قصص الأنبياءقصص دينية

قصة سيدنا شيث عليه السلام مختصرة وكيف بدأت دعوته

الكثير منا لم يسمع من قبل عن نبي اسمه شيت ، ولكن في الحقيقة النبي شيت عليه السلام يعتبر من اوائل الانبياء ، فهو ابن ابو الانبياء آدم عليه السلام ، واليوم ومن خلال موقع قصص واقعية يسعدنا ان نقدم لكم قصة سيدنا شيت عليه السلام مختصرة ، وكيف بدأت دعوته ، فنتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم.

 

قصة سيدنا شيت عليه السلام مختصرة

 

قام آدم عليه السلام بنقل علمه و معرفته الى ابنه شيت ، وقد وصّاه عليه السلام بان يقوم باكمال المسيرة التي بدأها وهي الدعوة الى عبادة الله وحده لا شريك له ، وفي نفس الوقت امر آدم عليه السلام ابنه شيت بعدم اخبار قابيل بهذا الامر بسبب غيرته ، فالغيرة كانت هي السبب الذي دفع قابيل الى قتل هابيل كما ذكرنا في القصص السابقة ، وهنا استمر شيت في اكمال ما بدأه والده النبي آدم عليه السلام.

 

اقرأ ايضا : قصة سيدنا إسماعيل عليه السلام كاملة والدروس المستفادة منها

 

يذكر ان النبي شيت عليه السلام هو الذي قام بدفن امه حواء بعد وفاتها ، حيث ماتت حواء بعد موت آدم عليه السلام بحوالي عام ، ويقول اغلب العلماء ان النبي شيت اُنزلت عليه 50 صحيفة ، ولكن هذا الحديث او القول قد يكون ضعيف ، فقد روى ابوذر الغفاري رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : ( أُنزل على شيث خمسون صحيفة ) ، حيث اخذ النبي شيت عليه السلام يعمل على بيان الفرق بين الصواب و الخطأ وبين الحلال و الحرام.

بدأت الفتنة في الانتشار بين قومي شيت و قابيل ، فقوم شيت يعيشون في الجبال ، اما قوم قابيل فهم يعيشون في السهول ، وذات ليلة تسلل احد الرجال من قوم شيت وذهب ليرى حياة قوم قابيل ، فافتتن بجمال نساء السهول ، ليعود هذا الرجل الى قومه ويخبرهم بما رآه من جمال نساء السهول ، وبعدها ذهب مجموعة من الرجال الى قوم قابيل لتحدث اول حادثة زنا في تاريخ البشرية ، وهم بذلك خالفوا اوامر نبيهم شيت عليه السلام.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص وعبر للاطفال من القران قصة النبي شعيب و اصحاب الايكة

 

لم يقف الامر عند هذا الحد بل بدأ الرجال من قوم شيت يهجرون الجبال ويذهبون للعيش مع قوم قابيل ، الامر الذي ادى الى انتشار الفجور و الفاحشة بين القوم ، واصبح قوم شيت يقل عددهم كل يوم ، وهناك من يرى بان النبي شيت عليه السلام ليس من الانبياء ، ولكن هناك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يثبت ان شيت نبي ، حيث قال النبي عليه الصلاة و السلام : ( أربعةٌ سُريانيُّونَ: آدمُ وشِيثُ وأخنوخُ وهو إدريسُ ) ، ولكن في الحقيقة لم يتم ذكر اسم النبي شيت عليه السلام ابدا في القرآن الكريم.

 

قصص
قصة نبي الله شيت عليه السلام

 

تجدر الاشارة الى ان هناك طائفة في العراق تسمى طائفة الصابئة ، هذه الطائفة تحلف بالنبي شيت عليه السلام ، فهم يرون ان النبي شيت عليه السلام هو المنبع الاساسي لديانتهم ، وقد تم ذكر هذه الطائفة في القرآن الكريم في اكثر من موضع ، قال تعالى في كتابه الكريم : ( إن الذين آمنوا والذين هادوا والنصارى والصابئين من آمن بالله واليوم الآخر وعمل صالحا فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون ) ، وهناك مجموعة من العادات الغريبة التي يتبعها اصحاب هذه الديانة.

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصص زوجات الرسول قصة رائعة من غيرة زوجات النبي صلي الله عليه وسلم قصة العسل و المغافير

 

فعلى سبيل المثال هذه الطائفة تتخذ من شواطئ الانهار مكانا للعبادة ، كما انهم يعمّدون ابنائهم شأنهم شأن المسيحيين ، هذه الطائفة ايضا تعتبر من الطائفة الموحدة فهم يقولون : ( لا اله الا الله ) ، وكتابهم ليس القرآن الكريم بل هو كتاب اسمه ( الكنز الاعظم ) ، اما فيما يتعلق بالصلاة فعدد الصلوات عندهم 3 صلوات ، و وقت هذه الصلاة هو قبل شروق الشمس و قبل الظهر ومن ثم قبل المغرب ، وفيما يتعلق بتفاصيل صلاتهم فهي مشابهة تماما لصلاة المسلمين الا انها تخلو من السجود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى