قصص وعبر

قصص الصحابة والتابعين قصة ليتة كان روعة لا تفوتكم

احبائى اسمحو لى ان اقدم لكم فى موضوع قصص الصحابة والتابعين من خلال موقعنا قصص واقعية قصة قصيرة حدثت لاحد الصحابة رضوان الله عليهم نقدمها لكم فى قصص وعبر قصة رائعة نأخذ منها العبرة و الموعظة تمس القلب و تؤثر فى كل مسلم و من الممكن ان تغير حياة الكثيرين فهذة القصة، تغرس مفهوم هام جدا وعلينا جميعا تذكرة دائما و فى كل وقت و هو ان الدار الاخرة هى دار البقاء و دار الخلود قال رسول الله صلى الله علية و سلم : ” إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة إلا من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ” فلن ينفعنا الا العمل الصالح و عبادة الله عز وجل  .. اترككم مع القصة الجميلة و اتمنى ان تنال اعجابكم 

قصة وفاة احد الصحابة رضوان الله عليهم

صورة مكتوب عليها ربي اجعلني ممن تنادي عليهم في الملأ اني احب فلان فأحبوه
صورة مكتوب عليها ربي اجعلني ممن تنادي عليهم في الملأ اني احب فلان فأحبوه

كان احد صحابة رسول الله صلى الله و علية وسلم يعانى سكرات الموت ونطق خلال ذلك بثلاث كلمات فيذهب فى غفوة قليلا ثم يفيق ليقول ليتة كان جديدا ثم يذهب من جديد و يعود ليقول ليتة كان بعيدا ثم يذهب مرة اخرى ويعود ليقول ليتة كان كاملا !

وبعد انا فاضت روحة الى الله عز و جل ذهب الصحابة رضوان الله عليهم الى رسول الله صلى الله علية و سلم ليسألوة عن معنى هذة الكلمات الغامضة فقال لهم الذى لا ينطق عن الهوى ان هذا الرجل كان يمشى فى يوم من الايام و معة ثوب قديم فوجد مسكينا فقيرا يشكى حالة من شدة البرد و الفقر فاعطاة الثوب فلما حضرة الموت ورأى قصرا من قصور الجنة وقالت لة الملائكة هذا قصرك و عندما سأل لاى عمل عملتة ؟ قالو له لانك تصدقت ذات ليلة على مسكين بثوب فقال الرجل انه كان باليا فما بالنا لو كان جديدا ليتة كان جديدا .

و فى يوم اخر كان ذاهبا للمسجد فراى مقعدا يريد ان يذهب الى المسجد فحملة حتى وصل بة الى المسجد فلما حضرتة الوفاة و راى قصرا من قصور الجنة وقالت له الملائكة هذا قصرك قال لاى عمل عملتة قالو لانك حملت مقعدا ليصلى فى المسجد فقال الرجل ان المسجد كان قريبا فما بالنا لو كان بعيدا ليتة كان بعيدا .
و كان هذا الرجل فى يوم من الايام يمشى و كان معة كسرة خبز فوجد مسكينا جائعا فاعطاة جزء منة فلما حضرتة الوفاة وراى قصرا من قصور الجنة و قالت له الملائكة هذا قصرك قال لاى عمل عملتة ؟ قالو لانك تصدقت ببعض رغيف لمسكين قال الرجل انه كان بعض رغيف فما بالنا لو كان كاملا ليته كان كاملا .

الخلاصة من القصة : اعمل الخير مهما كان ناقصا او قليلا من وجهة نظرك فانك لا تعلم كيف يكون مردودة فى الاخرة قد يكون عظيما جدا .. ادعو الله ان تقبل منا و منكم صالح الاعمال .

أحصل علي المزيد من القصص الخاصة بالصحابة من خلال الرابط التالي : قصص الصحابة اتمني ان تنال علي اعجابكم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق