قصص أطفال

قصة جحا والاواني وقصة صفعة جحا

قصة جحا

نعرض لكم اليوم من خلال موقعنا قصص واقعية مجموعة من اجمل القصص لشخصية جحا ، فمن منا لا يحب شخصية جحا الكوميدية و المضجكة الى ابعد الحدود التي لا يمكن تصورها ، فدائما ما يبهرنا جحا برد فعله في مختلف المواقف التي يتعرض لها و اليوم قصصنا قصص مضحكة جدا ستجعلك بالتأكيد تبتسم من افعال جحا ، فنتمنى ان تستمتعوا بقراءة هذه القصص و نتمنى ان تنال اعجابكم.

 

قصة صفعة جحا

 

كعادته كل فترة كان جحا يذهب الى التسوق ليشتري اغراضه و يبحث عن اي شيء يحبه ليشتريه ، و فجأة و بينما كان جحا يركز مع الاغراض في السوق تفاجأ برجل يقوم بصفعه على وجهه بدون اي سبب يذكر ، و هنا غضب جحا غضبا لا حدود له و قرر ان يتعارك مع هذا الرجل حتى يأخذ بثأره ، و على الرغم من ان الرجل اخذ يعتذر لجحا كثيرا ويقول له : انا آسف ارجوك سامحني لقد كنت اعتقد انك شخصا آخر ، الا ان جحا لم يهتم بما يقوله الرجل و قرر معاقبته على ما فعله.

 

اقرأ ايضا : قصة جحا والقاضي الظالم بها الكثير من العبرة والفائدة

 

ذهب جحا و الرجل الى القاضي ليحكم بينهما بالعدل و لكن هنا كانت المفاجأة فالقاضي هو صديق للرجل الذي صفع جحا و بدأ يغمز له و كأنه يقول له لا تقلق سوف اخرجك من هذه الورطة ، و بعد ان سمع القاضي ما حدث حكم بان يقوم الرجل بدفع ما قيمته 20 درهما لجحا في شكل تعويض عن الاذى الذي لحق به ، و بعدها غمز القاضي للرجل مرة اخرى و لكن هذه المرة شعر جحا بان هناك مؤامرة كبيرة تحاك ضده.

 

قاضي غاضب
قصة صفعة جحا

 

امر القاضي الرجل الذي صفع جحا بان يذهب لاحضار المبلغ المتفق عليه ( 20 ) درهما ليعطيها لجحا ، و امر القاضي جحا ان ينتظره حتى يعود اليه ، بعدها انتظر جحا و مرت ساعة تلو الاخرى ولم يحضر الرجل و هنا ادرك جحا ان الرجل لن يأتي واخذ يفكر في طريقة للانتقام من الرجل و القاضي ، و هنا اقترب جحا من القاضي وقال له : ايها القاضي اريد ان اخبرك بشيء عن مقربة ، فرد عليه القاضي وقال له : اقترب يا جحا ، فقام جحا بضرب القاضي وصفعه على وجهه صفعة قوية ، و بدعها قال جحا للقاضي : عندما يأتي الرجل بالعشرين درهما خذها لك.

 

قصة جحا و الاواني

 

في يوم من الايام طلب جحا من جاره آنية ( اناء ) صغير يستعمله قليلا ثم يعيده مرة اخرى فوافق جاره على الفور ، و في اليوم التالي بعد انتهاء جحا من احتياجه للآنية ذهب ليعيدها الى جاره و معها آنية صغيرة ، و هنا تعجب جار جحا منه وقال : ما هذا يا جحا لقد اعطيتك آنية واحدة وانت الآن تعطيني آنيتي ومعها آنية صغيرة .. لماذا ؟ ، قال جحا لجاره : لقد ولدت آنيتك هذه الآنية الصغير و لذلك فهذه الآنية هي من حقك انت وليست من حقي انا ، فرح جار جحا بهذه الكلمات وشكر جحا جدا.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصة جحا وحمار الوالي قصة ممتعة ومضحكة من نوادر جحا الشهيرة

 

جحا و جاره
قصة جحا و الاواني

 

بعد فترة طلب جحا من جاره آنيته الكبيرة مرة اخرى و هنا لم يعترض الجار و قرر ان يعطي جحا ما يحتاج اليه لعله يأتيه بآنية اخرى ، و لكن الغريب هنا ان جحا لم يعد له الآنية مرة اخرى ، و هنا قرر الجار ان يذهب الى جحا و يطلب منه آنيته و لكن جحا قابله وهو يبكي بحرقة ، فطلب الجار من جحا ان يهدأ وقال له : ماذا بك يا جحا ما الذي يبكيك ؟ ، فقال جحا : لقد توفيت آنيتك ليلة امس ولم ادري كيف اخبرك ، فغضب الرجل قائلا : كيف لآنية ان تموت يا رجل هل يعقل ذلك ؟ ، فرد عليه جحا : انت صدّقت ان الآنية تلد ولم تصدق ان الآنية قد تموت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى