قصص أطفال

قصص اطفال رجل الزنجبيل قصص جميلة للأطفال قبل النوم

نقدم لكم هذه المقالة من موقع قصص واقعية تحت عنوان قصص اطفال رجل الزنجبيل قصص جميلة للأطفال قبل النوم ، وفيها نعرض لصغارنا الأعزاء قصة جميلة للأطفال نرجو أن تنال اعجابهم.

قصص اطفال رجل الزنجبيل

نهاية رجل الزنجبيل

كان هناك رجل عجوز يعيش مع زوجته العجوز في منزلهم الموجود بعيدا جدا عن المدينة، وكان منزلهما في غاية البساطة وكان يتسم بأنه قديم أيضا، ولم ينجب الزوجان أي أبناء فقررا يوما ما وبسبب شعورهما بالوحدة الشديدة قررا أن يصنعا رجلا من الخبز المصنوع من الزنجبيل.

قام الزوجين بتجهيز كل شيء يحتاجونه في صنع رجل الزنجبيل، وقاموا بخلط كل المكونات وقاموا بعجن العجين ثم شكلوا العجين لتكوين أجزاء رجل الزنجبيل، ولما انتهوا من كل شيء قالت الزوجة لزوجها أن رجل الزنجبيل هذا شكله جميل، وقامت الزوجة بوضع رجل الزنجبيل في الفرن لكي ينضج.

ولما انتهى الوقت المحدد لكي يكون رجل الزنجبيل جاهزا أخرجته الزوجة من الفرن، ولما انتهت الزوجة العجوز من تزين رجل لزنجبيل قفز رجل الزنجبيل من فوق طاولة المطبخ وركض بأعلى سرعة لديه، حاول الرجل العجوز وزوجته الإمساك به لكنه قفز من نافذة المطبخ ولم يتوقف حتى لما نادى عليه الرجل العجوز.

ظل رجل الزنجبيل يركض وورائه الزوجة العجوز ورأي رجل الزنجبيل بقرة فقالت له البقرة رائحتك شهية جدا، فقال لها رجل الزنجبيل لقد هربت لتوي من امرأة عجوز وأستطيع أن اركض أيضا من بقرة في مثل سمنتك الشديدة أيتها البقرة.

غضبت البقرة وركضت وراء رجل الزنجبيل، وفي الطريق رآه كلب فقال لرجل الزنجبيل تبدوا شهيا يا رجل الزنجبيل فقال له الكلب لن تأكلني أيها الكلب الغبي، فأنا اركض بسرعة ولقد ركضت للتو من المرأة العجوز والبقرة السمينة  وركض رجل الزنجبيل مبتعدا عن الكلب.

وبهذا اصبح رجل الزنجبيل مطاردا من المرأة العجوز والبقرة والكلب وقابل رجل الزنجبيل في طريقة دجاجة قالت له أنت طعام جيد لأولادي الأحبة، فركض منها رجل الزنجبيل ولم يستطع أحدا الوصول لرجل الزنجبيل، فهو يركض بسرعة كبيرة.

وبينما رجل لزنجبيل يركض ويركض بكل سرعته رأى نهر فأقترب من حافة النهر وتوقف فقد كان خائفا أن يبتل بماء النهر، ورأى رجل الزنجبيل ثعلب يشرب من ماء النهر، ورآه الثعلب أيضا .

فركض الثعلب اتجاه رجل الزنجبيل وقال له أريد أن أكون أنا وأنت صديقين فتعجب رجل الزنجبيل فهي أول مرة يطلب منه احد أن يكون صديقه ولا يريد أن يأكله فقال رجل الزنجبيل سأكون صديقك إذا ساعدتني في عبور النهر هذا فوافق الثعلب في الحال دون تردد وفرح رجل الزنجبيل لأن الثعلب وافق على طلبه، قال الثعلب لرجل الزنجبيل اصعد على ظهري ولما وصلوا لضفة النهر الثانية هجم الثعلب على رجل الزنجبيل وألتهمه كله وبهذا انتهت قصة رجل الزنجبيل.

رجل الزنجبيل المرح

هناك سيدة عجوز تجيد صنع المخبوزات على شكل دمى وحيوانات ويوما ما صنعت رجلا من كعكة الزنجبيل وأخرجت الكعكة التي صنعتها من الفرن ووضعتها قرب النافذة لكي تبرد.

واقتربت فراشة من رجل الزنجبيل وطلبت منه أن يذهب معها لكي يلعبا سويا وافق رجل الزنجبيل وذهب مع الفراشة بعد أن قفز من النافذة، ولعبا معا حتى أتى الأطفال ومعهم كلبهم فهرب رجل الزنجبيل والفراشة.

ووصل رجل الزنجبيل والفراشة للبحيرة وطلبت منه الفراشة أن يسبح في البحيرة كي يهرب من الكلب و الأطفال لكنه رفض خوفا من أن يذوب في ماء البحيرة فحملته الفراشة وطارت به حتى وصلا لجزيرة صغيرة.

وجد فيها الكثير من الرجال والأطفال والنساء المصنوعين من خبز الزنجبيل ففرح كثيرا وعاش معهم حياة سعيدة وكانت الفراشة تزوره بشكل دائم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق