قصص جن

حقائق مرعبة عن القرين ج1 مع ذكر بعض القصص الحقيقية عن ظهوره

حقائق مرعبة عن القرين

هل سمعت عن القرين ، وهل تعرف بأن لكل إنسانا في الكون قرين من الجن يتبعه ويغويه لفعل الشر ، واليوم اقدم لكم في موقع قصص واقعية قصة مقال عن القرين بعنوان حقائق مرعبة عن القرين وكل ما يخصة مع ذكر بعض القصص الحقيقية عن ظهور القرين  .

قصص مرعبة عن القرين
قصص مرعبة عن القرين

حقائق مرعبة عن القرين

 

المعروف بأن لكل إنسان قرينًا من الجن ، يقترن به ليضله عن طريق الهدى والصلاح،  فلا يوجد قرين واحد لشخصين، ولا قرينين لنفس الشخص بل لكل شخص قرين واحد  والقرين هو الرفيق الدائم للانسان والقرين هو شيطان في عالم الجن  ولكنه مختلف عن باقي الشياطين ،  فلكل إنسان بالكون  قرين من الشياطين يخلق مع خلقه ويولد معه  ولا يموت إلا بموت الإنسان  وربما يبقي بعد موته لا احد يعرف اين يذهب في الحقيقية  .

 

ويعرف القرين كل اماكن الضعف والخلل في حسد صاحبه ، فلا ينجح سحر للإنسان إلا بمساعدة القرين ، ان المسافة بين الإنسان وقرينه تعتمد على قوة إيمان الإنسان فلا يبتعد القرين عن صاحبه مسافة  كبيرة .

 

كما قلنا أن القرين لا يموت ويستطيع التحمل رغم ضعفه بين الشياطين إلا أنه احيانا لا يتأثر بالرقية الشرعية  لأنه يعرف نقاط ضعف الجسد

اذا القرين هو جن يعيش معك ويلاحق خطواتك وهو شيطانك ، او هو روح شريرة لابد من الابتعادحتى لا تؤذيك .

كان قدماء المصريين يعتقدون بأن هناك صورة أخرى تسكن جسم الإنسان  وتعيش فيه وتسمى “كا” ، وهي القرينة التى تولد مع كل طفل  وتقوم بحمايته، فإن  مات ذهبت معه إلى قبره ،  وفكرة وجود القرينة التي تولد مع كل طفل فكرة موجودة على الأرض  منذ القدم .

يقولون بأنها روح شريرة أو جنية خبيثة تظهر للمولود وتريد إذائه ، لذلك يلجأ الكثيرين لفعل  بعض الاشياء لابعاد المولولد عن شر القرينة ومنها : إلباس الصبي الصغير ملابس فتاة ووضع حلقة معدنية فى قدمه ، ووضع قطة خبز اسفل راسه والبخورو رش ويسمونها أم الصبيان .

 

وهناك الكثير من القصص المرعبة عن  الجن والقرين منها الحقيقي ومنها الخيالي وسوف اذكر لكم بعض تلك القصص المرعبة جدا والتي اثارت الكثير من الجدل  :

 

يقول ” س ع ” وهو أب لطفل صغير يبلغ من العمر عشر سنوات ،  يقول الأب  إن مشكلة  إبنة غريبة جدا  مع ابنه الذى يختفى ويظهر في المنزل بمفرده ولا يعرفون كيف ،  الاب بيحكي قصته بتوتر قائلا : ابنى  من أول ما اتولد وهو غريب ومختلف عن باقي الاولاد في مثل سنه ،  كان دايما مرتبط بامه بطريقة غريبة ولازق فيها ومبيروحش المدرسة غير لما هي توديه ، يصرخ ويعيط بهيستريا لما اروح معاه ويرفض ،  فى يوم من الأيام سمعنا صوت أخوه الصغير برعب ، ولما دخلنا الاوضة قال وهو بيعيط  وقال انه طلب من اخوه  كوباية مية ولكن في رجل أسود وشكله مرعب ، خرج من تحت الأرض وأخذ معه اخوه وبعدها اختفى ، اخذنا نبحث عنه كثيرا في المنزل وكان مراقب جيدا ومغلق بشدة ، فلن يخطفه احد .

 

وتجمع الجيران  والاصدقاء وكل العائلة ، يبحثون عن الطفل  المختفي فى كل مكان ولم يجدوه، وهنا قال احد الجير نحضر شيخ يقرأ القرآن فى المنزل ربما خطفه الجن حقا كما قال اخيه .

 

حضر الشيخ واخذ يقرأ القران الكريم في المنزل ، وبعدها  بساعات ظهر الطفل من جديد اما دهشة الجميع ورعبهم ،  وهو نائم على الأرض ومغطى بقطة من القماش  البيضاء، وسأله والده برعب والجيران  أين كنت رد الطفل بتعجب بانه كان نائم ، ولا يتذكر اي شيء مما حدث له ، يكمل الاب قصته قائلا قد  تبدو القصة  غير واقعية  ، ولكن هذا ما يحدث معي كل فترة  حتى اعتدت على  اختفاء على اختفاء ابنى من وقت للاخر ربما بسبب ظهور القرين  للطفل فاصبح الامر عاديا يختفي ابني ويعود بعد قراءة بعض ايات القران الكريم .

يتبع

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق