التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم اليوم في هذا المقال من خلال موقعنا قصص واقعية قصة جديدة رائعة جداً من موضوع قصص عن بر الوالدين ، القصة مؤثرة ورائعة جداً احداثها دارت بين أب وابنه ، حقاً من أجمل قصص عن بر الوالدين 2017 نقدمها لكم اليوم من قسم : قصص قصيرة ونتمني ان تنال إعجابكم ، وللمزيد من قصص عن بر الوالدين تابعونا دائماً حيث نحرص علي تقديم كل ما هو جديد ومفيد ومميز من خلال موضوعاتنا المتجددة .. اترككم الآن مع قصص عن بر الوالدين .

قصة مؤثرة عن بر الوالدين

كان هناك اب في الخامسة والثمانين من عمره وابنه في الخامسة والاربعين من عمره، كانا يجلسان معاً في غرفة المعيشة ذات يوم وإذا بغراب أسود صغير يطير بالقرب من نافذة الغرفة ويصيح بصوت مرتفع، انتبه الاب للغراب فسأل ابنه : ما هذا يا بني ؟ فقال الاب : غراب يا ابي، وبعد دقائق نسي الأب وسأل الاب من جديد ما هذا يا بني ؟ قال له الابن باستغراب : لقد اخبرتك انه غراب يا ابي، وبعد مرور عدة دقائق اخري عاد الأب يسأل ابنه من جديد : ما هذا يا بني ، فرد الاب بعصبية وقد ارتفع صوته : انه غراب غراب يا ابي ماذا بك ؟ وبعد مرور دقائق قليلة اخري سأل الاب للمرة الرائعة : ما هذا ؟ وهنا لم يحتمل الابن وصاح في غضب شديد : افففف لقد سألتني نفس السؤال أكثر من مرة واخبرتك انه غراب، هل هذا صعب عليك لتفهمه ؟

في هذه اللحظة قام الاب وذهب إلي غرفته بهدوء دون ان ينطق بكلمة ثم عاد بعد دقائق ومعه بعض اوراق قديمة شبه ممزقة من مذكراته اليومية، واعطاها لابنه وقال له اقرأها الآن بصوت مرتفع، بدأ الابن يقرأ : اليوم أكمل ابني 3 سنوات وها هو يركض ويمرح هنا وهناك ، وإذ بغراب يصيح في الحديقة فسألني ابني ما هذا فقلت له انه غراب وعاد وسألني نفس السؤال ل 23 مرة وأنا أجبته ل 23 مرة فحضنته وقبلته وضحكنا معا حتى تعب فحملته وذهبنا فجلسنا .

قال الله تعالى  🙁 وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ) صدق الله العظيم .