قصص أطفال

القطتان الصغيرتان والقرد الشقي قصة مسلية قبل النوم من قصص جدي سالم

القطتان الصغيرتان والقرد الشقي

ما اجمل قصص وحكايات الاجداد ، فتلك القصص تزرع في عقول ابنائنا فكرا وهدفا وتعلمهم الكثير من الامور المفيدة والنافعة في حياتهم ، واليوم يحكي لنا الجد سالم ويعلم الحفادة الصغار  ان الشجار يستغله الاعداء ويحققون ما يريدون ، وأن  بالاتفاق والود وعدم العراك سنتشارك وسنحل مشاكلنا ولن يستغلنا احد ، واقدم لكم قصة اطفال جميلة في موقع قصص واقعية بعنوان   القطتاتان الصغيرتان والقرد الشقي قصة مسلية وهادفة وجميلة للاطفال قبل النوم بقلم منى حارس .

 

القطتان الصغيرتان والقرد الشقي

حكايات جدي سالم
حكايات جدي سالم

 

جلس الجد سالم في حديقة المنزل وكان يشعر بالاسترخاء يشاهد الطيور وهي تطير في السماء ، والفراشات وهي تقف فوق الزهور كان الجو ربيع وجميل وهنا حضر الصبيان مروان ومازن وكانا يتشاجران على  الكرة فكلامنهم يريد اللعب بالكرة بمفرده ، وهنا نظر لهما الجد بعتاب وقالا هل تعلمان يا صغيران انتما تشبهان  القطتان الصغيرتان  في تصرفاتكما وشجاركما هذا ، فنظر له الصبيان وقالا  وكيف يا جدى وما قصة تلك القطتان اخبرنا .

نظر الجد لهما وقال تعالى اجلسا وضعا الكرة جانبا واستمعا للقصة يا صغار ، فعل الصبيان ما طلبه الجد وجلسا ليعرفا قصة القطتاتان الصغيرتات وما الذي فعلاه ، قاللا الجد كان يا ما كان في قديم الزمان كان هناك قطتان صغيرتان واسمهما بوسي ولوسي ،  قطتان صغيرتان وجميلتان ايضا ، ولكنهما كانتا كسولتان جدا ، فكلما شعر بالجوع يبكيان.

البطه السوداء قصة تربوية هادفة من حكايات جدى سالم

وفي أحد الايام سمعهما الهدهد من فوق الشجرة ،  يبكيان فقال لهما بعتاب كبير وغيظ ، ان البكاء لا يفيد، هيا ابحثا عن الطعام بدلا من البكاء يا صغيرتان وكفا عن الازعاج ،  طار الهدهد يبحث عن طعامه ، توقفت القطة بوسي وحتى اختها  توقفت عن البكاء، ولوسي توقفت عن البكاء، واتفقا على البحث عن الطعام.

اتقرأ ايضا من قصص جدي سالم

جدي سالم يحكي لنا قصة سيدنا موسى والسامري

جرت بوسي ولوسي تبحثبا عن الطعام،  بحثا في كل مكان حتى تعبا من البحث ، واخيرا وجدا قطعة كبيرة من الجبن ، فرحت بوسي ولوسي فرحا كثيرا وقالا بصوت عالبي وفرح ،  لولا سعينا وتعبنا ما وجدنا طعام ولظللنا نبيكي للابد ،  اتفقت بوسي ولوسي على اقتسام الجبن.

اقرأ ايضا من قصص الجد سال

السمكة سموكة ونجم البحر من قصص جدي سالم بقلم منى حارس

وعندما قسماها كان هناك جزء اكبر من جزء  فتشاجرا، كل منهما يريد الجزء الأكبر ، وكان من فوق الشجرة العالية ، القرد سعدون رآهما يتشاجران وعرف الحكايه ،  أراد سعدون ان يعمل يعمل حيلة لياكل قطعة الجبن  ، فعرض عليهما ان يقتسم لهما قطعة الجبن ، احضر القرد سعدون الميزان وقسم قطعة الجبن إلى قطعتين ،  القطعتان غير متساويتان، والكفتان غير متساويتان اكل سعدون جزءا من القطعة الكبيرة  ، حتى تتساوى الكفتان.

 

ولكن الكفتان مازالا غير متساويتان  ايضا ، فاكل سعدون جزءا اخر، ثم جزءا اخر واستمر ياكل من قطعة الجبن حتى أكلها كلها ، هرب سعدون بعد أن اكل الجبن كله ، وعرفت القطعتان انه خدعهما،ضحكت بوسي ولوسي وقالا:لولا اننا تشاجرنا ماأخذ سعدون منا قطعة الجبن.

ومن يومها اصبحا لا يتشاجران على شيء ، وهنا نظر الجد للصبيان الذين فهما المغزى والغرض من القصة ، فالشجار سيجعل غيرهما يستفيد منه ويستغل تلك الفرقة بينهما ولكن ان اجتمعا واتحدا على شيء فسوف يتعاونا ، ولن يدخل من يفسد الامر ، شكرا الصبيان الجد على تلك القصة وذهبا ليلعبا معا بالكرة ، فاللعب الجماعي مفيد جدا ومسلي وسيكون ممتع اكثر من اللعب كل شخص بمفرده .

 

مع تحياتي

 

د منى حارس

الوسوم

مني حارس

طبيبة بيطرية وكاتبة روايات رعب وما وراء الطبيعة من الأعمال المنشورة ورقيا رواية "لعنة الضريح- قرين الظلام- متجر العجائز- قسم سليمان- لعنة الارواح- جحيم الأشباح - نحن نعرف ما يخيفك " flash fiction " - ساديم - رسائل من الجحيم - المبروكة - وفي الأدب الساخر رواية عدلات وحرامي اللحاف

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق