قصص نجاح

قصص نجاح ملهمة pdf رواد اعمال بدأوا من الصفر وتمكنوا من تحقيق النجاح

من المهم ان نسعى دائما الى تحقيق النجاح بغض النظر عن الظروف التي وضعتنا فيها الحياة ، لان الثقة في النفس و الاصرار على النجاح هي سلاحك الاهم من اجل الوصول الى ما تريد الوصل اليه ، الكثير من الناجحين حول العالم سواء العلماء او رواد الاعمال وغيرهم لم تكن بدايتهم بالافضل ، فقد كانوا يعيشون في ظروف ربما تكون فقيرة جدا ، ولكن لان هؤلاء كان لديهم طموح من اجل الوصول الى النجاح فقد تمكنوا من تحقيق ذلك ، موعدنا اليوم مع باقة من اجمل قصص النجاح الملهمة لعدة شخصيات ، بدأوا من الصفر وربما من تحت الصفر ايضا ليتمكنوا في النهاية من تحقيق نجاح لا مثيل له ، والآن نترككم مع قصص نجاح ملهمة pdf ، فنتمنى ان تنال هذه القصص اعجابكم.

 

قصة نجاح بائع الحقائب توشار جاين

 

توشار جاين هو رجل اعمال هندي ، كان توشار مضطرا لان يقوم ببيع الحقائب في شوارع مدينة مومباي الهندية ، وذلك بعد ما تعرض له والده من امر بالغ السوء ، فقد خسر والده كل امواله في عملية احتيال حدثت له في البورصة ، على الرغم من ذلك فتوشار مع والده قررا ان يبدأوا معا رحلة النجاح من تحويل شركة حقائب صغيرة الى واحدة من اكبر شركات الحقائب بانواعها المختلفة ، فقد كانت الشركة تقوم ببيع حقائب المدارس و الحقائب الواقية من المطر بالاضافة الى الحقائب الجامعية و كذلك حقائب العمل و الحاسب المحمول وغيرها.

اطلق توشار جاين على هذه الشركة اسم ( High Spirit Commercial Ventures ) ، على الرغم من ان هذه الشركة لم تكن معروفة للشعب الهندي في البداية الا انه وخلال فترة وجيزة تمكنت الشركة من تحقيق نجاح باهر و احتلت المركز الرابع من حيث الشركات المصنعة و البائعة للحقائب في الهند ، حيث تمكن توشار مع والده من بيع 7 ملايين حقيبة في عام 2018 م ، مقر الشركة في مومباي ، الشركة الآن تمتلك 10 مكاتب اقليمية ، هذه المكاتب منتشرة في اجزاء واسعة من الهند لتغطي اكبر مساحة ممكنة من البلاد.

 

اقرأ ايضا : قصص نجاح في التداول

 

قصص
قصص نجاح ملهمة لرواد اعمال

 

قصة نجاح رجل الاعمال الكفيف بهافيش بهاتيا

 

من اجمل قصص النجاح لرواد الاعمال قصة رائد الاعمال بهافيش بهاتيا ، ما يميز هذه القصة عن غيرها من قصص النجاح هو مدى الاصرار و العزيمة التي يتمتع بهما بهافيش ، فبهافيش لم يولد وهو كفيف بل كان يعاني من تدهور عضلي اصاب شبكية العين ، اخبر الاطباء بهافيش ان نظره سوف يزداد سوءا مع مرور الوقت ، عندما بلغ بهافيش عمر الثالث و العشرين اصيب تماما بالعمى ولم يعد يمتلك القدرة على الرؤية ، كان بهافيش يعمل مديرا لاحدى الفنادق ، وكان يجتهد كثيرا في عمله من اجل توفير المال لوالدته.

كانت والدة بهافيش مصابة بمرض السرطان ، بعد فترة ماتت والدته وحزن بهافيش لفقدانها حزنا كبيرا ، قرر بهافيش ان يبدأ مشروعة الخاص واختار مجال الشموع ، في بداية المشروع كان بهافيش يحاول جاهدا توفير مبلغ ( 25 ) روبية يوميا من اجل شراء الشمع الذي يكفي لانتاج الشموع ليوم واحد فقط وهو اليوم التالي ، واستمر الحال على ما هو عليه لفترة من الوقت ، فقد كان بهافيش يقوم بانتاج الشموع التي تكفي ليوم واحد فقط و بعدها يشتري الشمع لانتاج الشموع لليوم التالي وهكذا.

لم تكن لدى بهافيش القدرة على انتاج شموع تكفي لاكثر من يوم ، والآن تغير الحال تماما ، فقد ازدهر عمل بهافيش وقام بتأسيس شركته الناجحة و التي تحمل اسم ( Sunrise Candles ) ، الشركة اليوم اصبحت تستعمل 25 طنا من الشمع بصفة يومية من اجل تصنيع 9000 تصميم من الشموع سواء المعطرة او العادية ، تستورد الشركة الشمع من المملكة المتحدة واصبح للشركة مجموعة كبيرة من العملاء المميزين حول العالم ، ومن هؤلاء العملاء : ( Big Bazar – Rotary Club – Ranbaxy ).

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص نجاح رجال أعمال بعد فشل

 

قصة نجاح جون بول ديجوريا

 

جون بول ديجوريا هو رائد اعمال لم تكن بدايته بالمثالية ، فهو من النماذج التي يمكن ان نقول عنها انها بدأت من تحت الصفر ، عاش جون حياة التشرد منذ ان كان طفلا ، بدأ جون حياته طفل لاجئ في دار رعاية يقع في شرق مدينة لوس انجلوس ، عندما اصبح جون مراهقا ترك الدار وانضم الى عصابة من عصابات الشوارع ، عندما كبر جون وتزوج واصبح يجني المال قامت زوجته بسرقة كل ما كان يملكه من اموال ، في النهاية عمل جون في شركات العناية بالشعر ، اصبح جون مندوب مبيعات بارع للغاية.

على الرغم من براعة جون في العمل الا ان الشركة قامت في النهاية بطرده لانه لم يكن متوافقا مع الشركة ، قرر جون رفقة صديق له وهو مصفف الشعر ( بول ميتشل ) بدأ عمل تجاري معا ، يتلخص هذا العمل في بيع المنتجات الفاخرة باسعار مناسبة ، في البداية وجد جون و بول صعوبة كبيرة ولكن بعد عامين تمكن جون من وضع قدمه على اول طريق النجاح ، اليوم تقدر ثروة جون بول ديجوريا بحوالي 3.4 مليار دولار.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا قصص واقعية : 3 قصص نجاح سعوديين 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى