قصة شهرزاد والملك شهريار من كتاب الف ليلة وليلة

القصص الخيالية تعتبر من اكثر انواع القصص تشويقا و اثارة ، وذلك لانها قصص لا تتصل بالواقع ابدا وبالتالي فهي تأخذك الى عالم خيالي لا يمكن توقع ما يدور فيه من احداث  ، فالقصص الخيالية تشبه كثيرا القصص الاسطورية القديمة ومن اشهر هذه القصص قصة شهرزاد والملك شهريار ، وهذه القصة هي من كتاب الف ليلة و ليلة وهي من القصص المشوقة و المثيرة التي تعكس ذكاء شهرزاد وقدرتها على التعامل مع الملك شهريار ، فنتمنى ان تستمتعوا بقراءة هذه القصة و نتمنى ان تنال اعجابكم.

الملك يستمع لقصة
قصة شهرزاد

 

قصة شهرزاد و الملك شهريار

 

تدور احداث هذه القصة حول شخصية خيالية هي شخصية شهرزاد ، وهذه الشخصية اتى ذكرها في كتاب الف ليلة و ليلة وهذا الكتاب يعتبر من اشهر الكتب على الاطلاق ، وكان معروف عن الملك شهريار انه يتزوج كل يوم من فتاة عذراء وفي صباح اليوم التالي كان الملك شهريار يقوم بقتلها ، وكان سبب قيام الملك شهريار بذلك هو عقدة نفسية اصيب بها عندما اكتشف الملك خيانة زوجته في السابق على الرغم من انه كان يحبها كثيرا ، وحينها ساد الاعتقاد لدى الملك شهريار بان جميع النساء في العالم هن نساء خائنات ولا يمكن استئمانهن ابدا.

 

اقرأ ايضا : قصص عالمية علاء الدين قصص خيالية للأطفال قبل النوم

 

بعد ان اكتشف الملك شهريار خيانة زوجته قرر ان يقوم بقتلها ومن ثم الانتقام من جميع النساء من خلال الزواج منهن ليوم واحد فقط ومن ثم قتلهن ، وكان تبرير الملك شهريار هو عدم السماح للفتاة التي تزوجها بان تخونه مرة اخرى ، و جاء اليوم الذي تعرف فيه الملك شهريار على شهرزاد التي قررت ان تضحي بنفسها من اجل انقاذ النساء من بطش الملك شهريار ، واعتمدت شهريار في ذلك على انها سوف تقوم باخبار الملك شهريار بمجموعة من القصص ثم تتوقف مع نهاية اليوم في منتصف القصة ولان الملك سوف يكون متشوق لسماع باقي القصة سوف يعفو عنها لليوم التالي وهكذا.

 

لم تكن هذه المهمة سهلة على الاطلاق بل ان الامر تطلب ان تقوم شهرزاد بجمع ما قوامه الف كتاب من قصص الملوك و الاساطير فضلا عن دراستها لمجموعة من العلوم المهمة مثل الفلسفة و العلوم بالاضافة الى مختلف الفنون ، وغير تميزها بالعلم فقد كانت شهرزاد ذات اخلاق حميدة فضلا عن كونها فتاة مهذبة و لطيفة في تعاملها تجاه الآخرين ولذلك كانت شهرزاد محبوبة من الجميع ، كما انها كانت تتصف بالحكمة و الذكاء واستعدت شهرزاد للتضحية بنفسها من اجل انقاذ فتيات المملكة من القتل على يد الملك شهريار.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص خيالية قصيرة ممتعة ومفيدة ولها معني في حياتك قصة الجمل الأعرج

 

وافقت شهرزاد على الزواج من الملك شهريار على الرغم من خوف والدها عليها ورفضه لهذا الزواج ، وبالفعل نفذت شهرزاد خطتها المحكمة وفي الليلة الاولى كانت شهرزاد تقص احدى القصص على الملك شهريار ثم توقفت فجأة في منتصف القصة ، وهنا كان لدى الملك شهريار رغبة كبيرة في معرفة باقي احداث القصة ولكن شهرزاد اخبرته بان الوقت قد تأخر وانها في حاجة الى النوم وبسبب ذلك سمح الملك شهريار لشهرزاد ان تعيش ليوم آخر ، وبعد حلول اليوم التالي وخلال الليل انهت شهرزاد هذه القصة وبدأت في قصة اخرى لتتوقف ايضا في منتصفها ويحدث مثل ما حدث في الليلة السابقة ليعفوا عنها الملك شهريار ليستكمل باقي القصة في اليوم التالي.

 

استمر الوضع على هذا المنوال فكانت كل ليلة تتوقف شهرزاد في منتصف القصة حتى يعفو عنها الملك شهريار لليلة اخرى وبالتالي حتى وصل عدد الليالي الى الف ليلة وليلة واحدة حيث نفذت جميع القصص التي كانت تقصها شهرزاد على الملك شهريار ، وحينها شعرت شهرزاد بان جميع حيلها نفذت وان الملك بكل تأكيد سوف يقوم بقتلها فهي لن تحكي له اي قصص بعد الآن ، ولكن حدث خلاف ذلك تماما حيث قرر الملك شهريار في النهاية ان يتزوجها ، لتنتهي بذلك مأساة القتل التي كان يرتكبها المك شهريار في حق النساء.

 

و للمزيد يمكنكم قراءة : قصص خيالية قبل النوم للأطفال مضحكة وفيها فكرة جميلة قصة القاضي والذبابة

أضف تعليق