفراشات تطير هنا وهناك بتناغم وسعادة  ، اراد الجميع الاحتفال وشراء الحلويات والبسكوتات والهدايا وتقديمها للفرس النهر الصغير ،  استيقظ فرس النهر الصغير صباحا  في ذلك اليوم وهو يشعر بالسعاده الشديده  ، لانه اليوم يكمل عام  جديد ، واعدت الأم حفله عيد الميلاد ، ودعت  جميع الاصدقاء من حيوانات  الغابه لحضور حفل عيد ميلاد ابنها الصغير  .

قالت الام لابنها الصغير فرس النهر : تعالى يا بني  حتى  تساعدني في تزيين المنزل  ، واعداده حتى نستقبل الضيوف فقال لها فرس النهر الصغير  : ولكن يا أمي إنه عيد ميلادي  ، فالمفروض ان لا افعل شيء  على الإطلاق اليوم ، فقالت له الام :  ولكن يا بني لا يوجد احد بالمنزل سواك وانا متعبه و اريدك ان تساعدني  ، ولكن فرس النهر الصغير رفض مساعده أمه ، وأدعى بأنه عيد ميلاده ويوم عيد ميلاده لا يصح أن يفعل شيئا  .

كانت الأم حزينه جدا وتعبت وهي تعد الكعك والبسكويت للأصدقاء  ، وبعد عمل الكعك والبسكويت ،  قامت لتزيين المنزل بمفردها ، صاعدت فوق السلم حتى تزيين المنزل بالشرائط الملونه الحمراء ، فقالت : تعالى يا بنى ساعدنى فأنا متعبه بشدة وربما سقطت من فوق السلم ، رفض فرس النهر الصغير تقديم المساعدة وترك الأم وخرج يلعب أمام المنزل وهو يقول : لا إنه يوم ميلادي ولن أفعل شيئا .

هزت الأم رأسها بحزن وصعدت لوضع الشرائط ، ولكنها كانت مرهقة جدا ولن تتحمل فسقط على الأرض بقوة ،  وسقطت على الكعك والبسكويت المعد للحفلة فسقط كله على الأرض ، سمع فرس النهر الصغير الصوت والصراخ فدخل يجري ، فوجد الأم فوق الأرض وكل مكونات حفلة عيد الميلاد مبعثرة على الأرض ، وكانت الأم تذف الدم من رأسها لأنها خبطت بشدة .

حزن فرس النهر على امه واقترب منها يحاول وقف الدم ، ودخل الأب من الباب ، وعرف ما حدث فحزن هو الأخر من ابنه وانانيته الشديدة ، وعدم مساعدته لأمه المتعبه ، اعتذر فرس النهر الصغير لأمه لانه رفض مساعدتها ، واخبرها بأنه يستحق هذا العقاب من الله لأنه رفض أن يساعدها ، فعاقبه الله بأن الحفلة لن تتم وكل شيء تلف لانه لابد من طاعة الوالدين ، عندما رأى الأب اعتذار ابنه ومعرفته بخطأه ذهب واشترى كعكة عيد ميلاد كبيرة لابنه واحتفلت الحيوانات جميعا وبعد الحفله قام فرس النهر الصغير بترتيب المنزل ورفع الأطباق ورفض أن تعمل امه شيئا لانها متعبه .

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق