قصص وعبر

قصة هجرة صهيب الرومي رضي الله عنه وتضحيته بكل ما يملك في سبيل الله

موعدكم اليوم اعزائي زوار موقع قصص واقعية مع قصة جديدة رائعة من قصص صحابة رسول الله صلي الله عليه وسلم ، وهي قصة هجرة صهيب الرومي رضي الله عنه، نحكي لكم بالتفصيل ما حدث بين صهيب الرومي هذا المهاجر العظيم وبين كفار قريش الظالمين، وقول رسول الله صلي الله عليه وسلم لصهيب بعد الهجرة، والآية التي نزلت فيه، قصة مليئة بالعبر والمواعظ ننقلها لكم الآن من قسم : قصص وعبر .

صهيب الرومي

رجل آمن بدين الله والمسلمون يؤمئذ قليلون واحتمل صنوف العذاب من كفار مكة وصبر علي ايذائهم له حتي اذن الله للمسلمين بالهجرة من مكة الي المدينة ، فخرج مهاجرا فارا بدينه الي الله عز وجل فلحق به الكفار يريدون اسره ومنعه من الخروج .

المهاجر : انكم تعلمون يا كفار قريش اني احسن الرمي بالسهام واجيد القتال ولقد صممت علي الهجرة بديني الي يثرب ( المدينة المنورة ) ولن تستطعوا الوصول إلي حتي ارمي بكل سهامي في صدوركم ثم آخذ سيفي فأقاتلكم .

كفار مكة : عد يا صهيت الي ديارنا ولا تحاول الهرب فإنا لن نتركك .. المهاجر : لا يا قوم فإني في سبيل ديني اهجر الاوطان والاهل وابيع نفسي من اجل مرضاة ربي، فهل تقبلون ان اتنازل لكم عن كل شئ علي ان تدعوني أهاجر ؟ فكر الكفار في الامر ثم قبلوا عرضه، فهم طلاب دنيا والاموال عندهم لها قيمتها .

المهاجر : اذن فلي اموال هنا وهناك خذوها لكم وعاهدوني واعاهدكم علي انها لكم علي ان تتركوني اهاجر، ثم اخذ الكفار ماله وتركوه يسير في درب الايمان والهدي، حتي جاء الي النبي صلي الله عليه وسلم فقال له النبي الكريم : ربح البيع .. نعم يا صهيب لقد ربح بيعك، فقد بعت دنياك من اجل آخرتك ودينك والآخرة خير وابقي، وانزل الله في شأنك قرآنا خالدا قال تعالي : ” ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضاة الله ” صدق الله العظيم .

وهكذا يعلمنا صهيب الرومي رضي الله عنه بموقفه البطولي الايماني هذا انه لا مساومة علي مبادئ الاسلام اطلاقا بل الدين اولاً وقبل كل شئ، فاعملوا بتعاليم دينكم والله يوفقكم وايانا الي الخير دائماً آمين يارب العالمين .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق