قصص الأنبياء

سلسلة السيرة النبوية كاملة الجزء الثاني قصة دخول اليهودية والنصرانية وعبادة الأصنام

سلسلة السيرة النبوية كاملة الجزء الثاني

لقد توقفنا في المقال السابق عند بداية شعائر الحج في شبة الجزيرة العربية ومن أين جاء السعي بين الصفا والمروة و الوقوف بجبل عرفات وكنا على موعد في هذا المقال بأن نعرف كيف ترك العرب التوحيد وعبدوا الأ صنام وكيف دخلت الأصنام إلى مكة.

الأصنام التي دخلت إلى أرض العرب وعبدوها وتركوا التوحيد .
الأصنام التي دخلت إلى أرض العرب وعبدوها وتركوا التوحيد .

عمرو بن لحي

بدأت الحكاية بعد وفاة سيدنا إبراهيم و سيدنا إسماعيل بفترة فقد بدأت عند عمرو بن لحي فقد كان سيد قبيلة خزع التي نازعت قبيلة جرمة على حكم مكة وبالفعل انتصرت عليها واستطاعت أن تسيطر على مكة وخرجت قبيلة جرمة من مكة ولكنها قبل خروجها أرادت أن تفسد حكم جرمة في مكة فردمت بئر زمزم فأصبحت القبيلة في حالة جفاف واضطروا إلى جلب المياه من الخارج.

وكان وقتها عمرو بن لحي زعيم القبيلة واؤامره لا ترد ابدآ فكان يسافر لجلب المياه وأثناء سفره وجد قبيلة تعبد الأصنام وتضرع إليها وكان وقتها العرب على عبادة التوحيد فتعجب لهذا وسألهم عما يفعلون فأجابوه إنهم يسجدون إلى تلك الحجارة ويعبدونها عندما يكونوا بحاجة إلى طعام أو شراب فهي تلبي جميع طلباتهم فطلب منهم عمرو أن يعطوه واحدا من هذه الأصنام لكي يضعها عند الكعبة لجلب المياه وبالفعل أعطوه واحدا وكان هوبل هو أول صنم وضع عند الكعبة وأمر عمرو جميع القبيلة بأن تعبده وتسجد له فكانت اوامره لا ترد  وعبدوا الصنم وأمر كل قبيلة أن تتخذ لها صنما وتضعه عند الكعبة وتقوم بطقوس العبادة أمام الكعبة فأصبح العرب يطوفون حول الأصنام وليس الكعبة فاتخذت قبيلة بني كعب (ود) وقبيلة بني هديل (سواع) وقبيلة طيف (يغوث) وقبيلة يمن (نفر) أما هوبل أول الأصنام التي دخلت مكة فاتخذته قبيلة قريش إلها لها ولم يكتفي عمرو بهذا بل فعل الأبشع منه فكان يوجد صنمان يدعوان إيساف ونايا كانوا في الأصل حبيبان وعندما تقدم إيساف إلى نايا رفضه والدها فواعدها سرا عند الكعبة وعلى غفلة من الناس فجر بها امام الكعبة فكانت ابشع معصية ترتكب عند بيت الله فمسخهما الله إلى حجرين ووضع ايساف عند الصفا ونايا عند المروة حتى يكونوا عبرة لمن يعص الله عند بيته فأمر عمرو بوضعهما عند الكعبة وعبادتهم

ومما فعله أيضا هو تقديس الحيوانات فعندما تصل البعير أو النعاج إلى سن معين أو عدد معين من الولادات فهي تقدس فلا تؤكل ولا تذبح ولا تركب.

إستبدال الطواف حول الكعبة ببالطواف حول الأصنام .
إستبدال الطواف حول الكعبة بالطواف حول الأصنام .

دخول اليهودية إلى أراضي العرب

أما الان فسوف نتقل إلى جزئية أخرى وهي كيف دخلت النصرانية واليهودية والفرس إلى بلاد العرب

فعندما بعث الرسول صلى الله عليه وسلم فكانت نجران كلها نصارى وفارس تحتل اليمن وبها عدد كبير من اليهود ويسكن خيير ويثرب كلها اليهود فكيف حدث هذا؟

أولا فيما يخص يثرب وخيبر فقد جاءها مجموعة من اليهود من الشام وسكنوا فيها وظلوا يتكاثروا حتى أصبح سكانها كلهم يهود.

وأما عن اليمن فهناك جزئيتين أولا كيف دخلتها اليهودية؟

كان حاكم اليمن وقتها هو تباع. بن أسعد وكان كثير الترحال والسفر فأثناء سفرة إلى الشام ترك أحد أولاده في يثرب حتى يعود فحدث خلاف بين ابنه وبين أهل يثرب فقتلوه ولما وصله الخبر عاد ليعاقب أهل يثرب وبدأ القتال بين يثرب وأهل اليمن واندهش تبع من كرم أهل يثرب فكانوا إذا قاتلوهم بالنهار أعدوا لهم الطعام في الليل فأي كرم هذا ومع ذلك أصر على أخذ ثأر ابنه وبينما هم في الحرب يخرج اثنان من علماء اليهود ويصروا على مقابلة تبع وعندما قابلوه قالوا له ماذا تريد قال اخرب يثرب فقالوا والله لا تستطيع فيهلكك الله قبل أن تخرج منها فهي مهجر نبي فقال لهم من أين علمتم هذا قالوا إنه مذكور عندنا في التوراة وبدأوا يشرحوا له التوراة والتوحيد فأمن باليهودية وترك المدينة وذهب إلى مكة وكانت قبيلة ثقيف تكره أهل مكة وتكره اليمن فأرادوا إن يوقعوا بينهم فأوهموا تبع بأن هناك في الكعبة كنوز مدفونة لا تخرج إلا بهدمها فأعد تبع جيشه وذهب إلى الكعبة لكي يهدمها وكان معه العالمان اليهوديان فشعروا بسوء نيته فسألوه عما ينوي فعله فأجابهم فقالوا له إذا قمت بهدم الكعبة فسوف يهلكك الله بعدها فتعجب لقولهم وقال لهم إذا ما على أن افعل فقالوا له ما عليك إلا تعظيمها وتوقيرها وبالفعل نفذ كلامهم وأخذ يطوف حول الكعبة وبعدها عاد تبع إلى اليمن ودعا قومه إلى اليهودية فأبو وكانوا يعبدون النار ويقدسونها فعقدوا معه اتفاق بأن يقفوا جميعا أمام باب النار وعند فتح الباب فإن من تلتهمه النار هو الكاذب والاخر على حق فنفذ كلامهم ووقفوا أمام الباب وعندما فتح التهمت النار الكهنة عبدة النار فأدرك أهل اليمن وقتها إن تبع على حق و اعتنقوا اليهودية وهكذا دخلت اليهودية إلى اليمن

ولنا موعد في المقال القادم نعرف فيه كيف دخل الفرس إلى اليمن.

اقرا ايضاً : سلسلة السيرة النبوية كاملة قصة بناء الكعبة في عهد سيدنا إبراهيم

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق