قصص وعبر

قصص وعبر للاطفال تتميز بالبساطة و السهولة مع وجود حكمة جميلة

احكى لكم اليوم من مجموعة قصص وعبر للاطفال قصة جديدة فيها عبرة عظيمة للاطفال يجب ان تعلمها لطفلك لتنمى ذكاءه و فطنتة وتحثه على مراقبة الله

هذة القصة فيها معنى و عبرة جليلة غابت اليوم عن الكثير من شبابنا و نسينا ان نعلمها اطفالنا , قصية الله يرانى هى قضية هامه جدا غابت اليوم عن الكثير و الكثير منا و نسيناها و اصبح كل فرد يفعل ما يريد متناسيا ان الله موجود و مطلع على جميع اقوالة و افعالة , فبعدنا يا اخوانى عن الاخلاق و الفضائل الجميلة .

هذة القصة الجميلة تشرح لنا بمعنى بسيط و سهل للاطفال هذة القضية الهامه لينشأ الطفل واعيا لقضية ( الله يرانى )

 قصص و عبر للاطفال

قصة الله يرانى

فى يوم من الايام كان هناك فتى ذكى و سريع البديهة اسمه احمد و اراد شيخا فطن ان يمتحنة و يختبرة ليقيس مدى ذكاءة و فطنتة
فذهب اليه بثلاثة فتية و اربع تفاحات و قال الشيخ للفتيان الاربعه ان ياخد كل منهم تفاحه و ياكلها فى مكان لا يراه فيه احد
وبعد فتره من الوقت جاء الفتيان الثلاثه فسالهم الشيخ هل اكلتم التفاحه قالو نعم فقال الشيخ اين ؟
رد الاول قائلا : فى غرفتى
و الثانى : فى الصحراء
و الثالث : فوق مركب فى البحر
فسال الشيخ اين احمد الم يراه احد قالو لا و بعد مرور بعض الوقت جاء احمد و فى يده التفاحه سليمه
فساله الشيخ لماذا لم تاكل التفاحه
قال احمد : ذهبت و بحثت كثيره فلم اجد مكانا لا يرانى فيه احد لان الله يرانى حيث اكون فالله فى كل مكان
فاعجب الشيخ بذكائه و فطنته

من خلال هذة القصة القصيرة فى مجموعة قصص اطفال نجد يا صغارى معنى جميل و هام جدا و هو وجود الله فى كل مكان و اطلاعة على كل اقوالنا و افعالنا و لذلك يجب علينا ان نتقى الله فى جميع ما نقول و نفعل لاننا سنحاسب عليها

 

الدروس المستفاده من القصه :-

1- الاهتمام بالنشئ و غرس الصفات و المعانى الجميله فيهم

2- اهميه الذكاء و الفطنه و محاولة تنميتهم عند الطفل

3- كل شخص مسئول عن تصرفاته و افعاله و سيحاسب عليها

4- الله مطلع على جميع افعال البشر و اقوالهم و هو موجود معنا فى كل مكان

5- اثر مراقبة الله و مراقبة المرء لجميع افعاله فى استقامة حياة الفرد و المجتمع باسره

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق