قصص جن

الدمية المرعبة كيتي قصة رعب حقيقية لأشهر الدمى المسكونة في العالم

أشهر الدمى المسكونة في العالم

كلنا نسمع عن الدمية كيتي التي يعشقها أطفالنا الصغار ، ولكن هناك قصة مخيفة جدا ومرعبة ومسكونة عن الدمية كيتي ، والقاتل شان والضحية فان و سوف اتحدث معكم اليوم في موقع قصص واقعية قصة الدمية المرعبة كيتي وهي اشهر دمية مسكونه في العالم .

قصة الدمية كيتي

 

الدمية المرعبة كيتي
الدمية المرعبة كيتي

حدثت القصة في هونج كونج الدمية كيتي هي دمية أمريكية الصنع من ثمانينات القرن الماضي ، و القصة تقول أنه كان هناك شاب اسمه شان وهو مجرم خطير جدا وقاطع طريق ، وكانت الفتاة فان من سوء حظها  أنها وقعت في طريق المجرم شان ، كانت فان  القبيح  فان تعمل في أحد الملاهي الليلية ، وكان  المجرم  شان يذهب كل يوم إلى الملهى الليلي

 

 

الدمية المرعبة كيتي
الدمية المرعبة كيتي

 

كاتت فان تعمل فتاة ليل في الملهى الليلي ، وكانت تعشق دميتها كيتي منذ الصغر، وفي أحد الأيام  ذهب شان الى الملهي الليلي وكان معه الكثير من النقود شاهدت فان تلك النقود الكثيرة ،وفكرت في فكرة وهي سرقة تلك النقود  شان ، اصطحب شان الفتاة فان معه إلى منزلة وهناك بالمنزل كان منزل اللص يحتوي على الدمية كيتي ايضا .

 

كانت الدمية كيتي في كل مكان بالشقة ، على الفرش وفوق الفراش هناك دمية كبيرة لم تركز فان بل كان تركيزها معها اللص شان ومحفظتة الممتلئه ، قامت بتخديرة وسرقة محفظتة  التى تحتوى على أربعمائة دولار، أخذتهم واعتقدت ان شان عندما يستيقظ لم يكتشف الامر ولن يتذكرها اصلا .

لقد نست فان بانها تتعامل مع مجرم وص وليس شخص عادي ، ولقد سرقته في منزله وهذا شيء صعب جدا ، عرف شان بان الفتاة  فان هي السارقة ، وقام بتهديدها باعادة الأموال ،  اعادت له فان الاموال برعب خوفا منه ، ولكنه للاسف الشديد لم يتقبل الاموال فقط بل طالبها بتعويض كبير جدا لما فعلته وسرقته ، طالبها المجرم بدفع مبلغ عشرون جنيها كتعويض للسرقة .

أخذت فان تفكر بتوتر  في حل للخروج من تلك الورطة الكبيرة ، ولكن الرجل  كان يريد الانتقام،  قام شان  باختطاف فان وقرر استغلالها في الدعارة حتى يجصل من ورائها على الكثير من الاموال ، لكنه غير رأيه وقرر أن يقوم  بتعذيبها وليس استغلالها لربح الاموال ، أخذها شان الى منزله هو  واصحابة وكانت الشقة ممتلئه برسومات وصور  مختلفة وكثيرة تخص الدمية كيتي.

قاموا جميعا باغتصابها بقسوة واحدا تلو الاخر بوحشية والتبول في فمها والتبرز وقاموا بتعذيبها بقسوة كبيرة وساعدتهم فتاة صغيرة وهي صديقة شان وكانت تبلغ من العمر اربعة عشر عاما فقط ،  كان كل هذا التعذيب يحدث امام عيون الدمية كيتي، وبعد شهر من التعذيب والمعاناة ماتت فان وهي تتالم امام عيون الدمية كيتي .

لم يعرف احد بخبر موت فان ولم يهتم احد ، ولكن القتلة اخذوا يبحثون عن طريق للتخلص من الجثة ،  قام المجرمون بتقطيع الجثة إلى قطع صغيرة جدا ، وقاموا بوضعها  في المياه الساخنة حتى لا تخرج الجثة رائحتها ،  وبعدها قاموا بوضعها في صندوق والقوها في صندوق القمامة ، وقبل تقطيع الجثة ورميها  ، قاموا باخذ اجزاء من الجثة ووضعها  داخل الدمية كيتي كتذكار ، كانوا حقا مرضى نفسين ومختلين .

تم التخلص من الجثة وإغلاقوا  الشقة نهائيا ، وبعدها اخذت الفتاة الصغيرة التي كانت تشاركهم في تعذيب فان ، كانت تشاهد الكثير من  الكوابيس وكانت بطلة الكابوس هي فان والدمية ، كانت فان تاتي لها في الاحلام وتطالبها بالذهاب إلى مقر الشرطة والاعتراف بكل شيء ، لم تؤمن الفتاة بتلك الاحلام واعتقدت انها مجرد اوهام لما حدث .

بعدها بدأت الفتاة تشعر بان الدمية كيتي ، تنظر لها نظرات غريبة جدا ، وتراقبها ، واحيانا تجدها تتحرك من مكانها بطريقة غريبة ، جعلتها تشعر بالتوتر والخوف الشديد ، ذهبت الفتاة بعدها للشرطة برعب واعترفت بكل شيء، لم تصدق الشرة كلام الفتاة واعتبروها مجنونة ، ولكنهم ذهبوا معها وقاموا بتفتيش لمنزل وتمزيق الدمية كيتي وهناك وجدوا  رأس الفتاة فان مكان راس الدمية ، وكان هذا ابشع شيء مقزز ممكن ان يحدث وكانت الصدمة لعائلة فان الذين كانوا ينتظرون عوة ابنتهم .

اتهم الشباب ومعهم شان بتهمة قتل وتعذيب فان ولكن للاسف الشديد  كان معهم محامي بارع تمكن من إثبات ان فان قد انتحرت وتناولت الاقراص النومة ، لم تحاسب المحكمة القتلة على قتل فان ولكنهم عاقبوهم على التعذيب والاغتصاب ، وكانت العقوبة هو السجن ،وخرجت الفتاة الصغيرة بحكم صغير ولم تعاقب ، اغلقت القضية تماما .

بعد هذه الحادثة تغيرت نظرة الناس للدمية كيتي بدرجة كبيرة ، واصبحت تثير الرعب والفزع في النفوس ، وخرجت الكثير من الشائعات والاقاويل الكثيرة  وقيل ان الدمية مسكونة ، في خوف الناس واصابتهم بالرعب بعد مقتل فان .

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق