قصص جنقصص قصيرة

قصص لوحات غريبة حيرت العالم

صور حقيقية

هناك الكثير من  الغرائب والعجائب حول العالم ، لا يختلف المرء في ذلك أبدا ، فهناك أمور غريبة تحدث من حولك لا تعرف عنها شيئا  أبدا ولا حتى تفسير علمي ، نتسائل بصمت وبعيون مذعورة لماذا ، ولكننا لا نجد الإجابة لتساؤلتنا أبدا ، اليوم أقدم لكم قصتين غريبتين عن لوحتان  ، دارت حولهما الأقاويل والكلام الكثير ، في أكثر صور حيرت العالم ، في موقع قصص واقعية .

اللوحة الأولى  ” لوحة  الرجل المعذب “

 

ﻓﻰ ﻋﺎﻡ 2010  ، ﺍﺩﻋﻰ ” ﺷﻮﻥ ﺭﻭﺑﻨﺴﻮﻥ ” ﺑأن ﻫﻨﺎﻙ ﻧﺸﺎﻁ ﻏﺮﻳﺐ ومريب ، وامور غير طبيعية وخارقة للطبيعة ، تحدث  ﻓﻲ ﻣﻨﺰﻟﻪ ليلا ، ولا يعرف الرجل السبب هل هي بسبب اللوحة التي ورثها عن جدته ،  فقال ﺷﻮﻥ  بتعجب إﻥ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﻭﺭﺍﺀ ﻫﺬﻩ الأمور الغريبة و الأنشطة الليلية ،  ﻫﻰ تلك ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ الغريبة  ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻓﺔ ﺑﺎﺳﻢ ” ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺍﻟﻤﻌﺬﺏ ” وهي صورة رجل يبدوا إنه يعذب وتم تقطيع لحمة .

قام شون بمراقبة اللوحة الغريبة ، فقام بوﺿﻊ أﻟﺔ ﺗﺼﻮﻳﺮ ﻟﻤﺮﺍﻗﺒﺔ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ ﻃﻮﺍﻝ ﺍﻟﻠﻴﻞ ، ليتأكد من الأمر بنفسه وهل هناك امور خارقة للطبيعة تحدث أم لا ،  ولقد تأكد شون من الأمر وما يحدث ليلا في الغرفة التي فيها اللوحة  ، فلقد فتحت الأبواب من تلقاء نفسها واغلقت بقوة  ، وظهر دخان غريب أبيض  بالغرفة  ، ولا يعرف شون من أين أتى ، لقد راقب الرجل أشرطة الفيديو بفزع شديد وخوف وتأكد من ظنونة .

ولكن ما قصة اللوحة يا ترى ، ﻛﺎﻧﺖ اللوحة ﻣﻠﻜﺎ ﻟﺠﺪة روبنسون  ،آ و ﻛﺎﻧﺖ العجوز ﺗﻌﺘﻘﺪ ﺑأﻥ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ ﻣسكونة ، وفيها لعنة ، وعليها حمايتها من الشر بداخلها حتى لا تؤذي أحد ،  كان شون يشاﻫﺪ ﻇﻼﻝ  سوداء ﺗﺘﺠﻮﻝ ﻓﻰ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﺣﻮﻝ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ  ، ﻫﺬﺍ ﺑالإﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ أﺻﻮﺍﺕ ﺍﻟﺒﻜﺎﺀ ﺍﻟﺘﻰ ﺗﺼﺪﺭ ﻟﻴﻼ منها  ، وكأن هناك من يبكي ويتعذب .

ﻭقال ﺷﻮﻥ روبنسون ،  إﻥ ﺍﻟﻔﻨﺎﻥ الذي رسمها ، قد إﻧﺘﺤﺮ ﺑﻌﺪ ﺭﺳﻢ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ  مباشرة ، ولقد كان الرجل معذب ويعاني بشدة فقام بذبح نفسه  وﺧﻠﻂ  ﻓﻴﻬﺎ ﺩﻣﻪ ﻣﻊ  ﻄﻼﺀ  اللوحة ، فأمتزجا معا ، فرﺑﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﺴﺒﺐ  الحقيقي ، الذي ﺟﻌﻞ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ ﻣﺴﻜﻮﻧﺔ من يعلم اين الحقيقية ؟

إن ﺃﺷﺮﻃﺔ ﺍﻟﻔﻴﺪﻳﻮ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻢ تسجيلها بالكاميرا التى وضعها شون بالغرفة ، ﻇﻬﺮ ﻓﻴﻬﺎ  الكثير من الاشياء الغريبة والخارقة عدة امور غريبها ، منها  تغلق ﻭ ﻓﺘﺢ  الأﺑﻮﺍﺏ بالغرفة من دولايب وادراج  ، ﻭ ﻇﻬﻮﺭ ﺍﻟﺪﺧﺎﻥ الكثيف ﺑﺎﻟﻐﺮﻓﺔ ، ﻭ ﻭﻗﻮﻉ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ  ﻣﻦ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﺪﺍﺭ وتحريكها بمفردها وكأن هناك من يحركها  ، ﻭ ﻏﻴﺮﻫﺎ ﻣﻦ ﺍلأشياء الغريبة ولا أحد يعرف ما هي القصة الحقيقية للوحة ولماذا يحدث كل هذا ، فلماذا انتحر الرجل المعذب  وماذا حدث يومها ولماذا أشترت جدة شون اللوحة من البداية مادامت تعرف قصتها الغريبة ؟

 

اللوحة الثانية ” لوحة المرأة الضاحكة   “

وهي لوحة لفنان روسي ، لوحة غريبة جدا  ، ومثيرة للجدل أيضا  فلها وجهان ، عندما تغمض عينيك نصف غلقة  ترى شيء أخر تماما غير الموجود باللوحة ، قام الرسام الروسي برسم الصورة الغريبة لإمرأة تضحك ولكن لن تستطيع رؤيتها أنت إلا إن كنت من الصين أو كوريا  أو اليابان ، لا ليست عنصرية ولا شيء من هذا القبيل ، ولكن هناك سبب لذلك .

تتساءلون لماذا الصينى والكوري  والياباني ، هو من يستطيع رؤية المرأة ، غير باقي الجنسيات ، لأنه لا يمكنك رؤية المرأة إلا عندما تغلق عينيك نصف غلقة فقط ، أي تجعلها ضيقة كعيون الصينيون والكوريون واليابانيون أيضا ، او تصغر الصورة وقتها  فقط تستطيع أن ترى المرأة التي تبتسم لك ، كيف فعلها الرجل لا أحد يعرف ولكن يقولون بأن الرجل رسم الصورة لحبيبته التي أختفت في ظروف غامضة لا أحد يعرف طريقها ، فهل تخلص منها الرسام وترك لها تلك الذكرى من يدري أين الحقيقية ؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق