قصص مضحكة

قصة الحارس المحتال والجائزة قصة طريفة وساخرة

قصة الحارس المحتال والجائزة

اجمل القصص هي القصص الطريفة الجميله  ، التي تدخل البهجه والسرور الى أنفسنا ، وفي نفس الوقت تعلمنا شيء نافع ومفيد  ، فما اجمل القصص الساخره ، واليوم اقص عليكم قصة مؤثره وجميله بعنوان الحارس المحتال والجائزة اقدمها لكم في موقع قصص واقعيه .

 

الحارس المحتال والجائزة

 

قصة الحارس المحتال والجائزة
قصة الحارس المحتال والجائزة

في قديم الزمان كان هناك شاب فقير ، لا يملك شيئا وكان والده يعمل في مزرعه ، ولم يعلمه حرفه وبعد موت الأب لم يجد الشاب شيئا يعمل فيه ، فاخذ يتجول الشاب في البلاد باحثا عن العمل ، حتى يجد شيئا يعمل فيه حتى وصل الى مدينه ، وسمع فيها منادي ينادي ويدق الاقراص معلنا عن خاتم  الملك  الذي فقد ، ووعد الملك بجائزه كبيره ،  لمن يجد هذا الخاتم وبالصدفه وبعد ان انتهى الشاب من شرب اخر قطره من ماء في قرعه بالطريق ، وجده بعد أن  أصبحت القرعه فارغه تماما ، وجد الشاب خاتم الملك في التراب .

اقرا ايضا قصص مسلية وطريفة

قصة السمكة والضفدعة والحمار قصة كوميدية مسلية للأطفال بقلم منى حارس

 

ذهب الشاب فرحان الى قصر الملك ، وحاول ان يدخل من بوابه حديقه القصر الكبير ، لكن حارس هذه البوابه اعترض طريقه ، وقال له لا احد يمر من هذه البوابه بدون ان يعطيني شيء ، قال الشاب انا لا املك شيئا حتى اعطيه لك ،  لكني عثرت على خاتم الملك ، ولا بد ان تدعني ادخل حتى اعطيه للملك ،  قال الحارس ما فائده الخاتم الذي معك ما دام الملك لا يعرف انك وجدته  ، ادفع لي شيئا وأنا أدخلك للداخل ،  قال الشاب ليس معي نقود لكن اذا تركتني ادخل  ،  اعدك ان اعطيك نصف الجائزه التي أحصل عليها ،  فرح الشاب كثيرا .

اقرا ايضا قصص مسلية وطريفة

العمة صفية ومنزل الفئران قصة كوميدية مسلية للأطفال بقلم منى حارس

فرح حارس الباب الرئيسي كثيرا ، بوعد الشاب ، وفتح له باب البوابة  وسمح له بالدخول عبر الحديقه وصل الى باب القصر ، لكن حارس الباب منعه من الدخول ، وساله ان يدفع له شيء  حتى يمر للقصر ، حتى يسمح له بدخول القصر  ، شرح له الشاب قصه الخاتم و إنه لا يملك نقود يدفعها  له ، وعده ان يعطيه نصف الجائزه التي يحصل عليها ، اذا سمح له بالدخول وافق الحارس ، وفرح كثيرا .

القط مشمش ومصيدة الفئران قصة مسلية للأطفال قبل النوم

فرح الملك كثيرا عندما شاهد خاتمه المفقود ، وسائل الشاب اي شيء استطيع ان اكافئك  به ايها الشاب ،  قال الشاب كل ما اطلبه هو مئه ضربه بالعصي ،  تعجب الملك من هذا الطلب الغريب ، وسال شاب لماذا اعاقبك  و انت لم تخطئ  ، اخبره الشاب قصته مع حارس الباب الرئيسي للقصر ، وحارس الباب الخاص  ، قام الملك باستدعائهم وسألهم ، هل حقيقه ان هذا الشاب وعد كل منكما بنصف جائزته  ،  فقال على الفور نعم نعم  ، ضحك الملك وقال كل يوم للمحتال ينتصر وينخدع المخدوع ويهزم ، لكن ياتي يوم وينصف المخدوع وينصف المخدوع يالجائزه التي طلبها .

 

واعطاه الملك ما طلب واعطى الشاب مائه ضربه بالعصى ، وامر الملك يضرب كل من الحارسين 50 ضربه وقال الملك لقد اعطيتك جائزتك على العثور على الخاتم ، ولك مكافاه مني لاكتشافك المحتلين في قصري ،  وقد اعطاه الملك هدايا كثيره جدا وغاليه ، عاد الى بلده و بنا بيت جديد و اشتري ارض و عمل فيها وعاش بقية حياته في سعادة وهناء .

الوسوم

مني حارس

طبيبة بيطرية وكاتبة روايات رعب وما وراء الطبيعة من الأعمال المنشورة ورقيا رواية "لعنة الضريح- قرين الظلام- متجر العجائز- قسم سليمان- لعنة الارواح- جحيم الأشباح - نحن نعرف ما يخيفك " flash fiction " - ساديم - رسائل من الجحيم - المبروكة - وفي الأدب الساخر رواية عدلات وحرامي اللحاف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق