قصص وعبر

قصص واقعية لها عبرة مؤثرة ومفيدة

نستعرض معكم اليوم في هذا الموضوع عبر موقعنا قصص واقعية لها عبرة مفيدة ومؤثرة تحمل معاني ومواعظ جميلة ننقلها لكم في هذا المقال عبر موقع قصص واقعية ونتمني لكم قراءة جيدة ومتابعة مفيدة، لجميع عشاق القصص المفيدة والهادفة لجميع الاعمار تابعونا يومياً عبر قسم : قصص وعبر .. اترككم الآن مع احداث هذه القصص القصيرة ولا تنسوا أن تخبرونا رأيكم بعد قراءتها .

قصة حقيقية حدثت مع احدى الداعيات الى الله

سيدة فاضلة من الداعيات الي الله عز وجل تروي لنا هذه القصة قائلة : في يوم من الايام ذهبت الي احدي العيادات وبعد أن اخذت من الممرضة رقم الدخول جلست انتظر دوري، دخلت العيادة شابه جميلة مرحة ولكنها كانت متبرجة، ترتدي ملابس غير محتشمة للأسف ولا تلتزم بالحجاب، اخذت الفتاة رقمها وجلست بجواري تنتظر هي ايضاً دورها لتري الطبيب .

شئ بداخلي دعاني الي ان اقدم لها بعض النصيحة لعلها تعود الي طريق الحق، خاصة انها كانت هادئة مبتسمة يبدو عليها انها من منزل طيب، استجمعت شجاعتي وتوكلت علي الله والتفت إليها، سلمت عليها واخذت اعاتبها بلطف وبكلمات رقيقة وأوضح لها فضل الحجاب واهميته وأبين لها ما وقعت به من مخالفات لشرع الله عز وجل وأوامره .

تغيرت نظرات الفتاة تجاهي تماماً، واخذت تنهرني بشدة وتتهمني انني قد تدخلت فيما لا يعنيني، وتخبرني أنها حرة وسوف ترتدي ما يعجبها وما تحب وليس من حقي أن اعلق عليها او علي ملابسها، ابتعدت عنها في هدوء وقررت ان انهي هذه المناقشة .

جلست علي مقعد اخر ولكن من جديد شعرت بشئ داخلي يدعوني الي الحديث معها، ولكن هذه المرة قررت ان احدثها عن الموت هادم اللذات الذي لا يفرق بين شاب وعجوز، اتجهت اليها مبتسمة في هدوء وطلبت منها أن تسمعني وتجيبني علي سؤال واحد فقط وبعدها سوف ابتعد عنها ولن احاول محادثتها من جديد، قالت بتأفف وبنفاذ صبر : تفضلي، قلت لها : لو جاءك ملك الموت الآن وانتي علي هذه الحال، ماذا ستقولين له ؟ ردت علي للاسف آخر اجابة كان من الممكن ان اتوقعها، قالت بلهجة ساخرة : اقول له كش كش، نزلت اجابتها علي كالصاعقة وقررت فعلاً ان اتركها واذهب .

في هذه اللحظة نادت الممرضة علي رقمي فدخلت مسرعة الي الطبيب لأتخلص من هذا الموقف الذي اصابني بالحزن الشديد علي حال الشباب والبنات في زمننا هذا، بعد اجراء اللازم لدي الطبيب خرجت من غرفة الكشف لأري جمهرة من النساء والممرضات والجميع يرددن : إنا لله وانا اليه راجعون .

اقتربت من الحشد لأري ماذا يحدث، وكانت الصدمة التي جعلتني غير قادرة علي الكلام او الحركة، لقد رأت نفس الشابة وقد سقطت ميتة، لقد كان يومها وكان هذا الشئ الذي يدعوني من داخلي ان اتحدث معها هو فرصتها الاخري للتوبة والرجوع الي الله عز وجل قبل الموت، ولكنها للاسف لم تستغل هذه الفرصة، حتي اتاها ملك الموت .

قصة حزينة ومؤثرة جداً للاسف ولكنها واقعية اهديها الي كل من غره طول الامل .. قال تعالي : ( وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ) صدق الله العظيم .. اللهم احسن خاتمتنا وتوفنا وأنتَ راضٍ عنا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى