قصص جن

عفاريت الوراق قصة رعب حقيقية مخيفة من مصر الجزء الرابع

قصص رعب باللهجة المصرية

الدنيا بقيت صعبه جدا وغريبة وراندا مبقتش عارفة ايه اللي بيحصلها بالظبط، واهلها مبقوش عارفين يتصرفوا هي راندا ملبوسة ولا ممسوسة ولا مريضة نفسية ، امها لفت على الدكتره النفسين وعاوزين حل ، بس الدكاتره قلوا انها مفيش عندها حاجة ، وهنكمل انهاردة باقي ونهاية القصة المفزعة من الوراق في موقع قصص واقعية ،  بعنوان عفاريت الوراق قصة رعب حقيقية مخيفة من مصر الجزء الرابع.

عفاريت الوراق قصة رعب حقيقية مخيفة من مصر الجزء الرابع

المهم حالتي اتغيرت جدا ، و بقيت كل يوم اتكلم معاهم  في البيت بصوت مختلف ، مرة راجل  ومرة ست مرة  ، وهما قالو عليا مريضة نفسيأ  ، وطبعا قرروا ياخدوني لدكتور نفسي  في السر  ، لان عندنا الدكتور النفساني في المنطقة الشعبية يعني مجنونة ،  دا غير  حالي  اللي هيقف في الجواز  ، خدوني لدكتره كتير  واللي يقول انفصام ،  واللي يقول دي معندهاش اي حاجة المهم موصلوش لاي حاجة  ، ماما  زي اي ام مصرية بتجهز فيا  وبتشورني أنا واختي  الكبيرة وبتشلنا حجات لجهازنا ، كانت بتجيب الحاجة ونرصها فوق الدولاب وتحت السرير ،  اليوم دا انا شلت بطانيه فوق الدولاب مع الكوفرته  ، وبعد ما خرجت  من الاوضه لقيتهم وقعوا ع الارض ،  قلت يمكن انا محتطهمش كويس  ، رجعت الاوضة  حطتهم تاني  ، وقبل ما اخرج لقيت زي مايكون حد رماهم من علي الدولاب  .

دولايب  زمان القديمة كبيرة وواسعة يعني الحاجة متقعش بسهولة  منها ،  دا زى ميكون حد حدفهم تاني ، ماما قالتلي خلاص خليهم على  الارض لحد ما حد من اخواتك ييجوا يحطوها كويس ،  ورحت اتفرج ع التليفزيون لقيت حد معدي من قدام التليفزيون ،  فقمت سالت ماما  ، وسالت اخواتي  ، لكن مفيش حد عدى قلت يمكن بيتهيالي  ودا خيال  لان مفيش حد منهم خالص  عدى ، والخيال ده خرج من الاوصة اللي فيها جهازي وجهز اختى .

 

بعدها بابا جاب  اربع شيوخ وكان كلهم من المنطقة  ، وواحد من برة المنطقة ،  لما دخل  الشيخ الاخير قلتلهم خليه يخرج برة  ، لانه اقوى واحد فيهم ،  وحسيت بخنقة كبيرة  ، لما شوفته .

تعرفي لما تحط الذهب ومش تلاقيه  ، عارفة الشعور دا طب تعرفي  لما اتصل بحد واتكلم معاه  كتير وبعد ما اقفل التليفون ،  اقول هوانا كنت بتكلم مع مين  ، ومكنتش بحس ابدا بالاحداث اللي بتحصلي  ، بس هما كانوا بيحكولي بعدها كل حاجة بالتفصيل ،  الشيوخ اجتمعوا وقعدوا يقرأوا قرآن  ، وشربوني مايه  ورشو حاجة في الارضيات ، وكان  في طفل الصغير عمال يلعب ويتنطط  ، وخرجوا الطفل برا ، ومشيوا من البيت  ، كل اللي حضرتهم من الكتاب لأني وانا بقرا فيه حضرت جني بالغلط من غير ما اعرف .

غير اني كنت معديه على  عمل بس مش معمول ليا  ، انا عديت غلط  العمل كان معمول عند وحد مسيحي ، لوحدة جارتنا وانا عديت على العمل قبلها للاسف الشديد ، واتلبست  من  جني مسيحي ،  قعدت اعملهم اشارة الصليب  ، واتكلم باصوات  غريبة اووى ، المهم قعدوا من من بين كل صلاة وصلاة ينزلوا يصلو وييجوا فضلوا اربع ايام  ، على  النظام دا وطبعا في ناس يقولوا للجني  يخرج من رجلي ،  و دي فعلا  حقيقية لانهم خرجوهم معظمهم من رجلي  ، وقالو لازم البيت كله يتقري فيه قران  ، ويترش بميه قران وطبعا لما خرجوا من رجلي  ، سابو اثر شديد وبلاش اوصف المنظر  لانه بشع فعلا ، والحمد لله  قدر ولطف ، انا  حاليا متزوجة وام لطفلين  ، ساعات بيحبوا يلعبوا معايا  ،  بلاقي اطفال صغيرة بتضحك وبتتنطط في الشقة ، بس خلاص اتعودت عليهم  مش بياذوني  الحمد لله .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق