قصص جن

قصص مرعبة جدا – قصة غرفة الرعب .

اهلا بكم جميع زوار موقعنا قصص واقعية حيث نحكى لكم يوميا تشكيلة رائعة من القصص الحصرية فقط فى موقعنا قصص واقعية تجدون يوميا تشكيلة رائعة متجددة من القصص بمختلف انواعها الكوميدية المضحكة و القصص القصيرة المسلية وقصص الاطفال قبل النوم و قصص الجن و الرعب . وكلنا نعلم تاثير قصص الرعب فى التشويق و الاثارة فلقصص الرعب وقع محبب على النفوس و القلوب .. اليوم احكى لكم من قصص مرعبة جدا قصة غرفة الرعب قصة بطلتها طفلة صغيرة تعيش مع امها وحدها فى منزلها المرعب القديم و تحكى الام قصة ابنتها فى المنزل و تقسم انها حقيقية و قد حدثت بالفعل . اترككم مع القصة المثيرة من قصص مرعبة جدا اغلقوا النوافذ و الابواب خففوا الاضاءة و استعدو للرعب ولا تنظروا الى الخلف مهما كان .. اتمنى لكم قراءة ممتعة .

للمزيد من القصص يمكنكم زيارة : قصص جن

قصة غرفة الرعب

قصص مرعبة جدا
قصص مرعبة جدا

قصة تحكيها ام لطفلة كانت تعيش مع طفلتها الصغيرة ذات الاربع اعوام فى منزلهما القديم حيث كان زوجها دائم السفر .. قصة من قصص مرعبة جدا نقدمها لكم من خلال موقعنا قصص واقعية حدثت بالفعل فى مكان ما من العالم .. احذروا من غرف الاطفال ليلا و احذروا من المساكن المهجورة و الاصدقاء القدامى الخيالين و الخزانات المقفولة و السكان السابقين ..

فى احدى ليالى الشتاء فى منزل قديم حيث كانت تعيش الام كاثرين مع ابنتها هايدى ذات الاربع اعوام سمعت الام صوت ابنتها تتحدث مع شخص ما فى غرفتها ليلا فى الطابق العلوى من المنزل .. و كانت الام تعلم جيدا انه ليس هناك اى حد بالمنزل سواهما حيث ان زوجها كان مسافرا فى رحلة عمل و ابنتها ليس لها اى اصدقاء او جيران اخرون فى المنطقة .. ذهبت الام مسرعة الى غرفة ابنتها و سالتها مع من كانت تتحدث ؟ قال لها البنت فى براءة اتحدث مع صديقتى مولى !!

وقتها ظنت الام ان ابنتها تتخيل و قالت بابتسامه اذا اخبرى صديقتك مولى ان وقت النوم قد حان ففعلت البنت ما طلبته منها امها و بعد اسبوع واحد فقط علمت الام بالصدفة ان مالك سابق للمنزل كان لدية ابنة صغيرة تدعى مولى توفيت و هى طفلة عام 1916 !!

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق