قصص قصيرة

قصص زواج المسيار – قاضي داهية

اهلا بكم مرة اخرى فى موقعنا قصص واقعية نرحب بزوارنا الكرام و نشكركم على متابعتنا .. نقدم لكم دائما احدث و اجمل القصص الهادفة التى تناسب جميع الاعمار و تحتوى على عبر و عظات جميلة نحتاجها جميعا فى حياتنا اليومية بشكل عام .. نتمنى ان تستمعو بتصفح موقعنا و قراءة القصص التى نقدمها لكم .. اليوم نحكى لكم قصة جديدة من قصص زواج المسيار . لنعلم فى البداية بعض المعلومات عنه . ما هو زواج المسيار و اسباب لجوء البعض اليه . زواج المسيار هو : أن يعقد الرجل زواجه على امرأة عقدًا شرعيّاً مستوفي الأركان والشروط ، لكن تتنازل فيه المرأة عن بعض حقوقها كالسكن أو النفقة أو المبيت . و من الاسباب التى ادت الى انتشاره فى الاونة الاخيرة : رغبة بعض الرجال من المتزوجين في إعفاف بعض النساء لحاجتهن لذلك ، أو لحاجته للتنوع والمتعة المباحة ، دون أن يؤثر ذلك على بيته الأول وأولاده او ازدياد العنوسة في صفوف النساء بسبب انصراف الشباب عن الزواج لغلاء المهور وتكاليف الزواج ، أو بسبب كثرة الطلاق ، فلمثل هذه الأحوال ترضى بعض النساء بأن تكون زوجة ثانية أو ثالثة وتتنازل عن بعض حقوقها و اختلف اهل العلم عن اباحته من غيرها و لكن لا يوجد رأى صريح يقول بحرمانيته . اترككم مع هذة القصة الطريقة من قصص زواج المسيار .

للمزيد من القصص يمكنكم زيارة : قصص قصيرة قصص قصيرة

القاضى الداهية

قصص زواج المسيار
قصص زواج المسيار

جلس شيخ يحكى عن تجربتة الشخصية الطريقة مع زواج المسيار يقول انه قد تزوج خفية دون علم زوجتة الاولى و لكنها بالطبع احست بذلك و ظلت تسالة و تحل عليه فى السؤال و لكنه اقنعها بان كل ما تخيلته ما هو الا وهم و لكنها لم تصدق و استمرت فى سؤالة و متابعتة باستمرار . حتى اتفق مع زوجتة الثانية على خطة لاقناعها . و بداو بالفعل فى تنفيذ الخطة حيث ذهبت الزوجة الثانية الى بيته وقت صلاة الظهر و طلبت من الزوجة الاولى ان تقابل الشيخ لاستشارته فى امر ما فرحبت بها المراة و ادخلتها الى حجرة الاستقبال حتى جاء الشيخ و دخلت معه زوجتة و اجتمعوا معا و بدات الزوجة الثانية تحكى مشكلتها و هى انها تشك بان زوجها قد تزوج عليها و لكنها كلما تساله يؤكد لها ان كل ذلك اوهام و انها الزوجة الوحيدة له و هى لا تدرى ماذا تفعل و عاجزة تماما و مسيطر عليها هذا الشعور . اكد لها الشيخ ان هذا كله بالفعل وهم من محض خيالها و ان زوجها مخلص لها و كل هذة وساوس الشيطان الذى يرغب دائما بهدم السعادة و طلاق النساء من ازواجهن .

ثم قال لها و ساضرب لك مثلا شخصى زوجتى هذة ايضا تشك بهذا و كثيرا ما تسالنى و على الرغم من اننى اؤكد لها باستمرار اخلاصى لها الا انها لا تصدق ابدا و ها انا ذا اقول امامها الان : إن كان لي زوجة خارج هذه الغرفة، فهي طالق . طارت زوجتة الاولى من الفرحة و نزلت على ركبته و اعتذرت له عما بدر منها ووعدتة انها لن تستسلم لوساوس الشيطان مرة اخرى . فقال للزوجة الثانية، خذي من هذه عبرة وكل امرأة سعيدة مع زوجها، هي هدف الشيطان، فشكرته ووعدته أن تطوي صفحات هذا الموضوع .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق