قصص جن

عفاريت الوراق قصة رعب مخيفة جدا من مصر جزء ثاني

قصص رعب باللهجة المصرية

وماذا إن اشتريت شقة بسعر مغري ، فبعد أن سكنتها أكتشفت بان المنزل الذي تقع فيه شقتك ، وخاصة الشقة التي فوق شقتك ، تحدث فيها امور غريبة وتسمع منها اصوات كثيرة ، وخصوصا بعد منتصف الليل ، وبعدها تكتشف بأن الشقة خاليه ، وبأن فيها طفل مات بطريقة غامضة ، فيجعلك تعيد التفكير في الأمر ، اقدم لكم اليوم الجزء الثاني من قصة ، عفاريت الوراق الجزء الثاني قصة رعب باللهجة المصرية .

عفاريت الوراق قصة رعب مخيفة جدا من مصر جزء ثاني

 

 

جارتي قالت وهي وشها اصفر وعنيها واسعة اووى وخايفة ،   بأنهم بيسمعوا  أصوات  قطط  على السلم  ، مهو دا عادي يعني القطط على السلم في  شعبية  مش فاهمه ، الست دي غريبة أووى ، لا لا أصلها قالتلي  إن القطط  دي بتتكلم زينا وليها أصوات غريبة أووى ، كنت الأول مش مصدقة التخاريف دي هو في قطط هتتكلم زي البشر ، بس في الحقيقية دا فعلا حصل معايا أنا واخواتي ، كنا فعلا بنسمع أصوات القطط بتتكلم زينا ، بصوا هو مش زينا كلام يعني بس فعلا تحس انها بتتكلم زى البشر مش عارفة الصراحة أوصفهالكم ازاي بس أنا كنت خايفة من القطة دي بالذات ، كانت قطة سودا ودايما بتظهر على السلم كنت بترعب منها ، اصلها كانت بتفضل تبصلي أوى معرفش عاوزة منى ايه  .

الوقت دا كنت بشتغل في صيدليه  بجانب  الدراسة  ،  في الفترة دى وانا في الصيدليه ،  في دكتور في العيادة اللي جنبنا  حادثة غريبة  حصلتله ومات  محدش يعرف ازاي ،  المهم الدكتور ساب كتب كتير جدا  بالعيادة ، كانوا بيفضوا العيادة وبيبعوا الحاجة ، السكرتيره  اللي  كانت شغاله  بالعيادة مع الدكتور ، كانت صاحبتي أووى وعارفة إني لسه  في الكليه ، قالتلي : تعالي يا راند خدي كام كتاب  ، مرات الدكتور قالتلي اتخلص من الكتب ، يمكن الكتب تفيدك في دراستك .

انا لقيتها فرصة وانا بحب القراية اووى ، روحت اخد كام كتاب لفت انتباهي كتاب غريب جدا  ، بس والله ما فاكرة اسمه بالظبط ، بس تقريبا الطب البديل في علاج السحر  ، اخدت  الكتاب  معايا البيت وسبته فترة ومفتحتوش  خالص ، بس الغريب إني كل يوم  كنت بسمع صوت حد بيتنفس  جنب ودني  ، وانا نايمة كل يوم كنت بصحى على الانفاس دي ، معرفش في ايه بس احنا لما جينا البيت دا كل حاجة بتحصل غريبة ومبقتش اركز خالص ، المهم   أنا حبيت اقرا الكتاب اللي اخدته من العيادة .

بدأت قراية الكتاب علي ضوء هادي ومنخفض ، كنت خايفة من  بابا  الصراحة ، خايفة يصحي وياخد منى الكتاب  ويزعقلي أو يضربني ، أصل بابا علي فكرة بابا شخصية شديدة جدا ،  لدرجة ان انا متزوجة دلوقتي  ، ولغاية انهاردة باخاف  منه انا واخواتي لما لنسمع صوته من اي مكان ،  بس احنا بنحبه جدا  ، بس هو ليه دماغة  المهم بعد كده ، اعدت أقرأ في الكتاب ،  كان في رسومات غريبة اووى ، ورموز وومربعات ،  ويقولي قولي ديل حمار ٤ مرات وكرري الجملة دي كذا مرة ، انا عملت زى مقال وفي جمل كررتها بغباء وعدم فهم ، وبعد كده نمت  ومحستش بنفسي ، وصحيت  تاني يوم وشي شكله غريب  وشكلى مختلف  ، كان لونى غامق وعنيا منفخة ،  ماما قالت دا برد  ودور زكام .

ا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق