قصص الأنبياءقصص دينية

قصة سيدنا إدريس عليه السلام مختصرة واين قبضت روحه ؟

موعدنا اليوم مع قصة جديدة من قصص الانبياء ، وهي عن نبي يعتبر من اوائل الانبياء على الارض وهو النبي ادريس عليه السلام ، فالنبي ادريس عليه السلام هو ثاني نبي من انبياء الله يؤتى النبوة بعد النبي شيت عليه السلام ، وقد روي ابن اسحاق ان النبي ادريس هو اول نبي خط بالقلم ، وقد تم ذكره عليه السلام في القرآن الكريم ، قال الله تعالى : ( وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا ) ، والآن هيا بنا لنروي قصة سيدنا ادريس عليه السلام مختصرة ، فنتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم.

 

قصة سيدنا إدريس عليه السلام مختصرة

 

هناك الكثير من الاقاويل عن نسب سيدنا ادريس عليه السلام ، ولكن اقرب الاقاويل هو القول الخاص بابن الجوزي ، حيث ذكر نسب سيدنا ادريس على انه ادريس عليه السلام واسمه في الاصل خنون بن يرد بن مهلائيل بن قينان بن انوش بن شيت بن آدم ، وتجدر الاشارة الى ان اسم النبي ادريس عليه السلام عند العبرانيين هو ( خنون ) ، وهذا الاسم يُنطق في اللغة العربية ( اخنوخ ) ، وهو احد اجداد نبي الله نوح عليه السلام.

 

اقرأ ايضا : قصة سيدنا لوط عليه السلام مختصرة نبي أكثر أهل الأرض فجورا

 

وقد سمي النبي ادريس بهذا الاسم لانه يعتبر من الاوائل الذين قاموا بدراسة الوحي المكتوب ، وكما ذكرنا فقد تم ذكر النبي ادريس في القرآن الكريم في سورة مريم ، النبي ادريس ايضا يعتبر احد الانبياء الذين ذكر الله تعالى عنهم في القرآن انهم انبياء في لفظ صريح ، يجب ايضا ان ندرك ان نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم تحدث عن لقاءه بالنبي ادريس عليه السلام في السماء الرابعة ، وقد حدث هذا خلال رحلة الاسراء و المعراج.

من الامور المتخالف عليها بين اهل العلم ان النبي ادريس هو النبي الياس ، فقد ذهب كلا من الضحاك بن مزاحم و قتادة بن دعامة و محمد بن اسحاق الى ان النبي ادريس هو الياس ، وقد قال ابن كثير : ( قال البخاري ويذكر عن ابن مسعود وابن عباس أن إلياس هو إدريس واستأنسوا في ذلك بما جاء في حديث الزهري عن أنس في الإسراء أنه لما مر به أي بإدريس قال له مرحباً بالأخ الصالح والنبي الصالح ولم يقل كما قال آدم وإبراهيم مرحباً بالنبي الصالح والابن الصالح قالوا فلو كان في عمود نسبه لقال له كما قالا له ).

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصة سيدنا نوح عليه السلام كاملة ومعجزته بناء السفينة

 

مثله مثل باقي الانبياء كان النبي ادريس عليه السلام يدعو قومه الى عبادة الله وحده لا شريك له ، وكان يذكرهم بما حدث للاقوام الذين قبلهم مثل قوم آدم عليه السلام و شيت ، من اضطرابات و ظلم و العواقب الاخرى التي كانت جزاءا لكفرهم و تكبرهم ، ولكن هذا التذكير لم يجدي نفعا ، فلم يؤمن بالنبي ادريس عليه السلام سوى قلّة قليلة من القوم ، كان النبي ادريس عليه السلام يتميز بالحكمة ، وكان دائما ما ينطق بها ، ومن الحكم التي كان يخبر قومه بها : ( السعيد من نظر الى نفسه و شفاعته عند ربه اعماله الصالحة ).

 

قصص
قصة نبي الله ادريس عليه السلام

 

بعد مضايقة قوم ادريس له ولمن اتبعه من قومه قرر ان يغادر بهم ويتوجه الى مصر ، هنا توقف النبي ادريس عليه السلام عند نهر النيل وبدأ يسبح الله ويمجده ، وظل النبي ادريس عليه السلام يدعو البشر الى الالتزام بمكارم الاخلاق وطاعة الله تبارك و تعالى ، ويُروى ان النبي ادريس عليه السلام عاش في الارض 800 سنة ، ومن ثم رفعه الله تعالى الى السماء وبالتحديد في السماء الرابعة ، وقد تم ذكر ذلك في القرآن الكريم في قوله تعالى : ( وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا ).

 

اقرأ كذلك من خلال موقعنا : قصص الأنبياء كاملة قصة سيدنا أيوب عليه السلام والدروس المستفادة منها

 

اختلف العلماء حول وفاة سيدنا ادريس عليه السلام ، فعلى الرغم من انهم اتفقوا على ان النبي ادريس عليه السلام تم رفعه الى السماء الرابعة كما ذكرنا الا ان الاختلاف كان حول مسألة هل تم قبض روحه عليه السلام في السماء الرابعة ام لا ، فبعض العلماء يرون ان الله تعالى ارسل ملك الموت واصطحبه الى السماء الرابعة وبعد ذلك قام ملك الموت بقبض روح سيدنا ادريس عليه السلام ، وتجدر الاشارة الى النبي الوحيد الذي لم يتم قبض روحه وتم رفعه الى السماء هو نبي الله عيسى عليه السلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى