قصص الأنبياءقصص دينية

قصة سيدنا نوح عليه السلام مختصرة وكيف كانت نهاية من كفر من قومه

قصص الرسل و الانبياء هي قصص نتعلم منها كيف تكون الحياة في ظل طاعة الله عز وجل ، نتعلم منها الكثير من الصفات الحميدة ، فاخلاق الرسل هي اخلاق الاسلام ، واليوم موعدنا مع واحدة من اشهر قصص الانبياء وهي قصة سيدنا نوح عليه السلام مختصرة ، فنتمنى ان ان تنال هذه القصة اعجابكم.

 

قصة سيدنا نوح عليه السلام مختصرة

 

بدأ قوم نوح يتبعون طريق الظلال و الشرك بالله عز وجل عندما بدأوا في عبادة اصنام كانت لرجال صالحين عاشوا بينهم في الماضي ، فقد توارثت الاجيال هذه التماثيل حتى جاء الجيل الذي بدأ يعبد هذه الاصنام ، كان لقب قوم نوح هو ( بنو راسب ) ، وبعد انتشار الكفر و الشرك بين هؤلاء القوم ارسل الله لهم نبيه نوح عليه السلام ، قال تعالى في كتابه الكريم : ( وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا ).

 

اقرأ ايضا : قصة سيدنا إسماعيل عليه السلام كاملة والدروس المستفادة منها

 

بدأ سيدنا نوح عليه السلام دعوته واخذ يدعو الى عبادة الله وحده لا شريك ، وامر قومه بالابتعاد عن عبادة تلك الحجارة التي لا تنفع ولا تضر ، كما انه كان يذكرهم بالنعم الكثيرة التي سيرزقهم بها الله اذا تركوا عبادة الاصنام و الاوثان ، ففي البداية سوف يغفر الله لهم ، قال تعالى على لسان نبيه نوح عليه السلام : ( يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ ) ، بالاضافة الى ان الله تعالى سوف يمهلهم الى اجلهم ، قال تعالى في كتابه الكريم : ( وَيُؤَخِّرْكُمْ إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى ).

تنوعت الاساليب التي كان نبي الله نوح عليه السلام يدعو قومه بها ، ولكن النتيجة كانت نفورهم وهروبهم منه ، وقد ذكر الله ذلك في كتابه الكريم : ( قالَ رَبِّ إِنِّي دَعَوْتُ قَوْمِي لَيْلًا وَنَهَارًا* فَلَمْ يَزِدْهُمْ دُعَائِي إِلَّا فِرَارًا*وَإِنِّي كُلَّمَا دَعَوْتُهُمْ لِتَغْفِرَ لَهُمْ جَعَلُوا أَصَابِعَهُمْ فِي آذَانِهِمْ وَاسْتَغْشَوْا ثِيَابَهُمْ وَأَصَرُّوا وَاسْتَكْبَرُوا اسْتِكْبَارًا ) ، بالرغم من هذه المقاومة الشديدة من قومه الا ان النبي نوح عليه السلام ظل يدعوهم الى عبادة الله لمدة 100 سنة.

 

و يمكنكم ايضا قراءة: قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام كاملة بالتفصيل وبنائه للكعبة

 

قال تعالى في القرآن الكريم : ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا (12) ) ، هنا اشتكى نوح عليه السلام لربه بانه كلما اراد التحدث الى قومه فانهم يبتعدون عنه ولا يريدون سماعه ابدا ، فعلى الرغم من محاولات النبي نوح عليه السلام الا ان القليل فقط من قومه هم من آمنوا به و بدعوته ، وابتعدوا عن عبادة الاصنام و الاوثان.

 

قصص
قصة نبي الله نوح عليه السلام

 

امر الله تعالى نبيه نوح عليه السلام ان يقوم بناء سفينة عملاقة ، وامره بان يصعد على متن هذه السفينة زوجين من كل ذكر و انثى ، بالاضافة الى القلة القليلة التي آمنت بالله تعالى ، بدأ النبي نوح عليه السلام يبني السفينة وكان قومه كلما مروا به استهزئوا به ، قائلين كيف لرجل ان يقوم ببناء سفينة بعيدا عن المياه ؟ ، ولكن النبي نوح عليه السلام كان لا يلتفت الى كلامهم حتى انتهى عليه السلام من بناء السفينة ، هنا بدأ عقاب الله تعالى على من كفر و اشرك به سبحانه وتعالى.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصة سيدنا صالح عليه السلام كاملة مع قوم ثمود وكيف كانت نهايتهم ؟

 

امر الله السماء ان تمطر بغزارة وامر الارض ان تُخرج المياه التي داخلها ، وعندما بدأ هذا الطوفان اخذ النبي نوح عليه السلام ينادي ابنه ولكن ابنه قال له انه سوف يتجه الى جبل عالي يحميه من المياه ، ولكن لم ينجو اي من القوم الكافرين ، قال تعالى في كتابه الكريم : ( مِّمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا فَلَمْ يَجِدُوا لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَنصَارًا ) ، ويُقال ان الجبل الذي هبطت عليه سفينة النبي نوح عليه السلام هو جبل الجودي ، وتشير الاقاويل انه موجود بالقرب من الحدود التركية ، هناك اقاويل اخرى تروي بان هذا الجبل يقع في الموصل بالعراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى