قصص قصيرة

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للكبار تحمل حكمة وعبرة رائعة

لعشاق قراءة اجمل القصص المترجمة المفيدة التي تحمل اقوي العبر والمواعظ والنصائح المهمة والمفيدة في الحياة يمكنكم الآن قراءة قصص انجليزية قصيرة مترجمة للكبار وللصغار ايضاً ننقلها لكم في هذا المقال عبر موقعنا قصص واقعية ونتمني لكم قراءة جيدة ومفيدة وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : قصص قصيرة .. لا تنسوا أن تخبرونا عن رأيكم بالقصة عن الانتهاء من قراءتها .

 Put the glass down now

A professor began his class by holding up a glass with
some water in it.
He held it up for all to see; asked the students,’ How much
do you think this glass weighs?’
’50gms!’ …. ‘100gms!’ ……’125gms’ ……the students answered.
‘I really don’t know unless I weigh it,’ said the professor,
‘but, my question is:
What would happen if I held it up like this for a few minutes?’
‘Nothing’ the students said.
‘Ok what would happen if I held it up
like this for an hour? ‘ the professor asked.
‘Your arm would begin to ache’ said one of the students.
‘You’re right, now what would happen if I held it for a day? ‘
‘Your arm could go numb, you might have severe muscle
stress; paralysis;
have to go to hospital for sure!’ventured another student;
all the students laughed.
‘Very good. But during all this, did the weight of the
glass change?’ asked the professor.
‘No’ the students said.
Then what caused the arm ache & the muscle stress? ‘
The students were puzzled.
‘Put the glass down!’ said one of the students.
‘Exactly!’ said the professor.’ Life’s problems are
something like this .
Hold it for a few minutes in your head; they seem OK.
Think of them for a long time & they begin to ache.
Hold it even longer & they begin to paralyze you. You will
not be able to do anything.
It’s important to think of the challenges (problems) in your
life,but
EVEN MORE IMPORTANT to ‘put them down’ at the end of
every day before you go to sleep.
That way, you are not stressed, you wake up every day
fresh & strong & can handle any issue, any challenge that
comes your way!’

ترجمة القصة

يحكي أن في يوم من الايام دخل البروفيسور الي القاعة وهو يمسك في يده كأس به القليل من الماء، ثم وقف في وسط القاعة وتوجه بحديثه الي تلاميذه قائلاً : هل يمكن أن يخبرني أحدهم كم جراماً تزن هذه ؟ ارتفعت اصوات الطلاب بالاجابة وتعدد الاجابات : 30 جم ، بل 40 جم ، اعتقد انها 80 جم ، 100 جم ، بعد ان سكت الجميع قال البروفيسور في هدوء : انا لا اعرف بالضبط كم حتي ازنها بنفسي، ولكن سؤالي الذي اريد توجيهه إليكم جميعاً : ماذا يمكن أن يحدث إن رفعتها هكذا لبضع دقائق ؟! قال هذه العبارة وهو يرفع يديه بالكأس عالياً .

لم يرد عليه احد من الطلاب، فأكمل البروفيسور حديثه قائلاً : ماذا إن ابقيتها علي هذه الحال لمدة ساعة كاملة ! فرد أحد الطلاب مسرعاً : سوف تؤلمك ذراعك بالتأكيد، فقال البروفيسور : ممتاز، وماذا غن ابقيتها هكذا طوال اليوم ؟ فرد شخص آخر اكثر جرأة : سوف تبدأ يدك في التنميل ثم تعاني من شد عضلي ثم تمزق، وقد تصاب بالشلل في النهاية واكيد سيتم نقلك الي المستشفي .

ضحك جميع من في القاعة، ثم قال البروفيسور : عظيم، ولكن خلال هذا كله، هل تعتقدوا أن وزن الكأس سوف يتغير ؟ فأجاب الجميع : بالطبع لا ، فسألهم : إذا ما هو سبب ألم الذراع والشد العضلي ؟ فقال احد الطلاب : بسبب طول المدة، وما عليك سوف ان تنزل يدك وتترك الكأس، هتف البروفيسور في حماس : بالضبط يا اخواني، هكذا هي مشاكل الحياة، إن فكرت فيها لدقائق تجدها أنها لا تساوي شيئاً، ولكن إن فكرت فيها لوقت أطول سوف تبدأ تؤلمك، وإن استمريت في التفكير فيها دائماً ثم يزداد المها حتي تصبح غير قادراً علي فعل اي شئ .

ولقراءة المزيد من اجمل القصص المترجمة لجميع الاعمار : قصة النجار قصة مترجمة رائعة .

ولمحبي القصص باللغة الانجليزية مترجمة الي العربية : قصص باللغه الانجليزيهقصص انجليزية قصيرة مترجمة .

ولعشاق قصص الاطفال المترجمة : قصص انجليزية قصيرة للاطفال .

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق