قصص القراء

حماتي وكلماتها القاسية قصة مؤلمة باللهجة المصرية على لسان صاحبتها

حماتي وكلماتها القاسية

 

اتجوزنا وكنت فرحانه اووى ، وكانت حماتي عايشة معانا بنفس الشقة ، بعد شهر جواز حماتي بدأت تتغير معايا اووى ،  وتتعامل بشكل قاسي وغريب دى كانت بتتجاهلني وتعاملنى بطريقة محرجة قدام الناس ،
مكنتش بردى اقول لجوزى علشان مكبرش الموضوع وبقول ست كبيرة ، بعد تلت شهور عرفت اني حامل
كنت فرحانه اووى وسعيدة وجوزى كمان كان سعيد ، لما روحت البيت وقلتلها لقيتها ادايقت اووى ومقلتش مبروك ، اعدت تزعق تزعق اووى وتقلي مستعجله على ايه يا ام سنان مفلوجة ، كلمتها صدمنى اووى ام سنان مفلوجة .

 

قولتلها انتى بتعملي كدة ليه يا امي انا عملتلك ايه ، قالتلي انتى عندك ضب وسنانك كبيرة ومعوجه ،
وانت وحشة  اووى ، ازاي وفقت بيكي لابني القمر دا اللي عيونه خضرا وشعره اصفر ، ومش هسامح نفسي على اللي انا عملته ، و اني تممت الجوازة دي ورضيت بواحدة زيك لابني البدر اللي بنات العيلة بتتمنى بس تكلمه ، يتجوزك انتى ليه المفروض نصيبه في واحدة قمر مش انتى .

اعدت اعيط اووى كلامها كان جارح ووجعني ، هو في هو حد بيختار شكله ايه ، دي  كلها خلقة ربنا ومين ليه في نفسه حاجة ، مهو ممكن واحدة جميلة بس اخلاقها وحشة ، ومتبرجه مهو ممكن واحدة جميلة بس تطلع عينه ، اعدت اصرخ واعيط بقهر وبعدها روحت لاهلي ، وجوزي جه يصالحنى بس انا مقدرتش ارجع تانى واعيش معاها  لشهور طويلة ، لكن كنت مضطره ارجع بعد مولدت وجبت بنتى ، وهي دايما تعايرني باسناني انا حاولت اعمل عمليات تجميل كتير واعمل تقويم في اسناني بس كلها منفعتش ، وشكلها معقول مش وحش اووى وجوزى راضي ومفيش مشكله ، وانا مش وحشة اووى انا عادية وشكلي عادى جدا بس هي عاوزة لابنها عروسة جميلة وموديل من بتوع الافلام وشبه الممثلين ، عايشة في عذاب وكارهة حياتي ودايما تنكد عليا ولا قادرة اطلق علشان البنت ولا قادرة اعيش في راحة  .

وحاولت احل المشكلة مش عارفة احلها وملقتش غير اني اقول ربنا يهديها ، ومحتاجة حل لمشكلتي لو حد هيقدر يساعدني ، يقلي اتصرف معاها ازاي ، اعمل ايه ، اسيب البيت تاني واطلق واسيب بنتي ولا استحمل بس انا مش قادرة استحمل الكلام الجارح وفاض بيا ياريت تحسوا بيا وتقولولي اعمل ايه  اسناني مينفعش لها تعديل تاني خلاص علشان محدش يقلي حاولي تصلحي اسنانك عند دكتور اسنان كويس .. مستنية رأيكم في مشكلتي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق