قصص نجاح

عباس بن فرناس

نقدم لكم هذه القصة من موقع قصص واقعية تحت عنوان عباس بن فرناس أول من مارس عملية طيران ناجحة، نعم ناجحة ولم تفشل ولقد مات عباس بن فرناس بعد نجاحه في عملة الطيران بعامين كاملين، والآن مع القصة.

ميلاده ونشأته ووفاته:

عاش عباس بن فرناس في القرن التاسع الميلادي والقرن الثالث الهجرية، وكان أسمه هو أبو القاسم بن فرناس بن ورداس (فرداس) التاكرني، وهو من علماء دولة الأندلس الأموية.

ولد أبو القاسم في مدينة تاكرنا وهو من أصل أمازيغي حيث تعود أصوله إلى مدينة قرطبة، وكان ميلاده في عام 194 هجرية، 810 ميلادية في قرطبة، تربى ونشأ أبو القاسم في مدينة قرطبة محل ميلاده، وكانت أسرته من موالي بني أمية، ومر عليه من حكام بني أمية الحكم بن هشام، وابنه عبد الرحمن الناصر لدين الله، وحفيده محمد بن عبد الرحمن الأوسط.

كان عباس بن فرناس شاعرًا وعالمًا في علوم الرياضيات وكذلك علم الفلك والكيمياء والفلسفة، وكان ابن فرناس متمكنًا في الشعر مما ساعده على أن يدخل بلاط الأمير عبد الرحمن الناصر لدين الله ومن شدة براعته في الشعر وبحوره استطاع ابن فرناس فك صعوبات كتاب العروض للفراهيدي، أما بلاط ابنه محمد فقد دخله بسبب تميزه واختراعاته العلمية الكثيرة في تلك الفترة، حتى وصل الأمر بالأمير محمد أن جعله معلمه لعلم الفلك، وقد عرف عنه أيضًا أنه كان بارعًا في الموسيقى وكان يعزف العود.

كدأب العلماء المجددين على مر العصور واتهامهم بالتهم الشائنة بسبب اختراعاتهم أو اكتشافاتهم التي لا تستطيع عقول العامة استيعابها، أتهم ابن فرناس بالزندقة والكفر، وتم عقد محاكمة علنية له داخل المسجد وبالتحقيق ثبت أنه برئ وأن التهم مصدرها الجهل، وتميز عباس بن فرناس لا يعود فقط إلى تميزه في العلوم التي درسها وتبحره بها وإنما لمحاولته ربطها بالواقع أو إيجاد صور لتطبيق تلك العلوم والمعارف على الواقع وقد لقب ابن فرناس لذلك بحكيم الأندلس.

توفي عباس بن فرناس في عام 274 هجرية، 887 ميلادية، وقد كانت وفاته في مدينة قرطبة، وما انتشر عن أنه مات بسبب سقوطه أثناء محاولته الطيران هو معلومة خطأ، إذ إن من مات إثر سقوطه أثناء محاولة الطيران هو الجوهري، حيث أجرى محاولة للطيران في عام 1003 ميلادية وقد نجحت إلا إنه شعر بالتعب والإجهاد ولم يستطع التحمل وسقط.

اختراعاته وإنجازاته:

قام عباس بن فرناس باختراع العديد من الاختراعات التي ساهمت في عملية التطور الدائمة للبشرية ومنها:

  • الساعة المائية وقد أطلق عليها الميقات.
  • الزجاج الشفاف، ويعتبر أول من استطاع إنتاج الزجاج من الحجر والرمل في بلاد الأندلس.
  • تصميم نموذج فلكي لحركة النجوم.
  • العدسات الطبية أو ما يعرف بالنظارة.
  • عمل على تطوير عملية تقطيع الكريستال أو قص الصخور.
  • قام باختراع غرفة محاكاة في قبو منزله يمكنك فيها رؤية النجوم والبرق والرعد وهى القبة السماوية.
  • يعتبر ابن فرناس أول من اخترع قلم الحبر.
  • تجربة الطيران، وتعتبر تجربة الطيران واحدة من أبرز اختراعات ابن فرناس، إذ يعتبر هو أول مخترع للطيران، حيث قام بعمل رداء لنفسه من الريش مع جناحين وقام بالتجربة على الملاء وقد نجحت التجربة وطار لمسافة بعيده، إلا إنه نسي أن يصنع الذيل لذا فعند محاولة الهبوط أصيب إبن فرناس إصابة قوية في ظهره وهناك من قال بأنه كسرت أحد أضلاعه وقد قام بتلك التجربة وهو في عمر الـ65، ولكنه لم يمت إلا بعدها بعاميين

ملحوظة: هناك بعض المصادر التي تتحدث عن عباس بن فرناس باسم آرمن فيرمان ولكن هناك البعض قالوا بأن آرمان فيرمان هو شخصية مختلفة وليست عباس بن فرناس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق